الاثنين 20 ذو الحجة 1441 هـ الموافق 10 أغسطس 2020 م
أخبار سوريا - تحرير كتيبة من نظام الأسد شرقي حلب وايطاليا تستقبل كيماوي الأسد - 29-6- 2014
الأحد 2 رمضان 1435 هـ الموافق 29 يونيو 2014 م
عدد الزيارات : 15447
جرائم النظام الأسدي:
عمليات المجاهدين:
المعارضة السياسية:
الوضع الإنساني:
المواقف والتحركات الدولية:
آراء المفكرين والصحف:
أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

الجبهة الإسلامية والائتلاف يهنئان الشعب السوري بشهر رمضان، فيما حقق المجاهدون تقدماً شرقي حلب، وايطاليا تبدأ استعداداتها لاستقبال كيماوي الأسد.

جرائم النظام الأسدي:

89 قتيلا: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)
قتلت قوات الأسد يومنا هذا الأحد 89 شخصا معظمهم في حلب.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في حلب قتل 36 شخصا، كذلك في إدلب قتل 36 شخصا، وفي دمشق وريفها قتل 8 أشخاص، وفي حمص قتل 6 أشخاص، وفي درعا قتل 3 أشخاص.
مناطق القصف:
في دمشق وريفها، قصف الطيران الحربي الأسدي بلدات كفربطنا ومسرابا والمليحة، وشن الطيران الحربي  غارات على حي جوبر، فيما سقطت قذيفة هاون في ساحة العباسيين.
وفي حمص، استهدفت قوات الأسد مدرسة في مدينة الرستن بالمدفعية، ما أسفر عن  مقتل مدرّس و5 أطفال، كما استهدفت قوات الأسد مدن تلبيسة والحولة وبلدة الغنطو بالمدفعية الثقيلة.
وفي إدلب، قصف الطيران الحربي مدينة سلقين، وقصف الطيران الحربي بالبراميل المتفجرة النقاط المتاخمة لمعسكرَيْ وادي الضيف والحامدية، كما قصف مدينتي كفرنبل ومعرة النعمان.
وفي حلب، قصف الطيران الحربي الأسدي بلدات تل جبين وتل رفعت ومارع، فيما تعرّضت مدينة كفر حمرة وبلدة معارة الأرتيق لغارات جوية بالرشاشات الثقيلة، كما سقط برميل متفجر على حي الحيدرية وبرميل متفجر قرب حي باب الحديد في حلب القديمة.
وفي درعا، ألقى الطيران المروحي الأسدي براميل متفجرة على مدن الشيخ مسكين ونوى وداعل وبلدة النعيمة واليادودة وانخل وبصر الحرير.
وفي الرقة، استهدف الطيران الحربي الأسدي مدينة الرقة بغارتين جويتين، فيما نفذ غارة جوية على أحد المباني الذي كان يُجهَّز كمشفى في مدينة معدان.

عمليات المجاهدين:

الجبهة الإسلامية تهنئ الشعب السوري بمناسبة شهر رمضان:
أصدرت الهيئة السياسية في الجبهة الإسلامية بيان تهنئة للشعب السوري والأمة الإسلامية بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، وقال البيان: إننا إذ نهنئ المسلمين في هذه المناسبة، نحضهم على مزيد من البذل من أجل تخفيف المعاناة عن المحاصرين والمهجرين وأبنائهم النافرين.
وقال البيان للثائرين في سوريا: إن الله أقامكم مقامًا عزيزًا ورفعكم في منزلة عالية فحذارِ أن تنزلوا منها، وطالبهم بالبعد عن التشاحُن والتباغُض؛ لأن جيوش البغي والضلال قد اصطفت ورصت صفوفها لقتال المسلمين.
وخاطب المتربصين بالثورة السورية والمتطلعين إلى إجهاضها بأن الثورة ماضية حتى تحقيق أهدافها التي أعلنتها منذ انطلاقها ولا عودة إلى الوراء ولا نكوص ولا تبديل.
قتل 39 عنصرا من قوات الأسد وتدمير آلية عسكرية تابعة لهم واستهداف تجمعاتهم في حماة:
تمكن المجاهدون من نسف تجمّعات الشبيحة في قرية الرهجان الموالية لنظام الأسد، في ريف حماة الشرقيّ، بسيّارة مفخّخة، أسفرت عن مقتل 39 عنصرًا، بينهم تسعة ضبّاط، التي تعدّ خزَّانًا رئيسيًّا للشبيحة في ريف حماة الشرقيّ، وتمكنوا من تدمير آلية عسكرية وقتل 3 من قوات الأسد بين قريتي معان وتل الزعتر بالريف الشرقي، كما تمكنوا من قتل عدد من قوات الأسد خلال اشتباكات معهم في محيط بلدة السعن بالريف الشرقي، وتمكن المجاهدون من قصف تجمُّعات قوات الأسد داخل مطار حماة العسكريّ بعدّة صواريخ "غراد"، في أوّل أيّام شهر رمضان.
تقدم للمجاهدين واستهداف وقتل قوات الأسد وتكبيدهم خسائر في حلب:
تمكن المجاهدون من السيطرة على كتيبة صواريخ الطعانة الاستراتيجيّة، الواقعة شرقي مدينة حلب، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات الأسد، وتمكنوا من استهداف  قوات الأسد المتمركزة في مرآب كتيبة المهلب بحلب بالأسلحة الثقيلة؛ ما أدّى إلى اندلاع النيران داخل المرآب، كما تمكنوا من قتل عدد من جنود الأسد خلال مواجهات معهم في حي ‫الراشدين بحلب بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، واستهدفوا آليات وأماكن تمركز قوات الأسد عند دوّار البريج في جبهة الشيخ نجار شرقي حلب بقذائف الهاون، وحققوا إصابات مباشرة، ودمر المجاهدون دبّابة لقوّات الأسد قُرب قرية المقبلة، لدى محاولتها فكّ الحصار عن القرية الواقعة شرقي مدينة حلب، كما تمكنوا من عنصرين من قوات الأسد قنصا خلال اشتباكات معهم في محيط دوار البريج.
صمود للمجاهدين وشن هجمعات على قوات الأسد واستهدافهم في دمشق وريفها:
شن المجاهدون سلسلة هجمات بقذائف الهاون على معاقل قوات الأسد على جبهة المليحة بريف دمشق وحققوا إصابات مباشرة، وتمكنوا من صد محاولة قوات الأسد مجددا التقدم داخل بلدة المليحة من جهة إدارة الدفاع الجوي وأجبروها على التراجع، واستهدفوا تجمعات لقوات الأسد على الطريق الواصل بين زبدين والمليحة بقذائف الهاون، كما استهدفوا تجمعا لقوات الأسد في اللواء 20 في منطقة القلمون بقذائف الهاون.
دك مواقع قوات الأسد ونصب كمين لهم في درعا:
دكَّ المجاهدون مواقع قوات الأسد خلال المواجهات الدائرة على الجبهة الجنوبية لبلدة عتمان في ريف درعا بمضاد الطيران، وحققوا إصابات مباشرة، وقاموا بنصب كمين لقوات الأسد على طريق بلدة نوى وقتلوا 5 عناصر منهم.
مهاجمة قوات الأسد في إدلب:
تمكن المجاهدون من مهاجمة قوات الأسد في حاجز الرام ومحطة محروقات الشرطة على الكورنيش الشمالي لمدينة إدلب بقذائف مدفع جهنم؛ ما أدى لاشتعال النيران في المحطة وامتدادها إلى حاجز الرام.
صمود للمجاهدين في القنيطرة:
تمكن المجاهدون من صد هجوم لقوات الأسد على بلدة الهجة، الواقعة في ريف القنيطرة الجنوبي، وتمكنوا من تدمير دبابة وقتل وجرح عدد من الجنود.
تقدم للمجاهدين في دير الزور:
تمكن المجاهدون من السيطرة على مشفى عائشة في مدينة البوكمال، بريف دير الزور الشرقيّ، بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم "دولة العراق والشام"، وتمكّنوا خلال العملية من قتل وأسر عدّة عناصر من التنظيم، معظمهم مهاجرون.
دك معاقل الأسد في اللاذقية:
تمكن المجاهدون من قصف تجمّعات قوات الأسد، والشبيحة في كلّ من مدينة كسب، وبلدة مشقيتا في ريف اللاذقية بصواريخ "غراد".
صمود للمجاهدين في حمص:
تمكن المجاهدون من صد محاولة قوات الأسد التقدم في جبهة أم شرشوح في ريف حمص الشمالي.

المعارضة السياسية:

الائتلاف يهنئ الشعب السوري بحلول شهر رمضان المبارك:
بيان صحفي الائتلاف الوطني السوري
يهنئ الائتلاف الوطني السوري كافة أبناء الشعب السوري بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، أعاده الله على السوريين جميعاً بالفرج والنصر.
في هذه المناسبة العزيزة، ورغم الظروف العصيبة التي تمر بها بلادنا، فإننا نشد على أيادي جميع أبناء وطننا الذين صمدوا وصبروا ودافعوا عن حرية السوريين وكرامتهم، ونقف إجلالاً أمام العزائم الجبارة والجهود المتواصلة والتضحيات الجسيمة التي بذلها السوريون والتي كشفت عن أصالة الإنسان السوري ومعدنه الحقيقي، وجدارته في التمتع بمستقبل ينعم فيه بالحرية والعدالة والكرامة.
تقبل الله طاعاتكم، وثبت قلوبكم، وجعل في هذه الأيام فاتحة خير عاجل تشد عزيمتنا، وتجمع كلمتنا، وتعيننا على دعم ثورتنا وتحقيق أهدافها. وكل عام وأنتم بخير.
الرحمة للشهداء، والشفاء للجرحى، والحرية للمعتقلين، عاشت سورية، وعاش شعبها حراً عزيزاً.
الحكومة المؤقتة في المدن السورية للإشراف على العملية التعليمية:
زار وزير التربية والتعليم في الحكومة المؤقتة محي الدين بنانة الطلاب، والإداريين القائمين على امتحانات الشهادة الثانوية في المدن السورية الخارجة عن سيطرة الأسد، وجال على المراكز الامتحانية في ريفي حلب وإدلب، بهدف الاطلاع على سير العملية الامتحانية، والاطمئنان على الطلاب والكوادر الإدارية المشرفة على الامتحانات، والتقى الوزير الطلاب والمدرسين والإداريين في هذه المراكز، واطلع منهم على معوقات العمل التربوي وسبل تجاوزها، والمخاطر التي يرزحون تحتها لا سيما قصف نظام الأسد للمدارس ومقرات التعليم، الذي أسفر عن سقوط عشرات الشهداء، وفي المقابل عبر الطلاب عن إصرارهم على مواصلة التعليم والحصول على الشهادة ودخول الجامعات، حيث أكدوا أن القصف الهمجي لم يثبط من عزيمتهم، ولن يمنعهم عن السعي في طريق تحقيق أهدافهم وطموحاتهم، وتحدث إلى الطلاب في المراكز الامتحانية، حيث أكد أنهم الأساس والغاية، ونقل إليهم وقوف الوزارة إلى جانبهم، وسعيها الحثيث للحصول على اعتراف دولي بالشهادة الثانوية السورية التي سينالونها بنتيجة امتحانات هذا العام، وتأمين منح وفرص للدراسة في الجامعات التركية والدولية.
تفجير دوما يحمل بصمات تنظيمات إرهابية تخدم أجندة الأسد:
دان الأمين العام للائتلاف الوطني السوري بدر جاموس ما وصفه بـ" التفجير الإجرامي الذي وقع في مدينة دوما بغوطة دمشق"، والذي أسفر عن استشهاد 15 مدنيا بينهم أطفال ونساء حسبما أفاد ناشطون، ووصف الأمين العام للائتلاف هذا الفعل بـ" الجبان، وأنّه عمل إرهابي إجرامي، يأتي ضمن سلسلة من الجرائم التي تصب في خدمة ومصلحة نظام الأسد، وتحمل بصمات تنظيمات معادية لأهداف وتطلعات السوريين وحقوقهم في الحرية والعدالة والكرامة".

الوضع الإنساني:

400 ألف طفل سوري لاجئ في لبنان.. آلاف منهم بلا تعليم:
يوجد حوالي 400 ألف طفل سوري لاجئ في لبنان بحاجة للتعليم، في ظل إمكانات متواضعة لا تستطيع معها الحكومة اللبنانية توفير مقاعد الدراسة لهذا العدد من الطلبة اللاجئين، بعد أن تجاوزت أعداد اللاجئين السوريين في لبنان مليون نسمة، وبالنظر إلى مدارس اللاجئين فإنه وللوهلة الأولى يبدو المشهد عادياً، صف ابتدائي ومدرس وتلاميذ ولكن بقليل من التأمل سيبدو واضحاً أنه ليس فصلاً عادياً، وأن من يرتادونه ليسوا إلا سوريين حاملين صفة لاجئين.
هذا الوضع الشائك أدى إلى بقاء آلاف الأطفال اللاجئين دون تعليم مقابل حصول فئة قليلة منهم فقط على فرص للتعليم في لبنان، الذي يحتضن نحو 400 ألف طفل لاجئ، ربعهم فقط يرتادون المدارس، بل إن بعضهم تم الدفع بهم إلى العمل في هذا العمر المبكر.

المواقف والتحركات الدولية:

دعوة عربية إسلامية لهدنة بسوريا خلال رمضان:
وجهت جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي نداء مشتركا لوقف إطلاق النار وجميع أعمال العنف والقتال في سوريا خلال شهر رمضان، الذي بدأ اليوم الأحد، وفي بيان مشترك ناشد الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي "جميع الأطراف العسكرية المتحاربة في سوريا الالتزام بالوقف الشامل لإطلاق النار وجميع أعمال العنف والقتال بكافة أشكالها، وذلك بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك".
وأضاف البيان أن ذلك "حقن لدماء السوريين وللتخفيف من معاناتهم القاسية ولإفساح المجال أمام منظمات الإغاثة للقيام بواجباتها وتقديم المساعدات الإنسانية العاجلة للمناطق المنكوبة في جميع الأراضي السورية"، وحثت الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي "جميع الأطراف والقوى الإقليمية والدولية الفاعلة المعنية بمجريات الأزمة السورية على دعم هذا النداء المشترك وتضافر الجهود لحث الحكومة السورية وجميع الأطراف العسكرية المتحاربة على الالتزام بإعلان هدنة والوقف الشامل لإطلاق النار وجميع العمليات العسكرية".
استعدادات بإيطاليا لوصول ترسانة سوريا الكيميائية:
تسارعت الاستعدادات في كالابري الساحلية بجنوب إيطاليا وتحديدا في ميناء غيوا تورو، تمهيدا لوصول أسلحة ومكونات كيميائية سورية في بداية الأسبوع ونقلها إلى السفينة الأميركية "كيب راي"، التي سيتم تدمير المكونات الكيميائية على متنها في الثاني من يوليو/تموز كما هو متوقع، وذلك وفقا لما أعلنت عنه السلطات المحلية.
وأكدت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية المسؤولة مع الأمم المتحدة عن تفكيك ترسانة سوريا الكيميائية ثم تدميرها، أنه سيتم مطلع الشهر القادم نقل هذه المواد من السفينة الدانماركية إلى السفينة كيب راي المعتمدة لتدمير الأسلحة الكيميائية السورية في المياه الدولية، وفرضت السلطات الإيطالية إجراءات أمنية في كالابري، حيث ستقام أبواب وحواجز إضافية في المنطقة الساحلية لمنع أي تسلل وسيتم تعزيز المراقبة البحرية، وسيتم تجهيز مركز قيادة لاستقبال رجال إطفاء وجهاز طبي وقوات الأمن إضافة إلى ممثلين عن قيادة المرفأ والبحرية ووكالة حماية البيئة والسلطة البحرية في المرفأ وشركة مدسنتر وهي المجموعة الخاصة التي تدير محطة المستوعبات في ميناء المنطقة.

آراء المفكرين والصحف:

الطيران الإسرائيلي وبراميل الجنرال بشار الأسد:
داود البصري
لا حاجة بنا للقول بأن المقارنة بين القدرات العسكرية للجيش الإسرائيلي ولجيوش الصمود والتصدي وحماة الديار فئة (جيش أبو شحاطة) الأسدي، تبدو مستحيلة، نظرا للفارق النوعي والكمي الهائل في القوة، ففي معركة عام 1982 الجوية فوق لبنان أسقط الإسرائيليون مئة طائرة سورية، بينما كانت خسائرهم طائرة واحدة سقطت بسبب عطل فني وليس بسبب المواجهة!!، وقد تكررت تلك الفضائح والهزائم السورية المخجلة كثيرا حتى أضحت من الأمور المعتادة رغم المليارات المقتطعة من أفواه السوريين، والتي صرفت على ذلك الجيش الذي ليس في عقيدته القتالية حرب الإسرائيليين، بل الدفاع عن النظام من غضبة شعبه!!، وهذا ما يحصل منذ ما يقارب الأربعة أعوام حيث يبدع حماة الديار في ذبح الشعب السوري، وإنزال الخراب والدمار في كل سوريا وتحويلها لمقبرة جماعية، فيما يتلاشون ويهربون كالفئران أمام الهجمات الإسرائيلية، وهو ما حصل في الهجمة الإسرائيلية الأخيرة على مواقع سورية في الجولان ومصرع عدد من جنود الجيش السوري.
لقد بات واضحا وحدة المسار والهدف والمعركة وحتى المصير المشترك بين نظامي الأسد والمالكي كما تبين بشكل واضح شكل وطبيعة معركة المصير الواحد التي يخوضها الطرفان ضد شعبيهما والمأزق القاتل الذي أوصلا شعبيهما إليه، ويبدو أن تنشيط غارات الطيران السوري من الجنوب الإسرائيلي وحيث الجولان المحتل إلى الشرق والتوغل في العمق العراقي وضرب المدنيين العراقيين يمثل القمة في حالة اليأس التي يعيشها النظام وهو يسرف في سفك الدماء، فاشيو الشرق يعيشون لحظات التداعي الأخيرة. (بوابة الشرق)
اللعب الضار بالسياسة:
فايز سارة
ربما لم يعرف السوريون لعبًا على النحو الذي جرى في الأعوام الأخيرة في السياسة السورية، وهو أمر حول السياسة من تعريفها المختصر والمكثف بوصفها علما وفنا لإدارة المجتمعات البشرية إلى مجرد لعبة، يتم تداولها معظم الأوقات والأماكن ومن أغلبية الناس، يتم من خلالها تقطيع الوقت، وممارسة هوايات، وتصفية حسابات صغيرة بين أشخاص وجماعات لأغراض هي في الغالب الأعم أغراض غير سياسية.
والسبب في تحويل السوريين السياسة إلى لعبة، إنما يعود في الأهم من أسبابه إلى نظرة البعث للسياسة عشية تسلمه السلطة في سوريا عام 1963؛ إذ نقلها إلى هامش المجتمع، وجعلها مهمة الصفوة الحاكمة المربوطة بمؤسسة عسكرية – أمنية، ترفض مشاركة المجتمع في السياسة وفي اتخاذ القرار، بل حتى في رسم ملامح خلقه وآلياته، ثم جاءت سلطة الأسد من الأب إلى الابن، لتكرس ذلك النهج في التعامل مع السياسة وجعلها سلوكًا يخص قلة، قد لا تكون تتجاوز أصابع اليد الواحدة، ترسم وتنفذ سياسة مرسومة في الظلام ومن أشخاص مقدرين وغير معلومين في غالب الأحيان. (الشرق الأوسط)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
طارق المنفي - دمشق  - العسالي
نبيل أحمد العبد الحاري - درعا  - طفس
إسماعيل محمد حجازي - حلب  - اعزاز
بشرى عرموش - حمص  - الرستن
صفاء عرموش - حمص  - الرستن
عبير عرموش - حمص  - الرستن
آل الخولي - ريف دمشق  - مسرابا
مصطفى عبد المجيد العران - دير الزور  - البوكمال
محمد العكوش - الرقة  - الحمرات
بشرى خلف الحوش - الرقة  - معدان
إسماعيل الحامد الحوش - الرقة  - معدان
عبد الستار حامد الحوش - الرقة  - معدان
ريم حامد الحوش - الرقة  - معدان
هدى حامد الحوش - الرقة  - معدان
مهند محمود البحش - ريف دمشق  - كفربطنا
هيثم نعيمي - ريف دمشق  - كفربطنا
رويدة نعيمي - ريف دمشق  - كفربطنا
محمد عبد الجواد النصيرات - درعا  - ابطع
محمود عبد الكريم الإبراهيم - إدلب  - كفرنبل
محمد فؤاد العرسالي - ريف دمشق  - وادي بردى: هريرة
عمار منذر أكتع - إدلب  - سلقين
محمد منذر أكتع - إدلب  - سلقين
محمد نجيب نفاخ - إدلب  - سلقين
طافش منذر الأكتع - إدلب  - سلقين
محمد فؤاد كوسه - إدلب  - سلقين
محمد حسين عصعوص - إدلب  - سلقين
ﺷﺎﺩﻱ أحمد ﺍﻟﺰﻋﺒﻲ - درعا  - جاسم
أحمد يوسف المحاسنة - درعا  - جاسم
فراس نبيل الحلقي - درعا  - جاسم
محمد نعناع - حلب  - الصاخور
أمينة عفش - حلب  - الصاخور
محمد خالد ميلاجي - حلب 
نور - حلب  - حلب القديمة
موفق محمد نفاخ - إدلب  - سلقين
محمد موفق نفاخ - إدلب  - سلقين
أسومة نجيب السعودي - حلب 
عمار حكمت دالاتي - حلب  - منبج
إبراهيم ممو - إدلب  - سلقين
عبد الغني أبو هاشم سفلو - إدلب  - سلقين
يزن أحمد راوندوس - إدلب  - سلقين
أيهم حكيم راوندوس - إدلب  - سلقين
بلال قجيجة - إدلب  - سلقين
عزيز محمد حمو - حلب  - الحسامية
رضوان فايز معروف - إدلب  - دير سنبل
ماهر الحجي "عريبة" - إدلب  - سلقين
خالد نور الدين الخطيب - إدلب  - سلقين
سعيد موسى الجربان الزينة - إدلب  - كفرنبل
محمد إبراهيم القبلاوي - إدلب  - كفرومة
ابن مطعم البركة 1 - حلب 
ابن مطعم البركة 2 - حلب 
ابن مطعم البركة 3 - حلب 
إسماعيل محمد حجازي - حلب  - منغ
هادي محمد علي إدريس - حمص  - المباركية
روان عرموش - حمص  - الرستن
يونس عبد الرحمن بكور - حمص  - تلبيسة
محمد حسين العمار - حمص  - مهين
 

 

 

المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مسار برس
- الجبهة الإسلامية
- الائتلاف الوطني لقوى الثورة
- شبكة شام الإخبارية
- حلب نيوز
- الدرر الشامية
- الجزيرة نت
- بوابة الشرق
- العربي الجديد
- الشرق الأوسط
- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا