الاثنين 23 شعبان 1445 هـ الموافق 4 مارس 2024 م
هيئة الشام تنفذ 5 مشاريع إغاثية استفاد منها 2000 أسرة في إدلب
الأربعاء 20 رمضان 1433 هـ الموافق 8 أغسطس 2012 م
عدد الزيارات : 3934

نفذت هيئة الشام الإسلامية خمسة مشاريع إغاثية في محافظة إدلب شملت عدداً من مدنها وقراها، واستفاد منها أكثر من ألفي أسرة.


ففي قرية كفر عويد في جبل الزاوية، تم تنفيذ مشروع تأمين سِلال مواد غذائية وتموينية وذلك يوم 14شباط (فبراير) الماضي، واستفادت منه 188 أسرة، بينما تم الانتهاء في الشهر نفسه من تجهيز مشفى ميداني (بكامل تجهيزاته) في معرة النعمان.

 

وبعد الحملة البربرية التي شنتها قوات الأسد الغاشمة على قرى شرق المعرة في 29 آذار (مارس) الماضي، وتضرر جراء ذلك أكثر من 250 منزل بين حرق وتدمير ونهب، قامت الهيئة بحملة تعويضات مالية استفادت منها 170 أسرة منها 143 أسرة في جرجناز، و11 في الرفة، و10 أسر في معصران، و5 في سنجار، وأسرة واحدة في قرية خيارة.
كما قامت الهيئة بتوزيع محروقات للتدفئة استفادت منها 1711 أسرة منها 177 أسرة في كنصفرة، و708 في الريف الشرقي لمعرة النعمان، و688 في مدينة معرة النعمان، و138 في أبين.
وإضافة إلى ذلك، نفذت هيئة الشام الإسلامية مشروع (تعويض اللباس) بعد قيام عصابات الأسد بحرق بيوت المواطنين أثناء اقتحام جرجناز والريف الشرقي لمعرة النعمان يومي 29-30 من شهر آذار (مارس) الماضي، واستفادت منه 172 عائلة.

om osama | ariha
الخميس 21 رمضان 1433 هـ الموافق 9 أغسطس 2012 م
اخواني اني ارى ان العمل انصب في الجزء الجنوبي من المحافظة فمثلا مدينة اريحا لم تنل نصيبا منها او ادلب او جسر الشغور ...ممكن نعرف
الاسباب؟؟!!!
المكتب الإعلامي - هيئة الشام الإسلامية | سوريا
الخميس 21 رمضان 1433 هـ الموافق 9 أغسطس 2012 م
جميع التقارير ليست شاملة لكل ما تقدمه الهيئة ولا يشمل جميع المدن أو المحافظات، بل هو نبذه سريعة، وإدلب من المحافظات التي تلقى الرعاية
والاهتمام من الهيئة، ولعله يكون هناك تقارير عن مشاريع أخرى للهيئة فيها بإذن الله

 

eman | ادلب
الجمعة 22 رمضان 1433 هـ الموافق 10 أغسطس 2012 م
جزاكم الله كل خير عنا و عن الجميع  و ان اردتم المساعدة داخل المدينة فجمعية رحماء بينهم مستعدة و يمكن للقسم الاعلامي ان يتواصل معكم لتنسيق
العمل ان احببتم 

 
أبو عاصم | سوريا
السبت 10 جمادى الآخر 1434 هـ الموافق 20 أبريل 2013 م
ان مدينة منبج مدينة الاجئين الوافدين من حلب وريفها وأدلب والرقة فليكن لها من عملكم المبرور انشاء الله نصيب