السبت 14 شعبان 1445 هـ الموافق 24 فبراير 2024 م
الأنشطة الخيرية والدعوية في حماة وأريافها وريف إدلب الجنوبي في شهر رمضان 1434
الاثنين 26 شوّال 1434 هـ الموافق 2 سبتمبر 2013 م
عدد الزيارات : 6393

خلال شهر رمضان المبارك 1434 هـ

الهيئة تصرف أكثر من 700 ألف دولار أمريكي على مشاريع خيرية

في حماة وأريافها وريف إدلب الجنوبي

وتنفذ عدداً من المشاريع الدعوية والإعلامية

 

نفذ المكتب الإغاثي في هيئة الشام الإسلامية

خلال شهر رمضان المبارك لعام 1434هـ، عدة مشاريع إنسانية في محافظة حماة وأريافها، إضافة إلى ريف إدلب الجنوبي، وذلك بتكلفة مالية بلغت 701.475 دولاراً أمريكياً.

وجاء مشروع (إفطار صائم) على رأس هذه المشاريع بتكلفة إجمالية بلغت 272.464 دولاراً أمريكياً، منها 37.430 دولاراً لمشروع (إفطار صائم) في مدينة حماة، والذي استفادت منه 200 أسرة طيلة أيام الشهر الفضيل، حيث قُدم لها 6000 آلاف وجبة غذائية.
أما في أرياف حماة وريف إدلب الجنوبي، فضمن المشروع نفسه تم إنفاق باقي المبلغ وقدره 235.034 دولاراً أمريكياً على إنشاء ثلاثة مطابخ تابعة لهيئة الشام الإسلامية، وتم توزيعها جغرافياً بحيث تخدم أكبر عدد من البلدات والقرى في ريف حماة الشمالي وريفها الغربي، وريف إدلب الجنوب، واستفاد منها –بفضل الله تعالى- حوالي 100 بلدة وقرية. وبلغت الطاقة الإنتاجية للمطبخ الواحد خلال شهر رمضان المبارك حوالي 3000 وجبة فردية يومياً، وتم توزيع هذه الوجبات على المحتاجين من النازحين والفقراء وأسر الشهداء والمفقودين.
 
 
وضمن مشروع (سنابل العطاء) لتوفير الطحين والخبز، تم صرف مبلغ 110.437 دولاراً أمريكياً، منها 1.653 دولاراً تم بها شراء وتوزيع 3500 ربطة خبز في مدينة حماة، بينما تم صرف 108.784 دولاراً على توفير الخبز للنازحين والمحتاجين في أرياف حماة، وريف إدلب الجنوبي، طيلة أيام الشهر، في أغلب بلدات المنطقة وقُراها، حيث تم التعاقد مع أربعة أفران تقوم بإنتاج 14.000 ربطة خبز يومياً لصالح هيئة الشام الإسلامية، وبينما يتم بيع ربطة الخبز (التي تحتوي على 8 أرغفة) بـ 25 ليرة على المقتدرين لتغطية تكاليف العمل، يتم توزيع هذه الربطات مجاناً على المحتاجين والنازحين القاطنين في مدارس المنطقة.
 
 
أما في مشروع (السلل الغذائية) فقد تم توزيع ما تكلفته 98.667 دولاراً أمريكياً من السلل، منها 5.333 دولاراً في مدينة حماة، تم بها تجهيز 145 سلة غذائية وتوزيعها على الأسر الأشد فقراً من أسر المفقودين في عدد من أحياء المدينة، بينما تم تجهيز 3500 سلة غذائية وتوزيعها في أرياف حماة وريف إدلب الجنوبي بتكلفة قدرها 93.334 دولاراً، وتحتوي السلة الواحدة على نحو 28 كيلو جراماً من المواد الغذائية الأساسية.
 
 
وقامت هيئة الشام الإسلامية خلال الشهر نفسه بصرف 52.134 دولاراً أمريكياً ضمن مشروع (اخلفه في أهله)، الذي يهدف إلى كفالة أسر الشهداء والمعتقلين والمفقودين، منها 26.667 دولاراً لمدينة حماة، وتم صرفها نقدا لـ 754 أسرة، بواقع 8500 ليرة لكل أسرة.
أما في أرياف حماة وريف إدلب الجنوبي، وضمن المشروع نفسه، فقد تم صرف 25.467 دولاراً، استفادت منها 630 أسرة من الأسر الفقيرة وأسر الشهداء والمعتقلين والمفقودين، حيث تم توزيع 8000 ليرة سورية نقداً لكل أسرة. وكان لتنفيذ هذا المشروع أكبر الأثر في إدخال الفرح والسرور في نفوس هذه الأسر قُبيل حلول عيد الفطر المبارك.
وضمن المخصصات لكفالة أسر الشهداء، صرف المكتب الإغاثي في هيئة الشام الإسلامية 23.866 دولاراً، منها 20.533 دولاراً لمدينة حماة، حيث يكفل المكتب منذ بداية عام 2013م 154 أسرة من أسر الشهداء الموثقين بالأسماء، وكان نصيب كل أسرة 27.500 ليرة سورية، أما أرياف حماة وريف إدلب الجنوبي فقد كان نصيبها 3.333 دولاراً تم توزيعها على 23 أسرة يكفلها المكتب ومن ضمنها 103 أيتام، بواقع 133 دولاراً لكل أسرة.
كما يكفل المكتب في مدينة حماة 10 أيتام من أبناء الشهداء من غير الأسر المشمولة بالكفالة، وصُرف لهؤلاء 533 دولاراً أمريكياً، بواقع 53 دولاراً لكل يتيم شهرياً.
 
 
أما مشروع (سقيا الماء) والذي بدأت الهيئة في تنفيذه في ريف حماة بدءاً من الشهر السادس من 2013م، فقد بلغ إجمالي تكاليف تشغيله خلال الشهر السابع 26.500 دولار أمريكي، وهو يوفر الماء الصالح للشرب لـ 105 أسر يومياً، وهي من الأسر التي تعاني انقطاع الماء في هذه المنطقة، كما يتم توزيع الماء على الأسر القاطنة في المغارات والمدارس والأماكن العامة بمعدل أربعة صهاريج للعائلة الواحدة شهرياً، واستفاد من هذا المشروع خلال شهر يوليو الماضي 3158 أسرة –بفضل الله وكرمه.
 
 
وإلى جانب هذه المشاريع الخيرية المتنوعة، قامت هيئة الشام الإسلامية بتوزيع مواد عينية مختلفة كان منها 117 طناً من التمور، منها 40 طناً في مدينة حماة، و77 طناً في أرياف حماة وريف إدلب الجنوبي، وتم توزيعها على 24.000 أسرة وعشرات الكتائب المجاهدة، كما وزعت في مدينة حماة 400 طرد معكرونة، و150 طرد سمنة.
 
 
ومع قدوم عيد الفطر المبارك وزعت الهيئة 24 طناً من الأرز الفاخر (زكاة الفطر) عن 8900 شخص، وقد تم توزيعها خلال آخر ثلاثة أيام من شهر رمضان المبارك في 28 قرية في ريف حماة.
وقدمت هيئة الشام الإسلامية شكرها وتقديرها لكل المتبرعين من جهات ومؤسسات خيرية ومن فاعلي الخير الأفراد، سائلين الله تعالى أن يتقبل منهم ما قدموا، وأن يجزل لهم الأجر والمثوبة، إنه كريم سميع الدعاء.
 

وعلى الصعيد الدعوي:

أوفد المكتب الدعوي للهيئة اثنين من الدعاة الذين أقاموا طيلة شهر رمضان المبارك في أرياف حماه، وكان لهم جهود في توعية الكتائب المجاهدة وتعليم أفرادها، وإقامة العديد من الدروس والمحاضرات للمجاهدين والأهالي، وإمامة الناس في التراويح وخطب الجمعة،

كما تم توزيع أكثر من 3000 حقيبة دعوية للأهالي و 1300 حقيبة للكتائب المجاهدة ، إضافة لتوزيع كتاب "سبعون مسألة في الصيام".

كذلك توزيع لوحات "أذكار بعد الصلاة المفروضة" على عدد من مساجد وجوامع المنطقة.

 

 

وفي المجال الإعلامي:

تم توزيع العدد الحادي عشر من مجلة "نور الشام" والمفكرة الرمضانية التي احتوت على أوقات الصلوات لأيام شهر رمضان المبارك لأهم المحافظات السورية وأحكام الصيام وعدد من الحكم والفوائد والمواعظ وجدول متابعة تلاوة القرآن.

 
______________________________