الجمعة 13 شعبان 1445 هـ الموافق 23 فبراير 2024 م
تقرير عن زيارة وفد هيئة الشام الإسلامية لمخيمات تركيا
الجمعة 1 رمضان 1433 هـ الموافق 20 يوليو 2012 م
عدد الزيارات : 7934

تقرير عن زيارة وفد هيئة الشام الإسلامية لمخيمات تركيا

 

في يوم الثلاثاء 4 /7 / 2012 ، قام وفد هيئة الشام الإسلامية يضم ( رئيس الهيئة - المكتب الاجتماعي – المكتب الإعلامي – المكتب الدعوي – المكتب الإغاثي – لجنة الفتية ) برفقة أحد الأطباء النفسانيين من أصدقاء الهيئة بزيارة إلى تركيا، واستمرت الزيارة لمدة أسبوع ونصف وتم الآتي :

 

 

أولاً : الاجتماع ببعض الناشطين في المجال الإغاثي والطبي والاستماع منهم عن الوضع وطبيعة احتياجات اللاجئين والجرحى.

ثانياً : تصميم استمارة دراسة احتياج المخيمات .

ثالثاً : زيارة مخيم يلداغي بأنطاكيا القريب من الحدود السورية جهة إدلب يوم الخميس 15 شعبان 1433 هـ ، 6 يوليو 2012 م، وقد استقبل المسئول التركي عن المخيم مع مجموعة من الناشطين داخل المخيم وفد الهيئة ، وتم الترحيب من قبل المسئول بأعضاء الهيئة واستمع منهم عن هدف الزيارة، فرحب بها وبين أن هذه الزيارة بأهدافها النفسية الاجتماعية الدعوية تعد من أولى الزيارات، كما أطلع الوفد عن بعض المشكلات التي تعترض إدارة المخيم في التعامل مع اللاجئين، في المقابل قدم الوفد الشكر للدولة التركية على الرعاية الكريمة التي توفرها للاجئين .

ثم قام الوفد بجولة داخل المخيم وتم خلالها الآتي :

1- الإطلاع على أوضاع المقيمين في المخيم الذين بلغ عددهم حوالي ( 4000 ) لاجئ، علماً أن المخيم مصمم لاستقبال ( 1700 ) لاجئ ، حيث يقيم البعض في مرافق المخيم العامة ( الساحات – المسجد ) لعدم توفر أماكن لهم داخل الخيم .

2- السلام على اللاجئين والاستماع منهم عن ظروف حياتهم.

3- مقابلة بعض اللاجئين والاستماع إليهم وحديثهم عن ظروف حياتهم. وتقديم الدعم النفسي لهم .

4- الإطلاع على الأنشطة الرياضية المقدمة للأبناء، وكان منها ( دوري رياضي – سباق – رحلات مختلفة – الأناشيد الثورية ) .

5- السلام على الأطفال والالتقاء بهم والسماع منهم عن أوضاعهم وحاجاتهم، وكيف يقضون أوقاتهم داخل المخيم، والمهارات التي يتعلمونها ( رياضية – حفظ قرأن – توجيهات دينية .. ) ، وتم تقديم بعض الحلوى لهم وكان لها أثر في زرع البسمة على وجوههم ، ومن الملفت للنظر أنه عند تقديم الحلوى لبعض الأطفال اعتذروا عن قبولها لأنهم صائمون وكان يوم خميس.

6- زيارة معرض الرسومات واللوحات الثورية التي يقوم بها بعض اللاجئين داخل لمخيم .

7- زيارة بعض الجرحى وتقديم الدعم النفسي لهم .

8- صلاة الظهر مع اللاجئين ، وقام مدير المكتب الإعلامي ؛ عضو المكتب الدعوي بإلقاء كلمة بعد الصلاة تضمنت رفع المعنويات والربط بالله وسؤال النصر منه.

9- المشاركة في دفن أحد الشهداء - بإذن الله - ، وتقديم الدعم النفسي لأخ الشهيد الذي كان في وضع منهار.

10- مناقشة الناشطين في إمكانية تقديم برنامج تدريبي لهم في كيفية تقديم الدعم النفسي والاجتماعي للمقيمين في المخيمات وتم الاتفاق معهم على اختيار عدد منهم لحضور البرنامج .

11- من الأمور التي ساعدت في نجاح الزيارة : وضوح هدف الزيارة وشرحه للقائمين على المخيم – تكامل الفريق الزائر في الأدوار وتنوعه وتجانسه ( دعوي – نفسي – اجتماعي – صحي ) – توزيع هدايا على الأطفال – الاهتمام بالتواصل مع أكثر من فئة عمرية في المخيم أثناء التجول .

 

 

بيانات مخيم ( يلداغي / أنطاكية ) بتاريخ 6 / 7 / 2012 م

موقع المخيم: 50 كم عن أنطاكيا

عمر المخيم: أول مخيمأقيم للاجئين، 13 شهر.

طاقته الاستيعابية: 1700

الطبيعة الجغرافية والمناخية: منطقة جبلية ريفية، ذات غابات، مناخها معتدل.

أولا: البنية التحتية

الغرف أو الخيام: غرف وخيام + مباني + صالات دورين مقسمة بأشرعة بلاستيكية (كانت سابقا مصنع للتبغ). 

عدد المقيمين في الوحدة: معدل 6 أشخاص في الخيمة.

تجهيزها للسكن: مجهزة للسكن، إلا أن هناك أشخاص غير نظاميين، يبيتون في خارج الخيام أو المباني، بفراش أو بطانيات.

المساجد

عددها وتجهيزاتها: مسجد واحد داخل مبنى، بتجهيزات جيدة جدا.

سعته : 300 تقريبا.

الاحتياجات: مصاحف، أجزاء مصاحف، كتب.

قاعات الاجتماعات

عددها ، وتجهيزاتها:

سعتها واستيعابها:

الاحتياجات: (يمكن الاستفادة من المسجد والفصول الدراسية).

الفصول الدراسية

عددها: 5 + إدارة

تجهيزاتها: تجهيزات مدرسية.

سعتها: 40 في كل فصل

الاحتياجات:

العيادات

عددها: 1

تجهيزاتها:

سعتها : جيده

الاحتياجات:

القاعات الترفيهية

عددها: 1

تجهيزاتها: (صالة رياضية مغلفة خارج المخيم، وهي ملك خاص، تستأجر بـ14 ليرة تركية في الساعة).

سعتها:

الاحتياجات:

ساحات اللعب

عددها: 3

تجهيزاتها: كافية

سعتها :

الاحتياجات: تجهيزات رياضية، بعض الألعاب ؟

تلفاز

عددها:

تجهيزاتها: توجد تقريبا في كل خيمة

الاحتياجات:

كمبيوتر

عددها:

تجهيزاتها: لا يوجد سوى الحواسب الشخصية لدى البعض

الاحتياجات:

الانترنت

عددها:

تجهيزاتها: توجد محدودة

الاحتياجات:

عدد دورات المياه واحتياجاتها: كافية وجيدة

مرافق أخرى: توجد غرف غسيل للملابس، مجهزة بغسالات أتوماتيك.

               
 

ثانيا: بيانات اللاجئين

العدد الفعلي: 4000-5000

الأعداد الجديدة المتوافدة شهريا:

الأعداد المغادرة شهريا:

الجنس

عدد الذكور:

عدد الإناث:

عدد الأطفال دون 6 سنوات:

عدد الأطفال من 6 - 12 سنة:

عدد الأطفال من 13 - 18 سنة:

المستوى الثقافي:

أمي:

ابتدائي:

إعدادي:

ثانوي:

جامعي:

دراسات عليا:

هل هناك من اللاجئين من يعمل في مهنة تدر عليه دخلا؟

يوجد في المخيم من يعمل في : بقاليات + مقهى + أطعمة سريعة + فنون ورسم

المناطق التي قدم منها اللاجئون: اللاذقية، إدلب، حماة، حلب .

               
 

ثالثا: الخدمات المقدمة للاجئين

الطعام

متوفر: للمسجلين نظاميا فقط، وتوجد بقالات ومطاعم وجبات سريعة خاصة تباع فيها بعض الأطعمة.

ملاحظات: (يتم تقاسم الطعام مع غير المسجلين).

الماء

متوفر: يوجد ماء نقي صالح للشرب.

ملاحظات:

الكساء

متوفر: للمسجلين نظاما.

ملاحظات:

العلاج والدواء

متوفر: يقدم للمسجلين نظاما فقط، من خلال عيادة المخيم، وتحول الحالات التي تستدعي التحويل إلى المستشفيات الحكومية في أنطاكيا. وأما بالنسبة لغير المسجلين فيقدم لهم العلاج بمقابل مادي. والحالات التي تذهب للمستشفيات الحكومية بلا تحويل من طبيب المخيم، فتعالج بمقابل مادي.

ملاحظات:

الخدمات العامة

متوفرة ، فالمخيم نظيف بشكل عام ، ولا تجد فيه ما يزعج من مناظر أو روائح .

 

الخدمات المقدمة للجرحى

عدد الجرحى:                             نوع الخدمات: تقدم خدمة طبية من قبل طبيب المخيم والتمريض.

المراكز العلاجية

عدد المشرفين: 2

تخصص المشرفين: طبيب عام + ممرض

نوع الجهة المشرفة ( حكومية أو خاصة ): وزارة الصحة التركية

حجم عمل كل جهة: دوام العيادة: 9ص إلى 5م.

أسماء المعالجين وكيفية التواصل معهم:

آلية استقبال الجرحى والوقت المستغرق لعلاجهم ومتابعة حالتهم : يستقبل الجريح لعمل الإسعافات الأولية ثم يحول لمستشفى أتطاكيا إن كان بحاجة إلى اجراء عملية ، وبعد ذلك يقضي فترة العلاج داخل المخيم .

احتياجات الجرحى والعوائق والصعوبات لعلاجهم : المكان غير مناسب للعلاج والاستشفاء ، هناك حاجة للعلاج الطبيعي والفيزيائي للمصابين ، بعض المصابين يحولون إلى مستشفيات خاصة .

إمكانية الاستفادة من الأطباء الخارجيين وتخصصاتهم المطلوبة: لا تسمح الحكومة التركية بذلك

المراكز العلاجية تحت الإنشاء ونوعية خدماتها ومن سيعمل بها: هناك مصحة تابعة لـ ( IHH) داخل انطاكيا يحول إليها المصاب بعد العملية ، كما أن هناك مصحة يعمل على إنشائها تحت إشراف هيئة الشام الإسلامية .

الخدمات النفسية

الفئات المقدمة لها الخدمة: (لا توجد خدمات نفسية منتظمة حاليا في المخيم مع وجود الحاجة الملحة لها).

نوع الخدمات :  توعوية:      وقائية:                 علاجية:

هل الخدمات فردية أم جماعية:

الجهة المقدمة للخدمات:

كيفية القيام بالخدمة:

الخدمات الاجتماعية

الفئات المقدمة لها الخدمة: (لا توجد حاليا خدمات اجتماعية منظمة حاليا في المخيم مع وجود الحاجة الملحة لها )

نوع الخدمات : توعوية:     وقائية:                علاجية:

هل الخدمات فردية أم جماعية:

الجهة المقدمة للخدمات:

كيفية القيام بالخدمة:

الخدمات التعليمية

الفئات المقدمة لها الخدمة:

1- الأطفال من 6 إلى 12 سنة ذكور وإناث: يقدم لهم تدريس مناهج اجتهادية خاصة شرعية وقرآن كريم، بجهود ذاتية بدعم خيري.

2- الأطفال فوق 12سنة: كان لهم تعليم مدرسي باجتهاد خاص، إلا أنه توقف من 3أيام، من تاريخ الزيارة، بسبب انقطاع الدعم عن هذه الفئة.

نوع الخدمات:

1- قرآن وعلوم شرعية ، وبرامج رياضية ، ورحلات خلوية ، ومسابقات رياضية دوري ، وتعليم أناشيد.

2- قرآن وعلوم شرعية...

هل الخدمات فردية أم جماعية: جماعية

الجهة المقدمة للخدمات: خيرية كويتية.

من يقوم بها: الإدارة والمدرسات من اللاجئين

كيفية القيام بالخدمة: تدريس - رحلات خلوية وتثقيفية - ورياضية

الخدمات الدعوية

الفئات المقدمة لها الخدمة : لعامة اللاجئين

نوع الخدمات: محاضرات في المساجد .

هل الخدمات فردية أم جماعية: فردية

الجهة المقدمة للخدمات: من قبل بعض الدعاة الزائرين للمخيم .

متى تقدم الخدمة: بعد الصلوات .

الموضوعات الدعوية المطلوبة: طلب العديد من اللاجئين إيفاد دعاة للحديث في الموضوعات الإيمانيات – السلوكيات والأخلاق – الفقه .

أئمة المساجد

عددهم : إمام + مؤذن

إمكاناتهم : جيدة

أدوارهم الفعلية: إمامة صلاة الجماعة , تغسيل ودفن الموتى , المشاركة في إدارة المخيم مع الأتراك

تقبل الناس وتفاعلهم معهم: لهم مكانة واحترام لدى اللاجئين والإدارة .

المرجعية الشرعية للاجئين: يوجد مفتي معين من قبل الحكومة التركية

الناشطون

عددهم: سبعة ( رجالا ونساء )

إمكاناتهم: جيدة

مستوياتهم العلمية والدعوية وقدراتهم: مدرسين وطلبة علم

أدوارهم الفعلية: برامج ترفيهية وتعليمة للأطفال , أدوار إدارية

تقبل الناس وتفاعلهم معهم: جيد

الاحتياجات : بحاجة إلى بعض الدورات في التعامل مع الأزمات وتقديم الخدمة الإغاثية + بعض الدعم المادي + التوجيه الشرعي .

إدارة المخيمات

يدار المخيم من قبل الإدارة التركية + إمام المسجد + بعض الناشطين

احتياجات اللجان: بعض الدورات في تقديم الدعم النفسي وقت الأزمات

تقبل الناس لهم : جيد

             
 

ومن خلال الجدول السابق والملاحظات الأخرى يتضح ما يلي :

أولاً : الإيجابيات :

- البنية التحتية للمخيم جيدة ، يمكن الاستفادة منها في تحسين وضع اللاجئين وتقديم البرامج المتنوعة لهم للتخفيف عنهم .

- المناخ معتدل في المنطقة .

- تقديم الحكومة التركية خدمات تشكر عليها ( الماء - الغذاء – الدواء – اللباس – الغسالات الأوتوماتيكية – دورات المياه – المرافق - التنظيم – الأمن والحماية –  حسن المعاملة وتحمل الإساءة ) وتعتبر هذه الخدمات ممتازة مقارنة بغيرها من المخيمات خارج تركيا

- مستوى نظافة المخيم أفضل من المتوقع في مثل هذه الأوضاع التي تكون في مخيمات اللاجئين .

- وجود برامج تعليمية و ترفيهية يقوم بها بعض الناشطين تساعد في الدعم النفسي والاجتماعي.

- وجود لجنة متفاهمة نوعا ما لترتيب وإدارة البرامج التعليمة والترفيهية يمكن تطويرها لتقدم الدعم النفسي والاجتماعي بأسلوب علمي صحيح .

- وجود مرشدين شرعيين من قبل الإدارة التركية، ومن بعض اللاجئين.

- طلب اللاجئين أنفسهم والعاملين في خدمتهم وإدارة المخيم زيادة الخدمات الدينية والتوعوية والنفسية والاجتماعية في المخيمات.

- مظهر الاحتشام والستر واضح لجميع المقيمات داخل المخيمات .

- ارتفاع مستوى الإيمان بالقضاء والقدر لدى المقيمين في المخيم ، وبالأخص الجرحى ، وإصرارهم على العودة للمشاركة في الجهاد بعض شفائهم بإذن الله .

- ظهور بعض النواحي الدينية ، والوعي بأن المنهج الصحيح هو توحيد الناس على الكتاب والسنة بعيداً عن الحزبيات، وتطور الفكر الديني الإيجابي حتى من غير المتدينين، وتأديب من تطاول على الدين .

- وجود مفاهيم وسلوكيات دينية لدى الأطفال ( تفسير قصار السور ، وبعض الأطفال كانوا صائمين ،  سلوك اسلامي وتربية وتهذيب وتعفف واضحين )

- توافد بعض الدعاة على المخيم لتقديم بعض المحاضرات .

 - وجود مباني للخدمات تساعد على المحافظة على مقتنياتها ( فصول دراسية – مستوصف ... ).

- وجود مبنى مدرسي 8 فصول دراسية يتعلم فيها الأبناء القرآن و بعض المهارات .

- وجود معرض فني لأعمال الثورة .

-وجود بعض أكشاك البيع والمقاهي داخل المخيم أقامها اللاجئين .

- قرب المخيم من الحدود مما يجعل بعض المنتمين للكتائب اللجوء للمخيم للراحة ثم العودة للداخل لمتابعة النضال .

- وجود خدمة الإنترنت وإمكانية تقديم الإرشاد النفسي عبر الإنترنت للبعض .

- وجود أجهزة التلفاز يمكن الاستفادة منها في تخصيص بعض البرامج الإعلامية للاجئين في الجوانب الدعوية والنفسية والاجتماعية .

ثانياً: السلبيات :

- عدم توفر قاعدة بيانات عن المخيمات، وصعوبة الحصول على معلومات دقيقة بشأن المخيمات واللاجئين.

- عدد المقيمين في المخيم أكثر من ضعف طاقته الاستيعابية .

- وجود بعض الخلافات بين المقيمين في المخيم ، يرجع لزيادة العدد ، ولعدم توحد تنسيق الداعمين ، وتقديم المساعدات والبرامج لتحقيق مصالح خاصة.

- تراجع الوضع الاجتماعي والذي اطلق عليه الناشطون بـ ( الفاسد الثوري ) وذلك بسبب طول المدة ، ومحاولة بعض أطراف المعارضة في الخارج لتحقيق مكاسب خاصة ...

- تعدد الجهات التي تحاول تقديم الدعم للاجئين، مع عدم وجوب التنسيق الكافي بينها.

- ازدياد نسبة التدخين لمحاولة تخفيف الضغط النفسي ، وذكر لنا أن هناك قلة قد تستخدم الحشيش أو بعض المخدرات الأخرى .

- الضغط النفسي العالي لدى المقيمين بسبب زيادة العدد ، وطول المدة ، والأوضاع في داخل سوريا ، وعدم وجود جهة تقدم الدعم النفسي والاجتماعي بأسلوب علمي . 

- التحدث داخل المخيم - من المقيمين بشكل غير نظامي - بشكل سيء عن الحكومة التركية وخدماتها .

- تكرر زيارات من جهات متعددة وجمع معلومات عن المخيم والمقيمين فيه وتقديم الوعود بمساعدتهم، مع إحساس اللاجئين والعاملين بعدم وجود نتائج إيجابية ملموسة للاجئين ، مما شكل نوعاً من الرفض في التعاون مع بعض الزائرين في تقديم أي معلومة لهم والنظرة السلبية ( من يأتي لجمع المعلومات يتاجر بهذه المعلومات يحقق مكاسب شخصية من ورائها دون أن يقدم شيئاً للاجئين )  .

- موقع المخيم قريب من منطقة حدودية يخشى في أي وقت وصول أسلحة النظام السوري لها ، كما أنه في منطقة قريبة من العلويين الأتراك.

===========

رابعاً : زيارة مخيم بخشين بأنطاكيا: القريب من الحدود السورية جهة نهر العاصي ، حيث استقبل المسئول التركي عن المخيم وفد الهيئة مع مجموعة من الناشطين داخل المخيم، وتم الترحيب من قبل المسئول بأعضاء الهيئة واستمع منهم عن هدف الزيارة، فرحب بها وأعطى الإذن للدخول للمخيم والاطلاع على أوضاعه.

ثم قام الوفد بجولة داخل المخيم تم خلالها الآتي :

1- الاجتماع داخل المسجد مع بعض الناشطين والاستماع إلى تقرير مختصر عن الوضع داخل المخيم ، والمشكلات التي تواجههم .

2- التجول داخل المخيم للإطلاع على أوضاع المقيمين فيه والذين بلغ عددهم حوالي ( 1700 ) لاجئ معظمهم من جسر الشغور ، يقيمون في خيم مرتبه ومقسمة إلى وحدات يوجد بينها دورات المياه .

3- السلام على اللاجئين والاستماع منهم عن ظروف حياتهم.

4- مقابلة بعض اللاجئين وتقديم الدعم النفسي لهم .

5- السلام على الأطفال والالتقاء بهم والسماع منهم عن أوضاعهم وحاجاتهم، وكيف يقضون أوقاتهم داخل المخيم، والمهارات التي يتعلمونها، وتم تقديم بعض الحلوى لهم وكان لها أثر في زرع البسمة على وجوههم ، ومن الملفت للنظر تعامل الأطفال بطريقة مختلفة عن أطفال مخيم يايلداغي ، ويرجع السبب لكون أطفال مخيم بخشين لا يتلقون توجيهات أو برامج ترفيهية وتربوية بشكل منظم داخل المخيم بسبب بعض الخلافات القائمة بين المقيمين وتفريغ محتوى الخيم التعليمية من الأثاث ، على عكس مخيم يايلداغي.

6- الاجتماع في خيمة أحد اللاجئين مع بعض الناشطين في المخيم ومناقشة بعض مشكلاتهم ، ومحاولة تقديم الدعم النفسي لهم ، وتوجيههم لتوحيد جهودهم ونبذ الخلافات ، وزرع الإيجابية في نفوسهم .

8- صلاة المغرب مع اللاجئين ، وقام رئيس هيئة الشام الإسلامية بإلقاء كلمة بعد الصلاة تضمنت رفع المعنويات والربط بالله وسؤال النصر منه .

9- مناقشة الناشطين في إمكانية تقديم برنامج تدريبي لهم في كيفية تقديم الدعم النفسي والاجتماعي للمقيمين في المخيمات وتم الاتفاق معهم على اختيار عدد منهم لحضور البرنامج .

نموذج تقويم الخدمات المقدمة للاجئين السوريين في ( تركيا )

بيانات مخيم (بخشين )

موقع المخيم : يبعد عن انطاكيا 30 كلم

عمر المخيم :

طاقته الاستيعابية : 1700

الطبيعة الجغرافية والمناخية : منطقة على حدود نهر العاص

أولا : البنية التحتية

الغرف أو الخيام : خيام

العدد :

عدد المقيمين في الوحدة : 4- 6

تجهيزها للسكن : خيام + فرش + سجاد

المساجد

عددها : 1

تجهيزاتها : مفروش بالموكيت ، ومكيفات

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

قاعات الاجتماعات

عددها :

1

تجهيزاتها :  كانت مجهزة بكراسي وشاشة تلفاز لكن بسبب الخلافات أخليت من كل شيء

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

الفصول الدراسية

عددها :

لايوجد

تجهيزاتها : كان في المخيم روضة متكاملة لكن اللاجئين أخذوا أغراضها ووضعوها في خيمهم ، حتى الخيمة أزالوها 

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

العيادات

عددها : 1

تجهيزاتها : جيدة

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

القاعات الترفيهية

عددها :

1

تجهيزاتها : كانت مجهزة لكن لم يبقى إلا الخيمة تستخدم لتعليم اللغة الانجليزية على الواقف .

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

ساحات اللعب

عددها :

ملعب للأطفال

تجهيزاتها : مراجيح وزحلاطات بجوار المسجد .

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

التلفاز

عددها :

تجهيزاتها : في كل خيمة تلفاز

الاحتياجات :

كمبيوتر

عددها : لا يوجد

تجهيزاتها : بعض الكومبيوترات الفردية

 

الاحتياجات :

الانترنت

عددها: يوجد

تجهيزاتها : محدود

الاحتياجات :

عدد دورات المياه واحتياجاتها: يوجد بين كل مجموعة من الخيم كرفان حمامات للرجال وآخرى للنساء + مراوش + مواضئ .

مرافق أخرى :

             
 

ثانيا : بيانات اللاجئين

العدد الفعلي : 1700

الأعداد الجديدة المتوافدة شهريا : لا يوجد      

الأعداد المغادرة شهريا :

الجنس

عدد الذكور:

عدد الإناث :

عدد الأطفال دون 6 سنوات :

عدد الأطفال من 6 - 12 سنة :

عدد الأطفال من 13 - 18 سنة :

المستوى الثقافي :

أمي :

ابتدائي :

إعدادي :

ثانوي :

جامعي :

دراسات عليا :

هل هناك من اللاجئين من يعمل في مهنة تدر عليه دخلا؟

داخل المخيم لا يوجد أي نشاط ، لكن البعض يخرج ويعمل في انطاكيا بالبناء وغيره .

المناطق التي قدم منها اللاجئون : معظم اللاجئين من جسر الشغور

               
 

ثالثاً : الخدمات المقدمة للاجئين

الطعام

متوفر: ثلاث وجبات

ملاحظات:

الماء

متوفر: يوجد مياه للوضوء والغسيل بالإضافة إلى صهاريج مياه صحية

ملاحظات:

الكساء

متوفر: كل شهر يوزع لباس للاجئين

ملاحظات:

العلاج والدواء

متوفر: متوفر بشكل جيد

ملاحظات:

الخدمات العامة

متوفرة ، فالمخيم نظيف بشكل عام ، ولا تجد فيه ما يزعج من مناظر أو روائح .

 

رابعاً : الخدمات المقدمة للجرحى

عدد الجرحى:                             نوع الخدمات : تضميد جراح ، واسعافات أولية .

المراكز العلاجية

عدد المشرفين: 1

تخصص المشرفين: طبيب عام + ممرض

نوع الجهة المشرفة ( حكومية أو خاصة ): وزارة الصحة التركية .

حجم عمل كل جهة: دوام العيادة من 9 صباحاً إلى 5 مساءً .

أسماء المعالجين وكيفية التواصل معهم :

آلية استقبال الجرحى والوقت المستغرق لعلاجهم ومتابعة حالتهم : يستقبل الجريح لعمل الإسعافات الأولية ثم يحول لمستشفى أتطاكيا إن كان بحاجة إلى اجراء عملية ، وبعد ذلك يقضي فترة العلاج داخل المخيم .

احتياجات الجرحى والعوائق والصعوبات لعلاجهم : المكان غير مناسب للعلاج والاستشفاء ، هناك حاجة للعلاج الطبيعي والفيزيائي للمصابين ، بعض المصابين يحولون إلى مستشفيات خاصة .

إمكانية الاستفادة من الأطباء الخارجيين وتخصصاتهم المطلوبة : لا تسمح الحكومة التركية بذلك

المراكز العلاجية تحت الإنشاء ونوعية خدماتها ومن سيعمل بها : هناك مصحات في أنطاكيا يذهب إليها بعض الجرحى.

الخدمات النفسية

الفئات المقدمة لها الخدمة: (لا توجد خدمات نفسية منتظمة حاليا في المخيم مع وجود الحاجة الملحة لها).

نوع الخدمات : توعوية:                           وقائية:        علاجية:

هل الخدمات فردية أم جماعية :

الجهة المقدمة للخدمات:

من يقوم بها :

كيفية القيام بالخدمة:

الخدمات الاجتماعية

الفئات المقدمة لها الخدمة: (لا توجد حاليا خدمات اجتماعية منظمة حاليا في المخيم مع وجود الحاجة الملحة لها )

نوع الخدمات            توعوية:                             وقائية:                 علاجية:

هل الخدمات فردية أم جماعية :

الجهة المقدمة للخدمات:

من يقوم بها :

كيفية القيام بالخدمة:

الخدمات التعليمية

الفئات المقدمة لها الخدمة : الاطفال الأولاد والبنات

نوع الخدمات : تحفيظ قرآن +  تعليم اللغة الانجليزية + التمثيل

هل الخدمات فردية أم جماعية : فردية

الجهة المقدمة للخدمات: كان لهيئة الشام معهد شرعي متكامل لكن المكان لم يبقى منه شيء

من يقوم بها : بعض اللاجئين الناشطين

كيفية القيام بالخدمة:

متى تقدم الخدمة: بعد العصر

الخدمات الإرشادية والدعوية

الفئات المقدمة لها الخدمة : لعامة اللاجئين .

نوع الخدمات : تجويد + تحفيظ

هل الخدمات فردية أم جماعية : فردية

الجهة المقدمة للخدمات: بعض الدعاة الزائرين للمخيم بشكل فردي + شيخ المخيم  .

كيفية القيام بالخدمة: من خلال النداء بالمكرفون الذي في المسجد ودعوة الناس لحضور درس في المسجد + كما يقوم شيخ المخيم بزيارة الناس في خيمهم ويقدم له النصح .

متى تقدم الخدمة: بعد الصلوات

الموضوعات الإرشادية والدعوية المطلوبة : الايمانيات – بث الرجاء – السلوكيات والأخلاقيات .

أئمة المساجد

عددهم: 1

إمكاناتهم: جيدة

أدوارهم الفعلية: الإمامة + تحفيظ قرآن

تقبل الناس وتفاعلهم معهم: كان في البداية جيد ، لكن مع وجود الخلافات تزعزعت العلاقة عند البعض

المرجعية الشرعية للاجئين: شيخ الجامع .

الناشطون

عددهم: 6 ( رجال ونساء )

إمكاناتهم: جيدة

مستوياتهم العلمية والدعوية وقدراتهم: جيدة

أدوارهم الفعلية: تعليمية

تقبل الناس وتفاعلهم معهم: يوجد خلافات بينهم نفرت الناس من بعضهم .

إدارة المخيمات

كانت توجد لجان لكنها اختلفت وفشلت ، ويدار حالياً من قبل الحكومة التركية .

احتياجات اللجان: التأهيل في كيفية تقديم الخدمات والدعم النفسي للآخرين

تقبل الناس لهم : الانضباط موجود من خلال اللجنة التركية ، لكن لايوجد حالياً تقبل للجنة السابقة .

             
 

 

الإيجابيات :

- البنية التحتية للمخيم جيدة حيث تم إنشاء المخيم بهذا الخصوص وجهز تجيزاً جيداً ومعد بشكل مرتب في تقسيمه ومرافقه  .

- تنظيم المخيم الإداري والأمني من قبل الحكومة التركية جيد ويشعر السكان بالأمان.

- عدد المقيمين داخل المخيم متوافقة مع طاقته الاستيعابية .

- معظم المتواجدين في المخيم من منطقة واحدة .

- تقديم الحكومة التركية لجميع متطلبات اللاجئين من ( لباس – دواء – طعام - مياه صحية - ... ) .

- توافد بعض الدعاة لتقديم التوجيهات داخل المسجد .

- السماح للاجئين في التنقل والذهاب إلى انطاكيا للتسوق ،وغض النظر عمن يعمل..

-وجود بعض حلقات تحفيظ القرآن ، وقيام بعض الناشطين بتقديم برامج تدريبة في اللغة الانجليزية والتمثيل .

 

السلبيات :

- تفريغ مخيمات التعليم والاجتماعات من محتوياتها حيث تم أخذها من قبل بعض اللاجئين .

- عدم وجود لجان تنظيمية من اللاجئين ، مع أنها وجدت في فترات سابقة لكنها تلاشت مع الخلافات .

- وجود خلاف بين المقيمين في الآراء أدى إلى التنافر ، وانعزال البعض حتى من الذهاب إلى المسجد.

- عدم وجود أنشطة اجتماعية أو رياضية أو ترفيهية .

- الفراغ الكبير الذي يشعر به المقيمون في المخيم ، وطول المدة والتي أدت إلى الشعور باليأس والاتكالية .

- انعكست الخلافات التي بين اللاجئين بشكل سلبي على سلوكيات الأطفال داخل المخيم بالإضافة إلى تفريغ محتويات الخيم التعلمية من أدواتها ، مما أدى إلى ضعف البرامج التربوية والترفيهية المقدمة لهم .

 


خامساً : زيارة مخيم أورفة للاجئين السورين ، والذي يبعد عن مدينة أورفة 150 كيلومتراً، وعن مدينة رأس العين 18 كم بطريق صحراوي، ويقيم فيه حالياً حوالي 17000 لاجئ ، من مناطق مختلفة من سوريا، ومن الأمور التي أطلعنا عليها الآتي:

نموذج تقويم الخدمات المقدمة للاجئين السوريين في (   تركيا   (

بيانات مخيم ( جيلان بينار - أورفة  )

موقع المخيم : جيلان بينار ، يقابله رأس العين من الجهة السورية

عمر المخيم : 3 أشهر ونصف

طاقته الاستيعابية : 20000

الطبيعة الجغرافية والمناخية : يقع على مسافة 150 كلم من مدينة اورفة ، ومناخه صحراوي حار جداً نهاراً ، معتدل ليلاً

أولا : البنية التحتية

الغرف أو الخيام : خيام مقسمة على أحياء بينها حواجز حديدية

العدد :10 أحياء

عدد المقيمين في الوحدة : 1600 في كل حي

تجهيزها للسكن : خيام + فرش + بطانيات

المساجد

عددها : 10

تجهيزاتها : مفروشة ومكيفة ، ويوجد فيها مكان لصلاة النساء

سعتها واستيعابها : 250 لكل مسجد

الاحتياجات :

قاعات الاجتماعات

عددها :

20

تجهيزاتها :  مكيفة ، وفيها أجهزة التلفاز ( قاعات استراحة وليست للاجتماعات )

سعتها واستيعابها : 250 بنفس حجم المساجد

الاحتياجات :

الفصول الدراسية

عددها : 11 خيم

تجهيزاتها : 6خيم مجهزة للتعليم+ 2ورش تعليم خياطة + 3ورش تعليم حلاقة .

سعتها واستيعابها : توجد روضة أطفال وتعليم لغة انجليزية ( ولا يوجد إقبال من اللاجئين )

الاحتياجات : بعيدة عن بعض الخيم 2 كيلو

العيادات

عددها : 1

تجهيزاتها : يوجد طبيب واحد للرجال والنساء وبساعات محدودة

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

القاعات الترفيهية

عددها :

لايوجد

تجهيزاتها :

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

ساحات اللعب

عددها :

لايوجد

تجهيزاتها :

سعتها واستيعابها :

الاحتياجات :

تلفاز

عددها :

تجهيزاتها : في القاعات العامة

الاحتياجات :

كمبيوتر

عددها :

تجهيزاتها : يوجد قاعة مخصصة لتعمليم الكمبيوتر للأطفال

الاحتياجات :

الانترنت

عددها :

لايوجد

تجهيزاتها :

الاحتياجات :

عدد دورات المياه واحتياجاتها: 20 كرفان / في كل حي عدد 2 كرفان  حمامات ومراوش ، لكن فيها عدد من المشكلات في التركيب وتهريب المياه .

مرافق أخرى  :

             
 

ثانيا : بيانات اللاجئين

العدد الفعلي : 16000

الأعداد الجديدة المتوافدة شهريا : 300وافد يومياً                                                  

الأعداد المغادرة شهريا : 500 مغادر أسبوعيا وكثير منهم يعود مرة أخرى

الجنس

عدد الذكور:

عدد الإناث :

عدد الأطفال دون 6 سنوات : 2000طفل دون سن العاشره

عدد الأطفال من 6 - 12 سنة :

عدد الأطفال من 13 - 18 سنة :

المستوى الثقافي :

أمي :

ابتدائي :

إعدادي :

ثانوي :

جامعي :

دراسات عليا :

هل هناك من اللاجئين من يعمل في مهنة تدر عليه دخلا؟

لا يوجد خاصة وأن المخيم معزول في الصحراء

المناطق التي قدم منها اللاجئون : 60 % من محافظة اللاذقية ومدنها، والبقية من مناطق مختلف ، منهم نسبة كبيرة بها من ريف حلب وإدلب

               
 

ثالثا : الخدمات المقدمة للاجئين

الطعام

متوفر: متوفر ثلاث وجبات

ملاحظات:

الماء

متوفر: متوفر

ملاحظات:

الكساء

غير متوفر

ملاحظات:

العلاج والدواء

غير كاف

ملاحظات:

الخدمات العامة

مازال المخيم بحاجة إلى الكثير من الخدمات والمرافق  .

 

الخدمات المقدمة للجرحى

عدد الجرحى:                             نوع الخدمات : تضميد جراح واسعافات أولية

المراكز العلاجية

عدد المشرفين: 1

تخصص المشرفين: طب عام

نوع الجهة المشرفة ( حكومية أو خاصة ): وزارة الصحة التركية

حجم عمل كل جهة:

أسماء المعالجين وكيفية التواصل معهم :

آلية استقبال الجرحى والوقت المستغرق لعلاجهم ومتابعة حالتهم وهل يتم نقل الجرحى لمناطق أو لدول أخرى :

يستقبل الجريح في العيادة ويقدم له العلاج المبدئي وتضميد الجراح وعند الحاجة يحول إلى مستشفى جيلان نيار البعيد 20 كيلوا عن المخيم ، والحالات المرَضية الكبيرة تحول إلى مستشفى أورفة

احتياجات الجرحى والعوائق والصعوبات لعلاجهم والتعامل مع الحالات ذات التكاليف الباهظة : الجو غير مناسب وغير صحي للجرحى ، والجرحى بحاجة إلى العلاج الطبيعي والفيزيائي .

إمكانية الاستفادة من الأطباء الخارجيين وتخصصاتهم المطلوبة : لا يمكن تمنع الحكومة التركية من ذلك .

المراكز العلاجية تحت الإنشاء ونوعية خدماتها ومن سيعمل بها : لا يوجد .

الخدمات النفسية

الفئات المقدمة لها الخدمة: (لا توجد خدمات نفسية منتظمة حاليا في المخيم مع وجود الحاجة الملحة لها).

نوع الخدمات   توعوية:                                وقائية:                 علاجية:

هل الخدمات فردية أم جماعية :

الجهة المقدمة للخدمات:

من يقوم بها :

كيفية القيام بالخدمة:

الخدمات الاجتماعية

الفئات المقدمة لها الخدمة: (لا توجد خدمات اجتماعية منتظمة حاليا في المخيم مع وجود الحاجة الملحة لها).

نوع الخدمات  :  توعوية:                  وقائية:                              علاجية:

هل الخدمات فردية أم جماعية :

الجهة المقدمة للخدمات:

من يقوم بها :

كيفية القيام بالخدمة:

الخدمات التعليمية

الفئات المقدمة لها الخدمة : الكبار والصغار

نوع الخدمات : حلقات تحفيظ في المساجد ( لا يوجد حلقات منتظمة لعدم وجود جهة تتبناها وأيضا عدم استقرار اللاجئين في المخيم وقلة الكادر المناسب ) + مركز تعليم للغة التركية  + 2 روضة أطفال ، تعمل من 9 – 11:30 ص ، 1.30 ـ 4 عصرا

هل الخدمات فردية أم جماعية :

الجهة المقدمة للخدمات: الحكومة التركية

من يقوم بها : اتراك + المتعلمون من اللاجئين

كيفية القيام بالخدمة: في خيام كبيرة على شكل صالات مجهزة

متى تقدم الخدمة: بعد العصر

الخدمات الإرشادية والدعوية

الفئات المقدمة لها الخدمة : عامة

نوع الخدمات : يقدم بعض الكلمات الإرشادية الدعوية بعد الصلوات . ( قليلة جداً لا تفي بشيء من الاحتياج )

هل الخدمات فردية أم جماعية : فردية

الجهة المقدمة للخدمات: بعض الأئمة من اللاجئين + بعض الزائرين للمخيم

كيفية القيام بالخدمة:

متى تقدم الخدمة: بعد العصر وبعد المغرب

الموضوعات الإرشادية والدعوية المطلوبة : الايمانيات – بث الرجاء – السلوكيات والأخلاقيات .

أئمة المساجد

عددهم: 10 أئمة

إمكاناتهم: متفاوتة ،

أدوارهم الفعلية: إمامة وقليل منهم يقومون بالتحفيظ

تقبل الناس وتفاعلهم معهم: متوسط

المرجعية الشرعية للاجئين: الأئمة

الناشطون

عددهم:

إمكاناتهم:

مستوياتهم العلمية والدعوية وقدراتهم:

 

أدوارهم الفعلية:

تقبل الناس وتفاعلهم معهم:

 

إدارة المخيمات

عدد اللجان الموجودة: غير ثابت

مهام اللجان: تنظيم امور الحي

احتياجات اللجان: التأهيل في كيفية تقديم الخدمات والدعم النفسي للآخرين

تقبل الناس للجان وتفاعلهم معها: جيد ، ومازالوا في مرحلة عدم الاسقرار .

               
 

الإيجابيات :

- بعد المخيم عن منطقة تواجد العلوية .

- المخيم منظم بطريقة المخيمات الحديثة .

- وجود عدد من المصليات وقاعات الاجتماع المكيفة ، والفصول الدراسية ( وإن كانت لم تفعل حتى الآن لكون المخيم جديد ) .

- تقديم الحكومة التركية لبعض الخدمات : ( الغذاء – الماء الصالح للشرب – الدواء وبعض الرعاية الصحية ) .

- هناك عملية مستمرة من الحكومة لتطوير المخيم .

السلبيات :

- وقوع المخيم في منطقة صحراوية شديدة الحرارة .

- عدم توفر خدمة الكهرباء داخل الخيام .

- عدم وجود مكيفات داخل المخيمات ، وقلة عدد برادات المياه .

- ينقص اللاجئين الكثير من المستلزمات ( لباس – أدوات تنظيف ..) مع بعد مناطق الشراء .

- وضع الجرحى حرج لعدم ملاءمة الجو للاستشفاء وبعد المستشفى الحكومي عنهم.

- وجود العقارب والحيات في المنطقة ( قليلة نوعاً ما مع استخدام الحكومة التركية للمبيدات ).

- ندرة زيارة الدعاة للمخيم بسبب البعد، هناك نقص كبير في مدرسي التحفيظ والمرشدين الدينيين ..

- بعد المخيم عن الحدود السورية التي يدخل ويخرج منها الثوار للاستراحة وتأمين بعض الحاجيات.

 

سادساً : زيارة الجرحى ، وذلك في :

1-المستشفى الخاص بأنطاكيا، حيث كان فيها طفلة أصيبت بقذيفة مع أهلها وكانت الناجية الوحيدة من بينهم، كما يتواجد في المستشفى 3 جرحى آخرين يجرى لهم عمليات من الإصابات المتعددة ، حاولنا قدر المستطاع تقديم الدعم النفسي لهم.

ومن الأمور التي المشاهدة تزعزع الثقة بين المرضى والكادر الطبي لكون معظم الكادر من العلويين ، وترتب على ذلك عدد من المشكلات النفسية لدى المرضى .

2- زيارة مصحة ( IHH) ، التي يتواجد فيها 13 جريحاً على اختلاف أنواع الإصابات ( شلل – كسور .... )، وتم الالتقاء بالمرضى وتقديم الدعم النفسي لهم ، واطلع الدكتور على أوضاعهم الصحية وطبيعة العلاج والخدمة المقدمة لهم، وقدم لهم النصائح .

من الأمور المطلوبة : الاهتمام بتقديم الدعم النفسي للمرضى ، بالإضافة إلى طبيب يشرف وينصح ولو بشكل غير مباشر .

3- زيارة منزل العائلة التي استضافت الطفلة التي كانت في المستشفى الخاص، واصطحاب بعض الهدايا لها ولأبناء الأسرة المستضيفة ، وكان لذلك الأثر الطيب في زرع البسمة على وجه الفتاة ومواساة الأسرة المستضيفة لها .  

 

سابعاً: تقديم برنامج تدريبي للناشطين في كيفية تقديم الدعم النفسي والاجتماعي للاجئين ،

1- للرجال : حيث دُعي إليه الناشطون في المخيمين ، بالإضافة إلى الناشطين في تقديم الخدمات للجرحى واللاجئين المقيمين خارج المخيمات ، وكانت مدة البرنامج 10 ساعات تدريبية على يومين أستفاد منه عدد ( 20 ) ناشطاً .

2- للنساء : حيث تم  تقديم البرنامج للنساء العاملات في تقديم الدعم النفسي للاجئين خارج المخيمات عدد ( 18 ) معلمة ، وكانت مدة البرنامج اثنا عشرة ساعة تدريبية على مدى ثلاثة أيام.

 

ثامناً : الالتقاء ببعض العاملين على تقديم الدعم الإغاثي والطبي للاجئين ومن خلال النقاش معهم تبين عدم وجود أي جهة تتبنى أو تعمل على الدعم النفسي أو الاجتماعي في مخيمات تركيا ، وان الجهد منصب على الأمور الاغاثية والدعوية ، والحاجة ملحة للعمل على تقديم الدعم النفسي والاجتماعي .

 

ملاحظات عامة تتعلق بالجانب النفسي والاجتماعي :

- لا يوجد أي دعم نفسي أو اجتماعي منظم هادف مقدم للاجئين داخل أو خارج المخيمات .

- يوجد في بعض المخيمات بعض الأنشطة التعليمية والترفيهية من خلال بعض الناشطين المتفاهمين انعكست تلك الأنشطة والبرامج بشكل ايجابي على نفسية وسلوكيات اللاجئين وبالأخص الأبناء، وعلى العكس بالنسبة للمخيمات التي خلت من تلك الأنشطة جعلت اللاجئين وبالأخص الأبناء يقضون أوقاتهم دون توجيه وانعكس ذلك بشكل سلبي على سلوكياتهم.

- توافد الدعاة لزيارة المخيمات يخفف نوعا ما عن اللاجئين ويشعرهم بوجود من يقف بجوارهم ويواسيهم ويشعر بهمومهم، ويرفع من معنوياتهم وإيمانياتهم .

- تمر المخيمات بثلاثة مراحل ، وكل مرحلة بحاجة إلى تعامل خاص معها من الناحية النفسية والاجتماعية:

 ففي المرحلة الأولى وهي مرحلة توافد اللاجئين على المخيمات يكون همّ اللاجئين تأمين مكان المأوى والحاجات الأساسية للعيش ، ويحاولون التكيف مع الوضع الجديد عليهم، فيحتاج اللاجئون في هذه المرحلة إلى المساندة في تقديم العون لهم وإرشادهم إلى كيفية التعايش مع الوضع الجديد.

وفي المرحلة الثانية يبدأ اللاجئون بالتعرف على بعضهم وتقديم المساعدة للمحتاج منهم فيصبح بينهم نوع من التآلف والتكاتف والإيثار، وفي هذه المرحلة يحتاج اللاجئون إلى تعزيز الجوانب الإيجابية وتكوين لجان منهم لترتيب أمورهم.

 أما في المرحلة الثالثة بعد الاستقرار يبدأ الشعور لدى اللاجئين بالألم والحسرة على الوضع الذي اضطروا إليه وأسلوب المعيشة وتبدأ المشاعر السلبية نتيجة الصدمة الأولى تظهر عليهم ويتذكروا أحبابهم وممتلكاتهم التي فقدت ، وهذا يتطلب الحرص من الناشطين والدعاة في ملء أوقات فراغ اللاجئين بالأنشطة المتنوعة التي تخفف عنهم مصابهم .  

 

التوصيات :

  • أهمية التنسيق المسبق للزيارات لأي مخيم .
  • ضرورة وضوح الهدف القريب والبعيد من الزيارة، وضرورة تقديم تصور واضح لإدارة المخيم من البداية عن غرض الزيارة وبرنامجها ومدتها، وتقديمه مكتوبا.
  • لابد من تنسيق الجهود الدعوية والاجتماعية والنفسية والإغاثية ضمن برنامج متكامل بعيداً عن المصالح الضيقة.
  • الترتيب لإقامة برنامج للدعم النفسي والاجتماعي من خلال تدريب الناشطين داخل المخيم على تقديم الدعم النفسي ، والقيام بالزيارات المستمرة من المختصين لتقديم الدعم النفسي والاجتماعي وتقييم الوضع .
  • لابد من الإطلاع على أوضاع أي مخيم يراد تقديم برامج فيه بغض النظر عن نوعه ، ودراسة الاحتياج ومدى تقبل الناس للبرنامج وآثاره .
  • يحبذ في الزيارات التكامل بين أكثر من مكتب من مكاتب الهيئة ( دعوي – نفسي – اجتماعي – إغاثي ) .
  • يحبذ في الزيارات اصطحاب بعض الهدايا الخفيفة ( سكاكر – بسكويت - لعب صغيرة للأطفال – بالونات .. ) مما يسهل الاستقبال ، ويكسر الحواجز بين اللجنة الزائرة واللاجئين .
  • من خلال المشكلات التي شوهدت داخل المخيمات يتوقع أن الثورة سوف تفرز بعد انتهائها العديد من المشكلات النفسية والاجتماعية ، لذا يتوجب تأهيل فريق نفسي واجتماعي للعمل على دراسة المشكلات المتوقعة ، وتأهيل فريق لتقديم البرامج الوقائية والعلاجية لها .
  • من الضروري إدخال موضوع التدخين وتعاطي المخدرات في البرامج النفسية المقدمة للعاملين واللاجئين. 
  • من اأهم الأمور التي يجب العمل عليها في أقرب وقت الترتيب لندوة علمية أو مؤتمر للجهات المختلفة المعنية بدعم اللاجئين للتنسيق التكاملي في الخدمات المقدمة المحققة للاحتياجات الأولوية.
  • ضرورة إخضاع العاملين في البرامج المقدمة للاجئين لدورات في الدعم النفسي للاجئين وكيفية التعامل معهم.
  • وجود متخصصين دائمين معايشين للاجئين في مجالات احتياج اللاجئين المختلفة.
  • ضرورة استيعاب النساء في البرامج المقدمة للعاملين.
  • ضرورة إيفاد الدعاة إلى المخيمات لفترات طويلة ، بحيث لا تقل مدة إقامة الداعية في المخيم عن شهر كامل.

 

تفاصيل المخيمات  حسب آخر تحديث إلى تاريخ 15 اكتوبر 2012

 

عدد اللاجئين اسم المخيم (عربي) اسم المخيم الولاية عدد المخيمات الكلي الدولة
3,000 يلاداغي Yaladagi Antakya 11 تركيا
1,200 بخشين Bohshin      
2,000 ألطنوز Altinozu      
1,800 الضباط Bohshin      
7,000 الإصلاحية İslahiye Gaziantep    
12,000 كلس Kilis      
14,000 كاركاميش Karkamış      
7,000 مرعش Kahramanmaras      
4,000 أورفة Urfa Şanlıurfa    
10,000 أكاكالي Akçakale      
18,000 سيلانبينار Ceylanpınar      
80,000          

 

أمل الشيخ | انطاكيا مخيم ابايدن
الأربعاء 1 ذو الحجة 1433 هـ الموافق 17 أكتوبر 2012 م
السلام عليكم :أعجبت بدراستكم الجيدة للمخيمات المذكورةوبتفصيل المعلومات عن كل مخيم .لكن ماذا عن مخيمنا ؟ أرجو أن تضعونا على جدول أعمالكم .
وآمل أن تبلغوني بتوقيت زيارتكم حتى أتمكن من مقابلتكم وليس كمعظم الجهات التي تزور المخيم وتغادر دون علم الاكثرية.لكم مني جزيل الشكروالتقدير
على شمولية دراستكم وعلميتها أدعو لكم بالاخلاص والصواب .
هيئة الشام الإسلامية | سورية
الأربعاء 1 ذو الحجة 1433 هـ الموافق 17 أكتوبر 2012 م
الأخت أمل
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
نأمل منكم مراسلة الإدارة على عنوان الهيئة بتفاصيل ذلك contact@islamicsham.org
وبالتوفيق
خالد السلمي | الرياض
الاثنين 6 ذو الحجة 1433 هـ الموافق 22 أكتوبر 2012 م
جزاكم الله خيرا على هذا العمل الطيب المنظم
ونرجو أن تحدثونا عن الأوضاع الآن 7/12/1433 هل الأمور أحسن أو أسوأ مما كانت عليه.
وهل يمكنكم التواصل مع الحكومة السعودية للاستفادة من حصيلة حملة التبرعات (أكثر من 400 مليون ريال).
نرجو تكرما تحديث المعلومات عن مخيمات إخواننا اللاجئين كل شهرين.
ولعنة الله على الظالمين