الأحد 5 شوّال 1445 هـ الموافق 14 أبريل 2024 م
ولكنّي بإيماني أراها
الأربعاء 18 ذو القعدة 1436 هـ الموافق 2 سبتمبر 2015 م
عدد الزيارات : 3152

       

       ولكنّي بإيماني أراها 


نقول الشامُ تشكو من أساها
         فتخبرنا العراق بما اعتراها
نقول عراقُنا تشكو فتشكو
         لنا صنعاءُ من خَطْبٍ دهاها
وحين نقول صنعاءُ استغاثت
         نرى الأحوازَ تهمي مقلتاها
وحين نمدّ للأحواز كفًّا
          تُحدّثُ ليبيا عن مبتغاها
وتبرز مصرُ شاكيةً إلينا
         وقد قُبِضَتْ على جمرٍ يداها
وتسأل تونسُ الخضراءُ عنّا
         وقد عثرت بما يجري خُطاها
وتصرخ بورما صرخاتِ رعبٍ
          وقد غامتْ بحسرتها رُؤاها
وفي هذا الخِضَمِّ من المآسي
          تدور على أحبتنا رحاها
تقول لنا فلسطينُ اذكروني
          وقد ملأَ الصّدى المخنوقُ فاها
هنا الأقصى الأسيرُ هنا قلاعٌ
          يُغير الغاصبونَ على حماها
مصائبُ بَعضُها يقتاتُ بعضًا
          ومن أشلاءِ أمّتنا قِراها
نعم واللهِ أمّتُنا تعاني
          مُعاناةً يُحيطُ بنا لظاها
تُواجِه غارةً من بعد أخرى
          ونَهرُدمائها يُظمي ثراها
أرى فِتَنًا تُلاحقُها عِظامًا
           فيُنْسيها الأوائلَ ما تلاها
ولكني برغم جراح قومي
          أشاهد أمّةً جَمَعتْ عُراها
تحاولُ أنْ تُخَبّئَهاالدّياجي
           ولكنّي بإيماني أراها
أقول لأمتي صبرًا جميلًا
           فهذي الشمسُ يَتْبعُها ضُحاها
غدًا سنشاهد الأنهارَ تسقي
           منابتَ نخلِنا ونرى جَناها