الاثنين 24 محرّم 1441 هـ الموافق 23 سبتمبر 2019 م
الأربعاء 2 صفر 1438 هـ الموافق 2 نوفمبر 2016 م
عدد الزيارات : 1281

            يا حلب


تَبكِـي وتَمسَـحُ دَمعَهَــا حَلـبُ
وبقَلبِهَــا مــن حُزنِهــا لَهَــبُ
حِقْــدُ النُّصَيْرييــنَ يُشــعِلها
والجَاِمـــعُ الأَمَـــوي يَنتحِـــبُ
حلــبٌ وتحلِــفُ أَلــفُ قَاذِفَــةٍ
أنَّ الطُّغـــاةَ بِأمنِهـــا لَعِبـــوا
والغَربُ يشْربُ كأسَ سَـكرَتِهِ
وبمِثلِهـــا يَتَضلَّــــعُ العَــــرَبُ
يا قَلعــةَ الشَّــهبَاءِ لا تَهِنِــي
فالنَّصْـــرُ والتَّمكِينُ يَقتَـــرِبُ
إِنِّــي أرَى الأَعْــداءَ قَدْ حمَلُــوا
ذُلَّ الهَزِيمَــةِ فيــكِ وانْقَلبُــوا
وأَرَى مِــنَ الأَبطَــالِ كَوكَبــةٌ
لمَّا تَمَــادى المُعتَــدي وَثَبُــوا
لا تَجزَعِــي فَالظَّالمُــونَ لهـم
يــومٌ مــنَ الخُذْلانِ مُرْتَقَــبُ
النَّصـــرُ عنــدَ الله يمنَحُـــهُ
للصَّـابِرِينَ إذا هُم احتَسبُـوا
اللهُ يهِــزمُ كُــلَّ ذِي صَلَــفٍ
فَتَعلَّقِـــي باللهِ يــا حَلــــــــبُ