الاثنين 17 محرّم 1441 هـ الموافق 16 سبتمبر 2019 م
مجلة ألوان، العدد الثالث عشر - جمادى الأولى 1437 / شباط 2017
الأربعاء 20 ربيع الآخر 1438 هـ الموافق 18 يناير 2017 م
عدد الزيارات : 2363
مجلة ألوان، العدد الثالث عشر - جمادى الأولى 1437 / شباط 2017

 

همام وشام 

 

الأم : هيّا يا أولاد.. ستأتي حافلةُ المدرسةِ .

همام : أين حذائي؟ أمي ..أمي ، ساعديني !

الأم : أين وضعتَهُ البارحة ؟

همام : لا أعلم ، لا أذكر ، دخلتُ المنزلَ متعبًا و تركتُهُ أمام البابِ .

شام : لم تضعهُ على رفِّ الأحذيةِ ؟ أنتَ دائمًا هكذا ، لا تهتمُّ بأغراضِكَ ثمَّ نتأخرُ كلانا عن المدرسة .

الأم : همام، لقد وجدته، ها هو، لقد كانَ خلفَ البابِ .

هُمام : شكرًا، والآن أين الحقيبة ؟

شام : حقيبتك على ظهرِكَ يا همام .

همام يضحك، و تضحك معهُ الأم ..

شام : هيّا ..هيّا ، لا وقت للضَّحِكِ .

في المدرسةِ ..

معلمة شام : لقد تأخرتِ عن الطّابورِ الصباحيّ يا شام ، عليك أن تقفي في آخرِ السّاحةِ.

معلم همام : همام، هذه ليست المرةَ الأولى التي تتأخرُ فيها .لم يعد هذا مقبولًا .

بعد العودةِ من المدرسةِ ..

شام : أمي ، لم أعد أحتملُ هذا ، في كلِّ مرّةٍ نتأخرُ بسببِ همام ، ثمَّ تعاقِبُني المعلّمة !

الأم : معك حقٌّ يا شام ،عليكما أن تستعدّا للمدرسةِ منذُ المساءِ .
أولًا : كلّ شيء يجبُ أن يوضعَ في مكانِهِ الصّحيح حتى لا... اقرأ المزيد

أعرف ربي
في جعبتي حكاية
قصة طريفة
نشدو
عظماء من التاريخ الإسلامي
لغتنا الجميلة
أصنع بيدي
عالمنا
جسمي المدهش
الألغاز