الاثنين 17 محرّم 1441 هـ الموافق 16 سبتمبر 2019 م
التقرير الإعلامي 133- تدمير 33 دبابة و 3 طائرات - 2 ايلول/ سبتمبر 2012
الأحد 15 شوّال 1433 هـ الموافق 2 سبتمبر 2012 م
عدد الزيارات : 1647
التقرير الإعلامي 133- تدمير 33 دبابة و 3 طائرات - 2 ايلول/ سبتمبر 2012
أولاً : تطور الأوضاع الميدانية
ثانياً: تطور الأوضاع العسكرية (4)
ثالثاً : المواقف السياسية والدولية
رابعاً : آراء الصحافة و الإعلام

 

تقرير إعلامي يومي يتضمن أهم الأخبار والتحليلات التي يتم جمعها من الصحافة العربية والأجنبية، ولا يعبر عن رأي الهيئة ولا مواقفها تجاه الأحداث

أولاً : تطور الأوضاع الميدانية

ضحايا العدوان الأسدي  (1)

سقط 172 قتيلا في سوريا السبت, ففي حلب قصف حي بستان القصر في حلب مما أوقع ثلاثة قتلى وعشرات الجرحى بعد استهداف منازل المدنيين, إضافة إلى أحياء السكري وبستان القصر والحمدانية والشيخ مقصود والميدان و القاطرجي ومساكن هنانو والإذاعة، أما ريف حلب فشهد قصفا بالمدافع على بلدات الباب ودير حافر وقبتان الجبل, وبالرغم من التنديد الدولي بعمليات الإعدام الميداني في حق المدنيين، فإن ناشطين قالوا إن قوات النظام أعدمت ميدانياً السبت عشرات الأشخاص في دمشق وريفها وفي الصنمين بدرعا ويواصل جيش الأسد قصفه على أحياء جوبر والحجر الأسود ومخيم اليرموك في مدينة دمشق، وعلى بلدات معضمية الشام والسيدة زينب وحجيرة البلد ويلدا ومسرابا في الريف، كما اقتحم الجيش مدينة كفر بطنا وشن حملة دهم للمنازل واعتقالات, وذكر ناشطون أن القصف المدفعي على أحياء حمص القديمة ما زال متواصلا ، كما تمركزت دبابات جيش النظام في حي الميدان لقصف حييْ باب هود وباب تركمان, وفي ريف حمص قصفت المروحيات والدبابات مدن وقرى القصير والرستن والبويضة الشرقية وآبل وتلبيسة بنفس المحافظة, كما أن راجمات الصواريخ طالت بنيرانها معظم قرى سهل الغاب وجبل شحشبو في ريف حماة، وكذلك في بلدات المريج وقرية العيدو وساقية الكرت وخان الجوز ومصيف سلمى بريف اللاذقية, وبثت صور لآثار القصف على مدينة درعا، وأضافت وعلى مدن وبلدات تل شهاب وخربة غزالة واليادودة وداعل وبصرى الشام والنعيمة وإنخل, وبثت أيضا صور للقصف الجوي على قرى في ريف إدلب، ومنها أبو الظهور والغدفة ومعصران وسرمين و تفتناز .

أزمة اللاجئين  (2)

أكد رئيس بعثة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في عمّان أندرو هاربر السبت أنه لا توجد أي حالة إبعاد لأي لاجئ سوري خارج الأراضي الأردنية، وتوقع أن تشهد الأردن تدفقاً كبيراً للاجئين السوريين خلال الفترة المقبلة.

وقد عقد وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني الدكتور جعفر حسان ووزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة سميح المعايطة السبت مؤتمرا صحفيا مشتركا للحديث حول قضايا اللاجئين

السوريين في الأردن (3)

الدكتور جعفر حسان قال إن على المجتمع الدولي تقديم المساعدات للأردن من أجل تمكينه من الاستمرار في دعم اللاجئين السوريين في ضوء الازدياد المطرد في أعدادهم, وأشار الى طاقة الأردن الاستيعابية حيث تم تجاوزها واعتبر أنه لا يمكن للأردن أن يتحمل ذلك في ظل الظروف الحالية خاصة مع التزايد الكبير في أعداد القادمين والاحتمالات باستمرار ذلك على المدى القريب وحجم الكلف التي تصل إلى 700 مليون دولار أو هي إجمالي الكلف لاستضافة أكثر من 240 ألف مقيم ولاجئ في مخيم الزعتري وخارجه .

وقال سميح المعايطة إن الأردن ضحية اقتصادية وسياسية وأمنية للأزمة السورية، مُطلِقاً نداء من الأردن للعالم ليقدم مساعداته المالية، لاسيما في ظل العجز الذي تعاني منه الموازنة العامة، ليتمكن الأردن من الاستمرار في فتح حدوده للاجئين السوريين .

إخلاء سبيل موقوفين  (4)

أعلنت وسائل إعلام الأسد أنه تم السبت إخلاء سبيل 341 موقوفا ممن " تورطوا في الأحداث الأخيرة ولم تتلطخ أيديهم بالدماء " حسب وصفهم, ففي محافظتي دمشق وريفها تم إخلاء سبيل 225 موقوفا كما تم إخلاء سبيل 50 موقوفا في محافظة حلب و23 موقوفا في محافظة حمص و19 في محافظة حماة و19 في محافظة درعا و5 في محافظة طرطوس, وأجبروا على كتابة تعهد بعدم العودة لما قاموا به سابقا . 

ثانياً: تطور الأوضاع العسكرية (4)

تجددت الاشتباكات بين الجيشين الحر والنظامي عند فرع الأمن ( 211 ) في حي تشرين بدمشق، كما تتواصل الاشتباكات خلال الليل في حييْ برزة والقابون، وفي ببيلا بريف دمشق, وبعد تمكن الجيش الحر من بسط سيطرته على كتيبة المدفعية بمدينة البوكمال في محافظة دير الزور واستيلائه على أسلحة متطورة فيها، وتواصلت الاشتباكات في المدينة وسط قصف عنيف من مدافع قوات النظام، كما امتدت الاشتباكات إلى حي الجورة في دير الزور, وفي محافظة إدلب دمر حاجز للجيش الأسدي في مدينة أريحا على يد كتيبة أحرار الشام التي قال ناشطون إنها دمرت عدداً من الآليات والدبابات وتصدت للمروحيات التي قصفت المدينة واقتحم مطار أبو الضهور وحصل منه على غنائم, ووقعت اشتباكات بين الجيش الحر وعناصر الأسد في حارم ,أما حلب فقد تواصلت فيها المعارك عند المطار الدولي ومطار النيرب العسكري، وكذلك في أحياء الإذاعة وصلاح الدين وسيف الدولة, وقد صرح الجيش الحر على موقعه بأنه تم في أقل من 24 ساعة قتل 307 شبيحا وتدمير 33 دبابة وتدمير 3 طائرات وأسر 15 شبيح وانشقاق 30 جندي, وقد قام لواء الأمة بمشاركة كتائب الفاروق وكتيبة درع الجزيرة بعملية نوعية على حاجز مفرق ببيلا وتم تدمير الحاجز بالكامل وتفجير آليات العدو الأسدي المجرم, وقامت سرية المهام الخاصة التابعة لكتيبة حيدرة الكرار بإلقاء القبض على بعض الشبيحة أثناء الاشتباكات بين الجيش الحر و عصابات الأسد بعين ترما مكلفين بإطلاق النار على السكان, وتم بعون الله تشكيل كتيبة أبو بكر الصديق التابعة للواء أحفاد الرسول صلى الله عليه وسلم في دمشق وريفها, , وحصل انشقاق عسكريين في القصير , وانضمامهم لكتيبة زاهر الخطيب, وبث لواء التوحيد صورة لدبابة أُعطبت بلغم أرضي, وقد أعلنت كتبة حمص العدية عن معركة تم فيها دحر عناصر الأسد من مدرسة سعيد العاص ومدرسة خالد بن الوليد .

ثالثاً : المواقف السياسية والدولية

الإبراهيمي : لا نية لتدخل عسكري في سوريا  (5)

أكد المبعوث العربي والأممي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي السبت، مع مراسل القناة في نيويورك، أنه " من المبكّر الحديث عن إرسال قوات عربية أو دولية مثل قوات حلف شمال الأطلسي ( ناتو ) إلى سوريا "، موضحاً أن " التدخل العسكري معناه فشل العملية السياسية, وأن الوضع معقد في سوريا ولا يمكن التعامل معه بأفكار مسبقة ", ورفض التعليق على تصوّره لدور بشار الأسد في العملية السياسية المقبلة، مشدداً على أنه لا يتحدث   " عن أشخاص ", وذكر أنه " لابد للحكومة السورية من إدراك مدى معاناة الشعب السوري "، وأنه يعرف " معاناة السوريين جيداً " ويتعاطف معهم .

دعوة للمعارضة للظهور على الشاشة السورية  (6)

دعا وزير الإعلام الأسدي عمران الزعبي، شخصيات المعارضة السورية إلى الظهور على شاشة التلفزيون السوري الرسمي، وأكد أن الحظر المفروض في العهد السابق بشأن من يظهر على الشاشة قد ألغي.

وأشار إلى أنه " بعدما تعددت الخيارات بما يتعلق بالقنوات التلفزيونية، أصبح الإعلام السوري الرسمي يسعى ليكون خيارا من بين هذه الخيارات, وأنا لا أسعى إلى منع الناس من مشاهدة قنوات عربية مختلفة، ولكن أريد أن يكونوا قادرين على أن يقرروا ماذا يشاهدون بأنفسهم ", واعتبر أن الكذب هو " أسوأ شيء في التلفزيون" ونحن لا نريد إعلاما كاذبا، والفرق بيننا وبين وسائل الإعلام الأجنبية هو أننا نقول الحقيقة ولو بطريقة قبيحة وغير متطورة، بينما تجيد هي تسويق أكاذيبها " حسب وصفه .

ردود المعارضة على  هذه الدعوة الرسمية السورية بإعلان رفضها الواضح والصريح للظهور على التلفزيون السوري الرسمي، معتبرة الدعوة في هذا الإطار مجرد فخ, وكان منها سؤال المعارض السوري ميشيل كيلو     " من يعطيني الضمانات أنني لن أقتل في وسط ساحة الأمويين وأنا متهم من قبل هذا النظام بالإرهاب؟ وأي معارضة يدعون للظهور على شاشة التلفزيون؟, ولا مصداقية لدعوته ولا ثقة بنظام كاذب " .

إيران سترد إذا هاجمت أمريكا سوريا  (7)

نقل عن مسؤول عسكري إيراني يوم السبت قوله إن إيران سترد إذا ارتكبت الولايات المتحدة أي عمل " أحمق " وهاجمت سوريا, ونقل عن محمد علي أسودي مسؤول معاونية الأعلام والثقافة بالحرس الثوري الإيراني قوله  " إذا هاجمت أمريكا سوريا فسوف ترد إيران مع حلفاء سوريا وهو ما سيمثل خيبة لأمريكا " .

لافروف : الطلب من القوات السورية الحكومية الاستسلام ليس أمرا واقعيا   (8)

قال سيرغي لافروف، وزير خارجية روسيا، إن الطلب من القوات السورية الحكومية الاستسلام ليس واقعيا, وقال " إن الحل الوحيد الممكن بشأن سورية، هو الحل الذي يقرره السوريون أنفسهم " .

وقال مستطردا " ولكن عندما يقولون بأنه يجب على الحكومة وقف العمليات وسحب القوات والآليات العسكرية من المدن، ومن ثم التوجه الى المعارضة، فهذه خطة غير قابلة للعمل تماما. فهي إما سذاجة أو استفزاز ". وكيفما كانت علاقتنا بالنظام السوري، فانه أمر غير واقعي القول بأن المخرج الوحيد هو استسلام أحد أطراف النزاع في الوقت الذي تدور فيه المعارك في المدن, موسكو لا تلتزم بأي نظام أو شخص، بل تنطلق من الرؤية الواقعية " .

رابعاً : آراء الصحافة و الإعلام

سوريا مرشحة للدخول في صراع طويل الامد  (9)

حرب تمتد وليس لها نهاية في الأفق، بالرغم من المكاسب المؤقتة التي حققها الجانبان, مع انتشار العنف في كل ركن في سوريا تقريبا، لم يعد هناك شك في أن البلاد قد دخلت مرحلة الحرب الشاملة، وهناك مؤشر آخر على أن الصراع في سوريا يتزايد بشكل يخرج عن نطاق السيطرة، وهو ذلك العدد الهائل من اللاجئين السوريين داخل البلاد وخارجها .

ومن المرجح أن يطول الصراع في سوريا ويستغرق وقتا طويلا، ولا يعرف أحد كم من الوقت سوف يستمر هذا الصراع، وما هي عواقبه على هذه الدولة الممزقة وعلى جيرانها .

وعلى الرغم من الجهود المبذولة لتوحيد صفوفها، لا تزال المعارضة السورية منقسمة عمليا وأيديولوجيا، مع وجود العشرات من الفصائل المسلحة التي تقاتل بطريقتها الخاصة، بالإضافة إلى الإسلاميين الذين تتزايد أعدادهم ووسائلهم بما يثير قلقا داخل سوريا وخارجها .

وقد تمكن الجناح العسكري للمعارضة من ضرب قلب نظام الأسد، ومع ذلك لا تبدو المعارضة قادرة على امتلاك قدرات ووسائل تعزز مكاسبها, ويشعر نظام الأسد، بالرغم من القوة العسكرية الكبيرة التي يمتلكها، بأنه مبعثر، ويدرك جيدا خطورة الأمر مع توسع القتال جغرافيا, وهناك توتر داخل قوات الجيش الأساسية التي تنتشر بحذر شديد وغير قادرة على سحق المعارضين الذين أصبحوا أكثر فعالية وأكثر تنظيما وتسليحا، ومهارة.

وتعد معركة حلب مثال واضح على هذا المأزق، فبعد أكثر من أربعة أسابيع من محاولات النظام " تطهير " المدينة، لا يزال الآلاف من المقاتلين صامدون في كثير من أحياء أكبر المدن السورية.

وقد أقر الرئيس السوري أن هناك حالة من الجمود من الناحية العسكرية .

 لكن يظل السؤال الأكثر إلحاحا هو لماذا يثبت نظام الأسد أنه أكثر صمودا وتماسكا من النصائح الحكيمة التي تأتيه من العواصم الغربية ؟

هناك عدة أسباب لذلك، أهمها أن قوة نظام الأسد لا تعتمد فقط على الإكراه والهيمنة، ولكن أيضا على السيطرة السياسية، وخيار المصير المشترك، وتحقيق التوازن بين المصالح المتعددة والفئات المجتمعية.

فقد وطد الرئيس الأب وكذلك الابن العلاقات مع رجال الأعمال من السنة والشيعة والدروز، ودعما الشبكات المالية والتجارية، وخاصة في دمشق وحلب، وهما مركزين رئيسيين للسياسة والاقتصاد وموطنين لأكثر من ثلث سكان البلاد البالغ عددهم 23 مليون نسمة, ومما ساعد على مرونة نظام الأسد هو الولاء الشديد الذي زُرع بين أعضاء القيادات العليا في البلاد خلال الأربعين سنة الماضية, وهذا الولاء ليس قائما فقط على العلويين، ولا على المال فقط، ولكن على النفوذ والخصوصية التي أفادت أعوان النظام من كل الطوائف, وقد استفاد النظام أيضا من تماسك الأقليات وتعايشها معا والتي اعتمدت على النظام بصفته الحامي لها بنجاح .

ومع انتشار القتال، ووضوح ذلك الولاء، يصبح الخوف بين هؤلاء المؤيدين الرئيسيين من أنهم سيذبحون ويعدمون واقعا حقيقيا, إنها لعبة قاتلة للبقاء على قيد الحياة، وقد اختار الكثيرون التعلق بما يعرفونه أي النظام .

وإذا كان التاريخ يرشدنا، فالحروب الأهلية تنتهي عندما يقوم طرف واحد بتوجيه ضربة قاضية أو أن يصاب المقاتلون بالإجهاد وفي الحالة السورية، لا يعد أي من الموقفين أمرا محتملا في الوقت القريب، وفي الوقت نفسه، سوف تستمر معاناة الشعب السوري مهما كانت انتماءات أفراده .

أفران سوريا خبز مغمس بالدم  (10)

بدا واضحا في الأسابيع الأخيرة استهداف القوات السورية بشكل ممنهج للمخابز في المناطق التي خرجت عن سيطرتها، كان آخرها قصف أخد مخابز حي الجورة في دير الزور السبت بعد حملة على مخابز حلب راح ضحيتها عشرات القتلى وفقا لناشطين ومنظمات حقوقية.

ويرى المعارضون في هذا الاستهداف سياسة من الحكومة السورية لخلق شرخ بين مقاتلي المعارضة المسلحة والحاضنة الشعبية، فعندما ترى الأخيرة أن القوات النظامية تستهدف مصادر عيشها بسبب وجود المسلحين فإنها ستفكر ألف مرة في استضافتهم وفقا لما يقول الناشطون .

وفي أواخر أغسطس الماضي قالت هيومن رايتس ووتش إن الطائرات والمدفعية السورية قصفت عشرة مخابز على الأقل في حلب على مدى ثلاثة أسابيع، ما أسفر عن مقتل العشرات الذين كانوا يقفون في طوابير لشراء الخبز، واتهمت الجيش السوري باستهداف المدنيين, وقال أولي سولفانج الباحث في هيومن رايتس ووتش الذي زار حلب " يوما بعد يوم يصطف سكان حلب للحصول على الخبز لأسرهم، وبدلا من ذلك تخترق الشظايا أجسامهم من القنابل والقذائف الحكومية, عشر هجمات على المخابز ليست عشوائية إنها تظهر لا مبالاة بالمدنيين وتشير بقوة إلى محاولة استهدافهم .

وقالت هيومن رايتس ووتش إنه في خمس من الحالات التي حققت بها، لم يكن هناك هدف عسكري قرب المخابز سوى عدد محدود من المقاتلين الذين كانوا يحفظون النظام لطوابير الخبز، ما يعني أن هذه المناطق كانت "أهدافا مدنية واضحة ", ومضى سولفانج يقول "كل طيار تعمد إطلاق صاروخ على طابور للمدنيين ينتظرون الحصول على الخبز وكل قائد يعطي مثل هذا الأمر يجب أن يحاكم على تلك الجرائم " .

  1. الجزيرة نت
  2. الجزيرة نت ـ صحيفة الدستور الأردنية
  3. الفضائية السورية
  4. الجزيرة نت ـ موقع الجيش الحر ـ facebook
  5. العربية نت
  6. العربية نت
  7. رويترز
  8. روسيا اليوم
  9. فواز جرجس BBC
  10. skynews