الاثنين 23 شعبان 1445 هـ الموافق 4 مارس 2024 م
أخبار سوريا - تحرير قرى في حماة وحمص والنظام يقصف المدن بالبراميل ليلاً - 21-4- 2014
الاثنين 21 جمادى الآخر 1435 هـ الموافق 21 أبريل 2014 م
عدد الزيارات : 20097
جرائم النظام الأسدي:
عمليات المجاهدين:
المعارضة السورية:
نظام الأسد:
الوضع الإنساني:
المواقف والتحركات الدولية:
آراء المفكرين والصحف:
أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

تواصل قوات الأسد قصفها المدن السوري وخاصة حلب بالبراميل المتفجرة نهاراً وليلاً، في حين حرر المجاهدون قرية في ريف حماة وأخرى في ريف حمص، وحققوا انتصارات في معركة الساحل، يأتي هذا في وقت أعلن في النظام فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية!

 

 

جرائم النظام الأسدي:

104 قتيلا:
قتلت قوات الأسد يومنا هذا الاثنين 104شخصا معظمهم في حلب وحمص.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في حلب قتل 70 شخصا، وفي حمص قتل 16 شخصا، وفي دمشق وريفها قتل 6 أشخاص، وفي حماه قتل 4 أشخاص، وفي إدلب قتل 3 أشخاص، وفي القنيطرة قتل 3 أشخاص، وفي درعا قتل شخصان. (1)
قصف بالبراميل المتفجرة على حلب ومناطق أخرى:
في حلب، ألقى الطيران المروحي الأسدي براميل متفجرة على أحياء الصاخور والأنصاري وبستان الباشا، كما شن الطيران الحربي غارة جوية على مدينة الباب في الريف الشرقي للمدينة.
وفي دمشق وريفها، شن الطيران الحربي الأسدي عدة غارات جوية على بلدة المليحة، وسقطت قذائف هاون على حي الزبلطاني وحي أبو رمانة.
وفي درعا، ألقى الطيران المروحي الأسدي براميل متفجرة على بلدة نوى وبلدة الغارية الغربية.
وفي إدلب، قصفت قوات الأسد بالطيران الحربي بلدة كفر تخاريم.
وفي حمص، قصفت قوات الأسد بالمدفعية والهاون على أحياء القصور والقرابيص وجورة الشياح وباب هود والوعر وجب الجندلي
حمص: سقوط شهيدين وعدد من الجرحى جراء إلقاء الطيران المروحي براميل متفجرة على حي القصور، وقصفت بالطيران أحياء حمص المحاصرة.
وفي اللاذقية، تعرضت مدينة كسب لقصف عنيف من قبل قوات الأسد بالمدفعية والصواريخ، كما قصف الطيران الحربي محيط المرصد 45 وجبل تشالما وقمة النسر بالصواريخ. (2)
غازات سامة على ريف إدلب:
استهدف الطيران المروحي الأسدي بلدة تلمنس بريف إدلب ببرميل متفجر يحوي مواد سامة، ما أدى إلى إصابة 15 شخصا بحالات اختناق، معظمهم من الأطفال، فيما قامت سيارات الإسعاف بنقل المصابين من المشافي الميدانية إلى مشافي مدينة سراقب. (2)

عمليات المجاهدين:

استهداف تجمعات قوات الأسد:
في دمشق، استهدف المجاهدون ميليشيات الأسد في اللواء 20 المطل على جيرود بصواريخ غراد، كما استهدفوا نقاط تمركز قوات الأسد في القطيفة بوابل من صواريخ غراد.
وفي اللاذقية، تمكن المجاهدون من تدمير سيارتين زيل ومقتل من فيهما جراء استهدافها في مرصدالـ45 بريف اللاذقية بقذائف الهاون.
وفي حلب، تصدى المجاهدون للطيران المروحي الأسدي في جبهة الشيخ نجار.
وفي حماه، استهدف المجاهدون رتلا عسكريا لميليشيات الأسد حاول اقتحام مدينة مورك بريف حماة الشماليّ، بقذائف مدفع 106.
وفي حمص، سيطر المجاهدون على عدة كتل في حي وادي_السايح بمدينة حمص القديمة، وقتلوا عشرة جنود من قوات الأسد على الأقل.
وفي إدلب، تمكن المجاهدون من تفجير عربة BMP، ومقتل من فيها، بعد استهدافها بلغم أرضي قرب وادي_الضيف شرق مدينة معرة النعمان بريف_إدلب الجنوبي. (3)
السيطرة على قرية قصر أبو سمرة وقتل قوات الأسد:
في حماة، سيطر المجاهدون على قرية قصر أبو سمرة بالكامل بريف حماة الشرقي، بعد معارك عنيفة مع قوات الأسد.
وفي حمص، تمكن المجاهدون من تدمير دبابةT62 وقتل كامل طاقمها إثر كمين في  الباب_المسدود في المدينة.
وفي ‏حلب‬، قتل المجاهدون أكثر من 15جندي لقوات الأسد ودمروا دبابة لهم إثر اشتباكات دارت بين الطرفين قرب ‏فرن الراموسة‬. (4)
السيطرة على مواقع لقوات الأسد في حمص واللاذقية :
في حمص، سيطر المجاهدون على قرية الغاصبية شرق مدينة تلبيسة وقتلوا 11عنصرا من ميليشيا جيش الدفاع الوطني، كما تصدوا لمحاولة مليشيات الشبيحة استعادة السيطرة على حي جب الجندلي وقتلوا 6 عناصر منهم.
وفي دير الزور، أحكم المجاهدون سيطرتهم على حقل الورد النفطي بالكامل بعد اشتباكات مع تنظيم الدولة.
وفي اللاذقية، تمكن المجاهدون من استعادة السيطرة على أجزاء واسعة من جبل تشالما وقتلوا عددا من ميليشيا جيش الدفاع الوطني.
وفي درعا، استهدف المجاهدون مبنى التأمينات في مدينة درعا المحطة بالمدفعية الثقيلة. (2)

المعارضة السورية:

الائتلاف في السعودية:
يزور وفد الائتلاف الوطني السوري برئاسة أحمد الجربا المملكة العربية السعودية اليوم، للالتقاء مع كبار المسؤولين فيها، حيث أكد الأمين العام للائتلاف الوطني بدر جاموس" أنّ هذه الزيارة تأتي ضمن سلسلة من اللقاءات الدبلوماسية التي يحاول من خلالها الائتلاف، توطيد علاقته مع الدول  العربية والغربية، بغية التنسيق معها فيما يخدم مصالح الشعب السوري".
وأضاف الأمين العام إنّ " العمل على زيادة دعم الجيش السوري الحر والثوار داخل المدن السورية، يشكل أحد أهم الملفات الأساسية التي سيبحثها الوفد مع مسئولي المملكة السعودية، إضافة إلى أنه سيتم التنسيق معهم، من أجل الدعم الإغاثي والارتقاء بالعملية التعليمية وإعادة تفعيلها، خاصة بعد الاستهداف الممنهج للمدارس السورية من قبل قوات الأسد، وتحويل بعضها إلى مراكز مسلحة لبعض المرتزقة الذين يستوردهم من الخارج للدفاع عنه". (5)
تحذير من مجزرة في بلدة الطفيل الحدودية:
حذر الأمين العام  للائتلاف السوري، الحكومة اللبنانية من الاستعدادات التي تقوم بها ميليشيات الأسد وبعض العناصر الطائفية، بغية ارتكاب مجزرة جديدة في مدينة الطفيل الحدودية مع لبنان، بحق بعض السوريين الهاربين من مجازر الأسد في القلمون، تحت ذريعة الإرهاب التي اعتاد نظام الأسد على لصقها بكلّ من يخالفه في التوجه أو الآراء". (5)
استنكار الانتقادات:
استنكرت الحكومة السورية المؤقتة الانتقادات الموجهة لعملها، معتبرة بعضها أنه" خرج عن أصول النقد، وتجاوز إلى التشهير وكيل الاتهامات"، وقالت الحكومة في رسالة" إلى أبناء شعبنا الثائر الكريم؛ كثرت في الأيام الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي الانتقادات لعمل الحكومة، فمنها ما هو بنّاء، ومنها ما خرج عن أصول النقد، وتجاوزه إلى التشهير وكيل الاتهامات"، وأردفت أن الحكومة السورية المؤقتة" قد وضعت البرامج والخطط من أجل دعم وتنمية كل محافظات بلدنا الحبيب، والبحث عن كل السبل من أجل تخفيف المعاناة عن شعبنا الثائر، الذي خرج طالباً الحرية، وستكون له بعون الله، وبهمة أبنائه".
ونفت الحكومة أن عدم الإعلان عن الدعم الذي تقدمه لمختلف المناطق  لا يعني أنها "غافلة عنه"، موضحة أن "قرار الدعم لا يأتي بصورة غير مخطط لها، إذ تسعى الحكومة لتقديم الدعم المستدام في كل المحافظات، من المشاريع والبرامج التي يكون لها الأثر المديد، في دعم شعبنا، وتحسين ظروف حياته". (5)

نظام الأسد:

فتح باب الترشح:
أعلن رئيس مجلس الشعب السوري محمد جهاد اللحام، فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية، ودعا من يرغب في ترشيح نفسه، للتقدم بطلب الترشح إلى المحكمة الدستورية العليا، خلال مدة عشرة أيام تبدأ من صباح الثلاثاء 22 أبريل/نيسان الجاري، وتنتهي بنهاية الدوام يوم الخميس الأول من مايو/أيار المقبل"، ويجب على المرشح الحصول على توكيل من 35 من أعضاء مجلس الشعب وعددهم 250.
وحدد اللحام موعد الانتخاب للمواطنين السوريين غير المقيمين على الأراضي السورية في السفارات السورية بالخارج يوم الأربعاء 28 مايو/أيار 2014، بدءا من الساعة السابعة صباحا وحتى السابعة مساء، حسب التوقيت المحلي للمدينة التي توجد فيها السفارة. (9)
الأسد ينقل سلاح مستودعات القلمون إلى حالش:
أشار ناشطون إلى نية قوات الأسد فتح طريق عسكري من مستودعات "دنحا"، باتجاه بلدة النبي شيت اللبنانية التابعة لحزب الله، وذلك بغية تأمين الأسلحة النوعية الموجودة داخل تلك المستودعات، بعد المواجهات العنيفة التي شهدتها منطقة القلمون والتي اقترب خلالها الثوار من السيطرة على كل تلك المستودعات، حيث أنها تحوي على صواريخ "سكود" وكذلك ورود معلومات عن وجود أسلحة كمياوية داخلها. (8)

الوضع الإنساني:

التحذير من وقوع كارثة إنسانية:
جددت الأمم المتحدة تحذيراتها من كارثة إنسانية في مخيم اليرموك بدمشق للاجئين الفلسطينيين، مع تعذر إيصال المواد الغذائية إليه منذ عشرة أيام، في حين تحدثت تقارير عن 30 حالة وفاة جوعا داخل المخيم في الآونة الأخيرة، حيث أعلن ناشطون سوريون ارتفاع أعداد المدنيين الذين قضوا جوعا في مخيم اليرموك إلى مائة شخص، منذ إطباق الحصار عليه قبل عام، بموازاة تحذير الأمم المتحدة من كارثة إنسانية.
وقال كريس غونيس، المسؤول بالوكالة، قوله إنه كانت هناك تقارير عن حالات وفاة من الجوع، وأمهات يطعمن أبناءهن حشائش وتوابل التقطت من الطريق، وأضاف غونيس أن الوضع في اليرموك كان بائسا بالفعل، والآن أصبح أكثر من بائس، وقال ناشطون إن الحصار لا يقتصر على اليرموك، إذ يطال المناطق المحيطة به، وأهمها منطقة الحجر الأسود المحاذية، مشيرين إلى أن المحاصرين جنوب دمشق يقارب عددهم خمسين ألف مدني. (7)
تسجيل6 إصابات بالسل بين اللاجئين:
أعلنت مديرية الأمراض السارية في وزارة الصحة الأردنية عن تسجيل 6 إصابات جديدة بمرض السل في مخيم الزعتري للاجئين السوريين شرقي محافظة المفرق، وكانت وزارة الصحة الأردنية قد سجلت 109 إصابات بمرض السل في صفوف اللاجئين السوريين، منها 40 حالة في مخيم الزعتري، ليرتفع العدد الإجمالي للإصابات إلى 115 حالة منهم 4 حالات من السل المعند. (8)

المواقف والتحركات الدولية:

دلائل على استخدام الأسد مواد سامة:
أعلنت وزارة الخارجية الأميركية" أن لديها دلائل على استخدام مواد كيميائية سامة قد تكون الكلور هذا الشهر في مدينة سورية تسيطر عليها المعارضة"، وأوضحت المتحدثة باسم الوزارة جين ساكي" أن الإدارة الأميركية تبحث حاليا معلومات تتعلق باستخدام مواد كيميائية صناعية سامة في مدينة "كفر زيتا"، وأنه يجري حاليا التحقق من المعلومات التي تشير إلى أن النظام السوري هو من استخدم هذه المواد.
وأشارت ساكي إلى أن الكلور ليس واحدا من المواد الكيميائية ذات الأولوية الأولى أو الثانية، التي صرحت سوريا بامتلاكها لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، بموجب اتفاق روسي أميركي لتدمير ترسانة سوريا من الأسلحة الكيميائية، وقالت المتحدثة الرسمية إن الولايات المتحدة ما زالت تحاول تحري الحقائق بشأن ما حدث، ويجب ألا ننسى ما تمكن النظام لسوري من تنفيذه فيما مضى". (9)
تحذير من إجراء الانتخابات:
حذر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون والمبعوث العربي والدولي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي من أن الانتخابات الرئاسية التي أعلنت عنها دمشق ستعرقل جهود التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية، وذكر المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوغاريك أن بان والإبراهيمي أكدا أن المضي قدما في مسار الانتخابات الرئاسية بسوريا وسط الصراع الدائر والنزوح الواسع، سيضر بالعملية السياسية ويعرقل احتمالات التوصل إلى حل سياسي، وأضاف دوغاريك أن "مثل هذه الانتخابات لا تتوافق مع نص وروح إعلان جنيف"، في إشارة إلى اتفاق أبرم في يونيو/حزيران 2012 بشأن السعي لانتقال سياسي في سوريا. (9)
إيجاد حل سياسي:
جدد الملك الأردني عبد الله الثاني موقف بلاده الداعي" لإيجاد حل سياسي انتقالي وشامل في سورية، يحفظ وحدة هذا البلد وسلامة شعبها"، جاء ذلك في بيان أصدره الديوان الملكي الهاشمي بمناسبة استقبال الملك عبد الله الثاني وزيرة الخارجية الأسترالية جوليا بيشوب، التي تزور المملكة ضمن جولة لها في المنطقة، ومن المقرر أن تلتقي بيشوب رئيس الحكومة عبد الله النسور ومدير المخابرات العامة الجنرال فيصل الشوبكي ، وتزور مخيم الزعتري للاجئين السوريين، في صحراء محافظة المفرق شمال شرق البلاد. (6)
الطراونة يؤكد وقوفه ضد إغلاق الحدود أمام اللاجئين السوريين:
أعلن رئيس مجلس النواب الأردني عاطف الطراونة وقوفه ضد إغلاق الحدود الأردنية أمام تدفق اللاجئين السوريين، لكنه طالب بتنظيم عملية الدخول واحترام القانون الأردني، وحذر من أصحاب الأجندات المشبوهة الذين يحاولون استغلال الظروف الإنسانية التي يمر بها اللاجئون السوريون للعبث بأمن الأردن واستقراره. (7)

آراء المفكرين والصحف:

نظام دمشق إرهابي مجرم
داود البصري

نعلم جميعا أن دماء الشهيد تظل ابد الدهر عن الثأر تستفهم، وأن ضحايا القمع والإرهاب من السوريين، كان لابد لمعاناتهم ولأصواتهم أن تصل للعالمين، وتتحول، بحكم طبائع الأمور، سما قاتلا وبطيئا لخلايا وجذور النظام السوري الإرهابية.
وحركة المجتمع الدولي الجارية حاليا لإعادة تسليط الضوء على ملفات النظام السوداء في مجالات التعذيب البشعة، تعتبر بمثابة حالة متقدمة في التعامل الدولي مع ملفات النظام السوري الإرهابية المتراكمة، وهي ملفات سوداء ومتضخمة وتاريخية في دلالاتها، وطبيعتها، وجذريتها في نظام إرهابي مجرم وقمعي تخصص في ذبح السوريين واستئصالهم منذ عام 1963 وحتى اليوم.
عبر الحقب التاريخية المختلفة التي تناوبت خلالها على حكم سورية ثلة من المجرمين المتناطحين على السلطة، والنهب، والنفوذ كانت كل عدتهم سلاح القمع الرهيب، والقتل الشامل، وفتح وتوسيع السجون، واللجوء إلى بناء الأجهزة المخابراتية وفروعها المختلفة، التي حولت حياة السوريين جحيما لايطاق.
التفات المجتمع الدولي إلى جرائم النظام الموثقة ضد الشعب ولطبيعة جرائمه التعذيبية، وطرق قتله الرهيبة لآلاف مؤلفة من السوريين، وكما تسرب أخيرا وصدم العالم، هو تطور ايجابي مهم، وحالة حركية مؤثرة في سياق الجهود الدولية لعزل النظام وتطويقه بملفات فضائحه الشنيعة، تمهيدا لإحالته لمحكمة الجنايات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان، وعبر اعتبار النظام بكل أجهزته، ومؤسساته، نظاما منبوذا مجرما جاهز للعرض على العدالة الدولية.
وعبر استعراض ملفاته الإجرامية الثقيلة وجرائمه الموثقة، وهي ملفات خطيرة ستدينه وتحيل أركانه بكل تأكيد نزلاء في زنازين موحشة، هذا إذا تمكن أركان النظام وعناصره الإرهابية من الإفلات من قبضة السوريين الأحرار، ومن العدالة الوطنية السورية التي ستحاكمه على كل قطرة دم لشهيد أريقت، في بلاد باتت تعتبر أكثر البلدان معاناة من جرائم النظام.
النظام يتعامل مع الثورة السورية اليوم معاملة اليائس الذي يحارب وظهره للخلف، يسانده حلفاؤه الإقليميون وفي طليعتهم إيران وأدواتها الطائفية في المنطقة، وكذلك الروس الداخلين في مواجهة مع العالم الحر بشان الوضع الأوكراني.
إعادة المجتمع الدولي لتركيز الأضواء الساطعة على جرائم النظام المتراكمة وتوثيق ممارساته، وانتهاكاته الشنيعة، هي خطوة متقدمة في طريق طويل للقصاص العادل، من أبشع نظام متوحش عرفه الشرق الأوسط في تاريخه.
لابد لطريق الإجرام من نهاية،ولابد للدم السوري الحر أن ينتصر على سيوف البغي والطغيان والإرهاب، والتاريخ لن يعود للوراء مهما تفرعن الطغاةـ وحاولوا إعاقة حتمية التاريخ وتياراته الصاعقة المتدفقة لصالح الشعوب الحرة، وصور آلاف ضحايا التعذيب الوحشي التي يتداولها العالم اليوم باستغراب ودهشة وصدمة، ليست سوى غيض من فيض موبقات نظام بلغ من الإجرام مبلغا صعبا، ومن الجريمة حدودها القصوى، ومن الإرهاب قمته.
ستكون فاتورة جرائم النظام الإرهابية الموثقة، والمسجلة مكلفة جدا، ولن يستطيع الإفلات من المتابعة الجنائية ولو طلب اللجوء في مثلث برمودا، فدماء الشعب السوري ليست مياها ثقيلة، بل إنها تستصرخ العدالة الإنسانية.
لقد حاول النظام السورين وعبر مختلف الذرائع والتبريرات الهروب من جرائمه، وتصنع حكاية محاربته للإرهاب الدولي متناسيا ملفاته الثقيلة، التي تؤكد انه كان ولا يزال عنصرا رئيسيا من عناصر الإرهاب الدولي في مراحل تاريخية، وسياسية مختلفة، تقديم النظام السوري للعدالة الدولية ليس سوى تحصيل حاصل لنهاية طريق طويل للجريمة ضد الشعوب، ولكن هل سيسمح أحرار الشام لطاغية الشام بالهروب والتواري؟ تلك هي المسالة. (10)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)(11)
خليل علوش - ريف دمشق - الكسوة: قرية الخيارة
خالد شبلي - حلب - الهلك: عين التل
يحيى نمر السمر - حمص - القصير
زكريا الحزوري - حمص - الوعر
خالد عامر عصرها - حمص - دير بعلبة
محمد عز الدين - حمص - دير بعلبة
مازن الأحمد - حمص - تلبيسة: عين حسين
طلال عبد الرحمن دله - حمص - الفرحانية الغربية
أبو فهد - دمشق - الصالحية
خالد راتب القابوني - ريف دمشق - مسرابا
حسن إبراهيم حمود - إدلب - سراقب
سعيد همار - ريف دمشق - داريا
محمد عبد الله - درعا - درعا المدينة
حمزة عباس الحبوس - درعا - غباغب
فراس نبيل حسون النجار - حمص - الوعر
مريم خالد الأشتر - حمص - الرستن
علي محمد الشاوي - حمص - مهين
محمد وليد الشهابي - دمشق - مخيم اليرموك
علي الغوري - دمشق - مخيم اليرموك
أحمد شيخ حسن - إدلب - أطمة
محمد ياسين الطبجي - ريف دمشق - دوما
مصعب محمد الكيلاني - ريف دمشق - الضمير
سامية حسين الططري - ريف دمشق - الزبداني
خلدون داسوقة - ريف دمشق - المليحة
أحمد القاضي - ريف دمشق - عين ترما
 

 

 

المصادر:
1) الهيئة العامة للثورة السورية
2) مسار برس
3) الجبهة الإسلامية
4) مرآة الشام
5) الائتلاف الوطني لقوى الثورة
6) الحياة
7) الشرق الأوسط
8) أورينت
9) الجزيرة نت
10) السياسة
11) مركز توثيق الانتهاكات في سوريا