الاثنين 2 جمادى الأول 1443 هـ الموافق 6 ديسمبر 2021 م
أخبار سوريا - تشكيل قيادة عسكرية موحدة في الغوطة واعتقال عملاء للنظام في جبهة جوبر - 26-8- 2014
الثلاثاء 30 شوّال 1435 هـ الموافق 26 أغسطس 2014 م
عدد الزيارات : 19661
جرائم النظام الأسدي:
عمليات المجاهدين:
المعارضة السياسية:
نظام أسد:
الوضع الإنساني:
المواقف والتحركات الدولية:
آراء المفكرين والصحف:
أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

تشكيل قيادة عسكرية موحدة في الغوطة الشرقية للمجاهدين، والقاء القبض على عملاء لنظام أسد في حي جوبر، بالمقابل؛ الائتلاف يطالب مجلس الأمن بتعديل القرار 2170 وإضافة الأسد إلى قائمة الإرهاب، وفي محاولةٍ فاشلة.. موفدٌ للأسد يفشل في إقناع شخصيةٍ منشقة قبولَ منصبٍ رفيع، فيما الطيران الأمريكي يبدأ عملياتٍ استطلاعيةً فوق سوريا. والشيخ القرضاوي: خلافة "داعش" باطلة شرعًا.

 

جرائم النظام الأسدي:

48 قتيلاً: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)
سقط 48 شخصاً يوم الثلاثاء معظمهم في دير الزور، ومن بين القتلى 4 نساء، وطفلان و3 أشخاص تحت التعذيب.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في دير الزور 12 شخصاً، دمشق وريفها 12 شخصاً، حلب 10 أشخاص، حمص 5 أشخاص، درعا 4 أشخاص، حماة 3 أشخاص، وفي إدلب قتل شخصان.
مناطق القصف:
شمل القصف معظم محافظات ومدن سورية، ففي دير الزور، شنّ الطيران الحربيّ الأسدي عدّة غارات جوية بالصواريخ على كلّ من حيّ الرشديّة، وجسر السياسية،في المدينة، كما استهدف الطيران بلدة مو حسن والحوايج ، ومفرق الرغيب على أطراف بلدة ذيبان، فيما تعرضت قرية الحسنية بريف دير الزور الغربي لقصف براجمات الصواريخ، من جهته قام تنظيم الدولة بإعدام 4 أشخاص في مدينة الميادين.
وفي حلب، ألقى الطيران المروحي عدة براميل متفجرة على أحياء الشيخ نجار القديمة وحي الإنذارات، فيما استهدف الطيران الحربي جمعية الزهراء ومساكن هنانو بالرشاشات الثقيلة. أما في الريف فقد سقطت عدة براميل متفجرة على بلدات حريتان وبابيص ومارع في الريف الشمالي، كما تعرضت مدينة الحاضر  وقريتا الخربة والحاجب بريف حلب الجنوبيّ لقصف بالصواريخ. في سياق آخر استهدف الطيران الحربي التابع لقوات الأسد مدينة سراقب بريف إدلب.
إلى حماة، حيث استهدف الطيران الحربي بلدة خطاب وقرية زور الناصرية وعقيربات بالإضافة لقصر بن وردان في ريف حماة الشرقيّ بعدة صواريخ. فيما تعرضت مدن الحولة وتلبيسة والرستن وحي الوعر في حمص لقصف بالمدفعية والدبابات. 
أما في العاصمة دمشق فقد ألقى الطيران المروحي عدة براميل متفجرة على مدينة الزبداني، بينما شنَّ الطيران الحربي أربع غاراتٍ جوية بالصواريخ على مناطق في حيّ جوبر الدمشقي. وفي درعا تعرضت بلدات إنخل وعتمان وطيسيا والغارية لقصف بالبراميل المتفجرة.

عمليات المجاهدين:

أعلن اليوم عن تشكيل القيادة العسكرية الموحدة للغوطة الشرقية, وتم التوافق على أن يكون القائد للتجمع هو الشيخ محمد زهران علوش قائد جيش الإسلام ونائبه أبو محمد الفاتح القائد العام للاتحاد الإسلامي لأجناد الشام, وستعمل هذا القيادة على الأهداف التالية :
أولاً : توحيد الجهود العسكرية لإسقاط النظام المجرم بكافة رموزه وأشكاله .
ثانياً : فك الحصار عن أهلنا في الغوطة الشرقية .
ثالثاُ : ضمان استقلالية القضاء ودعم المجلس القضائي للغوطة الشرقية بكل ما يلزم لبسط العدل ورفع الظلم .
رابعاً : العمل على ضمان أمن الغوطة الشرقية ومحاسبة كل مفسد ومجرم فيها .
خامساُ : إيجاد مرجعية في القضايا الاستراتيجية للغوطة الشرقية.
والتشكيلات المكونة للتجمع هي : جيش الإسلام و الإتحاد الإسلامي لأجناد الشام وفيلق الرحمن وألوية الحبيب المصطفى وحركة أحرار الشام الإسلامية في الغوطة الشرقية.

القبض على عملاء للنظام، واستهداف قوات الأسد في دمشق وريفها:
تمكن المجاهدون من القبض على مجموعة من العملاء يعملون بالخفاء لصالح قوات الأسد في حي جوبر بالعاصمة دمشق، وكان العملاء يحاولون فتح ثغرات أمنية في مناطق الثوار بحيّ جوبر، لكن عناصر من المجاهدين قاموا بالقبض عليهم وإحالتهم إلى التحقيق، من جهة أخرى، تمكن المجاهدون من تدمير مدفع B10 لقوات الأسد على مبنى المحافظة في جبهة عربين، بريف دمشق، عقب استهدافه بمدفع مضادّ للدروع، كما استهدفوا تجمعات قوات الأسد في دروشا بالغوطة الغربية، بعدة قذائف هاون، وحققوا إصاباتٍ مباشرة، وتمكنوا من قتل عدد من قوات الأسد خلال اشتباكات في بساتين بلدة المليحة.
استمرار المعارك في حماة، واستهداف عدة مواقع للنظام في المدينة:
لاتزال المعارك مستمرة في حماة بين المجاهين وقوات الأسد، حيث استهدف المجاهدون القواتِ المتمركزة على تلة الشيحة بريف حماة، بقذائف مدفع جهنم، وتمكنوا من التصدي لمحاولة قوات الأسد استعادة السيطرة على حاجز بطيش، جنوب مدينة حلفايا، كما قاموا بقصف مراكز قوات الأسد والشبيحة في بلدة سلحب الموالية لنظام الأسد بريف حماة الغربيّ، في السياق ذاته قام الثوار بتدمير دبابة في ثكنة دير محردة وقتل13 جنديًّا وجرح آخرين خلال المعارك الدائرة على أطراف المدينة،كما استمرت الاشتباكات بين المجاهدين وقوات الأسد في محيط بلدة قمحانة ما أسفر عن مقتل جنديين للنظام.  من جهتها استهدفت الكتائب المرابطة قواتِ الأسد في حاجز المجدل بريف حماة الشماليّ، بقذائف الهاون، كما استهدفوا قرية ربيعة الموالية للنظام بصواريخ غراد.
استهداف تجمعات الأسد وإفشال محاولة تفجير سيارة مفخَّخة لتنظيم الدولة في حلب:
استهدف المجاهدون قوات الأسد المتمركزة في معمل الكرتون وحيّ المنصورة بمدينة حلب، بقذائف مدفع 106، كما استهدفوا القوات المتمركزة في حيّ الصحفيّين، بقذائف مدفع جهنّم. من جهة أخرى أفشل الثوار محاولة تنظيم "دولة العراق والشام" إدخال سيارة مفخّخة إلى مدينة مارع، بريف حلب الشماليّ، وتمكّنوا من قتل السائق لدى محاولته إدخال السيارة إلى المدينة.
قنص عدد من جنود الأسد وتدمير مبنى يتمركزون فيه في حمص:
لاتزال الاشتباكات مستمرة في محيط قرية أم شرشوح حيث قام المجاهدون بقنص عدد من قوات الأسد خلال الاشتباكات، ودمَّروا مبنًى خلال المعارك العنيفة على الجبهة الغربيّة لمدينة تلبيسة، فيما اشتبك المجاهدون مع قوات الأسد على الطريق الواصل بين مهين والسخنة، في محاولة لقطع طريق إمداد قوات الأسد بين دمشق وتدمر، حيث أسفرت الاشتباكات عن تدمير عربةٍ عسكرية وقتل من فيها.
صمود للمجاهدين واشتباكات مع قوات النظام في ريف درعا:
تصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد التقدم في قرية عتمان، كما قاموا بقنص عددٍ من عناصر النظام في حي المنشية، وتمكنوا من قتل عنصرين من قوات الأسد في اشتباكات معهم في الحي الشرقي من بلدة نوى.
دك معاقل الأسد في إدلب:
أمطر المجاهدون مراكز قوات الأسد في ثكنة مدينة الفوعة الموالية للأسد في ريف إدلب الشمالي بالعديد من قذائف مدفع جهنم، وحققوا إصاباتٍ مباشرة، ما أسفر عن تدمير عدَّة مبانٍ لعناصر الشبيحة.

المعارضة السياسية:

وزارة الصحة في الحكومة المؤقتة تضع حلولاً للأطباء المقيمين في تركيا:
تسعى وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة لإيجاد حلول مناسبة للأطباء المقيمين في تركيا ضمن الوقائع والإمكانيات المتوافرة، بالإضافة إلى حل المشاكل والعراقيل التي يتعرض لها الأطباء وتعيق إكمال اختصاصهم، ومن أجل ذلك ستقوم الوزارة في المرحلة الأولى بجمع المعلومات عن أعداد الأطباء المقيمين والمنقطعين عن متابعة اختصاصهم ووضعِ كل طبيب مقيم، كما سيتم دراسة هذه الحالات بعد تصنيفها من قبل لجنة طبية أكاديمية لوضع خطةٍ علمية بهدف منحهم شهادة اختصاص بعد استكمال المواد العلمية النظرية والتطبيقية المحددة من قِبل لجنة التقييم والامتحانات. وزير الصحة في الحكومة المؤقتة عدنان حزوري أكد أنَّ:" الغرض من المعلومات والبيانات التي ستُجمع هو التهيئة لبرنامج استكمال الاختصاص للمنقطعين، الذي يتطلب تحضير برامج ولجان متخصصة ومشفى للتدريب السريري من أجل تدريب الأطباء وطلاب الطب المنقطعين عن الدراسة"، وأشار وزير الصحة إلى أنَّ:" الوزارة عملت سابقاً بالتعاون مع منظمة آفاد، ومنظمة الصحة العالمية في إطار مشروعٍ لتشغيل الكوادر الطبية في مخيمات اللاجئين السوريين، بعد إجراء تدريبٍ للأطباء في غازي عنتاب على النظام العلاجي التركي".
مطالبة مجلس الأمن بتعديل القرار 2170 وإضافة الأسد إلى قائمة الإرهاب:
طالب نائب رئيس الائتلاف الوطني السوري محمد قدّاح مجلس الأمن مجدداً بـ"ضرورة تعديل قرار مجلس الأمن رقم 2170 وإضافة نظام الأسد وميليشيا حزب الله في خانة التنظيمات الإرهابية التي تهدِّد منطقة المشرق العربي"، معتبراً أنّه "بهذه الخطوة فقط، يكون المجتمع الدولي قد بدأ بوضع عجلته في السكة الصحيحة لمحاربة الإرهاب المنظّم الذي تتعرَّض له المنطقة"، وعرّض قدّاح على تصريحات المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية التي قالت: "عندما يتعلّق الأمر بمصالحنا لن ننتظر موافقة نظام الأسد بالسماح لنا بقصف مواقع التنظيم في سورية"، بالقول:" المشكلة ليس بقصف المناطق السورية بالتعاون مع الأسد أو لا، بل بقرار القصف ذاته الذي يستثني نظام الأسد وميليشيا حزب الله من خانة التنظيمات الإرهابية في المنطقة، نحن حاربنا إرهاب الأسد وداعش منذ البداية، وليس دفاعاً عن مصالحنا كما فعلت أمريكا، بل كنا نكافح الإرهاب نيابة عن العالم، ودون انتظار أيّة قراراتٍ دوليةٍ من أحد، هذا وحذَّرنا سابقاً من تنامي خطر هذا الوحش الإرهابي الصائل الذي صنعه الأسد على عينه وبحضرة الصمت الدولي، والذي لا يمكن محاربته إلا بالقضاء على نظام الأسد الذي يُعتبَر أساس وجوده، للأسف وبعد أن قررت دول العالم وعلى رأسها الولايات المتحدة أخيراً الانضمام لركب الجيش السوري الحر في محاربة الإرهاب، تفاجأ الشعب السوري باستثناء مجلس الأمن لرأس الإرهاب وعرَّابه الأساسي والمسؤول عن إنتاج التطرف في منطقة المشرق العربي".

نظام أسد:

موفد الأسد يفشل في إقناع شخصية منشقة قبولَ منصبٍ رفيع:
قال مصدر سوري معارض إنَّ موفداً شخصياً لرأس النظام السوري بشار الأسد التقى في العاصمة الفرنسية باريس شخصيةً عسكريةً سوريّةً رفيعةً منشقةً عن النظام لإقناعها بالعودة إلى سوريا وتسليمها منصباً رفيعاً، الأمر الذي رفضته هذه الشخصية العسكرية بشدة، ونقلت وكالة "آكي" الإيطالية للأنباء عن المصدر قوله "إنَّ الهدف من زيارة موفد غير رسمي للنظام إلى باريس بشكل غير معلن هو لقاء شخصية عسكرية رفيعة منشقة لإغرائها بالعودة وتسليمها منصباً رفيعاً، فيما يبدو أنه استشعارٌ من النظام بأنَّ هذه الشخصية يمكن أن تلعب دوراً هاماً في المرحلة المقبلة، لكنَّ كلاماً قاسياً سمعه الموفد السوري من الضابط المنشق، وفق تأكيده.
وأضاف المصدر: "علمنا أنَّ اللقاء كان فاشلاً، وقد رفض الضابط المنشق عرض النظام، ولم يسفر هذا اللقاء عن أيّة نتيجة"، وتابع: "هذه الشخصية العسكرية المنشقة ونتيجة رفضها المشاركة بالقمع والقتل تعرَّضت لأربع محاولاتِ اغتيالٍ سابقة من النظام باءت بالفشل، وهي تعرف تركيبة النظام وخططه وخداعه، وترفض الحلَّ الحربي الذي انتهجه النظام، ولا شك أنَّ النظام بدوره يُدرك أنَّ عودته إلى سوريا ستعيد ثلاثة آلاف ضابط منشق مقرَّب منه، وفق قوله.

الوضع الإنساني:

دخول قافلة مساعداتٍ غذائية إلى ريف إدلب الشمالي:
دخلت قافلة مساعدات إنسانية، اليوم الثلاثاء، إلى مدينة "إدلب"، مكونةٌ من تسعِ شاحناتٍ محمَّلة بـ6 آلاف سلة غذائية وصحية ومواد إغاثية وكميات من الدقيق التمويني، إلى أهالي قرى وبلدات الدانا وقاح والمخيمات التابعة لها في ريف المحافظة الشمالي، وقال وسيم خربطلي، أمين سر فرع منظمة الهلال الأحمر العربي السوري بإدلب، إنَّ الفرع يعمل على زيادة التنسيق مع مكاتب الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي، والتعاون البنَّاء في هذا الجانب.
بدوره بيّن محمد حميدي، رئيس لجنة الإغاثة في فرع الهلال الأحمر، أنَّ المنظمة تلقى كل الدعم والتسهيلات من المحافظة في مجال إيصال المساعدات إلى المناطق المستهدَفة، وكان فرع منظمة الهلال الأحمر العربي السوري بإدلب سيّر قافلةَ مساعداتٍ إنسانية، مؤلفةً من خمس شاحنات في الحادي عشر من الشهر الجاري، إلى مناطق أطمة وقاح وحارم في الريف الشمالي بالمحافظة.

المواقف والتحركات الدولية:

القرضاوي: خلافة "داعش" باطلة شرعًا:
اعتبر رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الشيخ يوسف القرضاوي، أنَّ الخلافة التي أعلنها تنظيم "الدولة الإسلامية" في كل من العراق وسوريا، لا معنى لها، ولا تستوفي الشروط المطلوبة، وأفاد الشيخ أنَّ "الخلافة التي يمكن أن تقوم في هذا العصر، يمكن أن تكون من خلال عدد من الدول التي تحكمها الشريعة، من قِبل حكَّام وشعوب يرغبون بذلك، على شكل فيدرالية، أو كونفيدرالية، وليس كما كان في السابق".
وأضاف " أنَّ هناك دولًا كبيرة مثل الصين، التي يبلغ عدد سكانها نحو مليار ونصف المليار، حسب الإحصائيات، في وقت يبلغ فيه عدد المسلمين في العالم نحو مليار و700 مليون، وبالتالي يمكن أن يجتمعوا على شكل اتحاد"، ولفت إلى أنَّ ذلك "يتطلب حكَّامًا عادلين ينظرون للأمور بواقعية، ويتعاونون مع شعوبهم، وهؤلاء من يمكنهم بناء هذا الاتحاد"، على حد وصفه.
الطيران الأمريكي يبدأ عملياتٍ استطلاعية فوق سوريا:
بدأت الولايات المتحدة، يوم الثلاثاء، تنفيذَ طلعاتِ مراقبة جوية فوق سوريا بموافقة من الرئيس باراك أوباما، في خطوة قد تمهِّد الطريق أمام الضربات الجوية ضد تنظيم "دولة العراق والشام"، ونقلت وكالة "أسوشيتد برس"، عن مسؤولين أميركيين قولهم: إنَّ هناك حاجةً لعملية استخباراتٍ موثوقة من سوريا، وإنَّ طلعاتِ المراقبة الجوية وسيلةٌ هامةٌ للحصول على البيانات، وضروريةٌ قبل تنفيذ ضربات.

آراء المفكرين والصحف:

لماذا يختلف تعامل واشنطن مع تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا عنها في العراق؟
والجواب:
برهان غليون
العراق الراهن صناعة أمريكية فاشلة، وتركه يغرق في الإرهاب كان سيشكل اتهاماً مباشراً للولايات المتحدة وأوباما شخصياً، ثم إنَّ سيطرة داعش على القسم الأكبر من أراضي العراق وتهديدها أربيل وإقليم كردستان وتحكُّمها بآبار النفط العراقية كان سيشكِّل فضيحةً دولية وليست أمريكية فحسب، لا هزيمة عسكرية فقط، ويبرز الخلل الخطير في سياسات الغرب الشرق أوسطية وليس فقط الولايات المتحدة، هذا هو الذي دفع أوباما للتحرك وربما سيتبعه الغربيون.
في سورية النظام السوري صناعةٌ إيرانيةٌ روسيةٌ تقع المسؤولية في مواجهة التحديات التي تعترضه على موسكو وطهران، وقد فعَلا ذلك بتقديم كل الدعم له في مواجهة ثورة شعبه، وأسالوا من الدماء أضعاف أضعاف ما أساله الأمريكيون من دماء داعش، لكنْ هاتان العاصمتان لا يعنيهما مصير الشعب السوري نفسِه، ولا عدد الضحايا التي تكبَّدها وسوف يتكبَّدها بعد أن خرج الإرهاب من قمقم النظام وتمرَّد عليه، ولا يعنيهما كثيراً مصير الدولة السورية، هما عصَرا سورية ونظامَها كما تُعصَر الليمونة، وعندما تنهار يتركونها لشأنها، خاصة وأنه لا يوجد أيّة ضغوط من قِبل الرأي العام لديهما عليهما، ولا يخشون من اتهام شعوبهم لهم بالتخاذل.
لا أستبعد أن يلاحق القصف الأمريكي قواتِ داعش في بعض مناطق سورية، لكن هذا لا يكفي لإخراج سورية من المحرقة التي وضعها فيها نظام القتل اليومي في دمشق بمعونة حُماته الدوليين، والذي لم يكن تسهيلُ إعادة بناء داعش وبقية منظمات القاعدة إلا أحدَ أحطابها، سورية بحاجة إلى تغيير شامل، وموسكو وطهران مسؤولتان عن دفعها وشعبها إلى هذه المحرقة، وعليهما تقع مسؤوليةٌ عظمى في وقف ما يحصل ودفع الأسد إلى التنحي، كما حصل مع المالكي في العراق، من أجل فتح باب الحوار الوطني بين السوريين، والانتقال نحو حكومة تمثل الجميع وتعيد بناء البلاد، والشعب السوري يحمِّلهما مسؤولية عرقلة كل جهود المصالحة الداخلية.
لعبة الإطفائي السوري.. هل تنطلي على أوباما؟!:
خيرالله خيرالله
هل تنطلي لعبة الإطفائي الذي يشعل النار بغية الاستعانة به لإطفائها على باراك أوباما؟ الأمر ليس مستبعداً، خصوصاً وأنَّ الأميركيين يقصفون "داعش" في العراق، ولا يفعلون شيئاً معها في سوريا، هل يمكن التنسيق في القضاء على داعش مع مَن كان وراء قيام هذا التنظيم الإرهابي؟ هل من يريد الدخول في لعبة النظام السوري، وهي لعبة لا يتقن غيرَها وتُختزل بتصديره الإرهاب والمساهمة في تغذيته بغية إظهار نفسه في مظهر من يشارك في الحرب عليه؟ ربّما كان أفضل وصف للأسلوب الذي يتَّبعه النظام السوري، هو وصف الإطفائي الذي يشعل النار كي يُطلَب منه بعد ذلك إطفاؤها.
كان الهدف من قيام داعش، برعاية مباشرة من النظام السوري، تصويرُ الثورة السورية بأنّها حركة "إرهابية"، منذ اللحظة الأولى لاندلاع الثورة السورية، تحدّث النظام السوري عن "إرهابيين مدعومين من الخارج"، مركِّزاً على دول خليجية معيّنة وعلى تركيا، رفض الاعتراف بأن الثورة السورية هي ثورة شعبٍ يبحث عن حرّيته وكرامته لا أكثر، كلّ ما في الأمر أنَّ الشاب السوري الذي شارك في الثورة وجرّ أهله إلى الشارع، كان يريد القول إنّه يرفض العيش، بعد الآن، في ظلّ نظام ذي طبيعة طائفية، نظامٍ عائلي يعتبر السوريين عبيداً لديه، لا مؤسسات حقيقية في سوريا سوى المؤسسات الأمنية التابعة للعائلة الحاكمة التي مهمّتها تركيع السوريين وتحويلهم إلى مجرّد تابعين للعائلة، التي شكّلت ما يشبه مجلس إدارة يشرف على كلّ شيء في سوريا، بما في ذلك الاقتصاد. (العرب اللندنية)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
ساير فاروق الموسى - دير الزور  - القورية
منصور حمود الموسى "الحمدة" - دير الزور  - القورية
عبد الكريم الآغا - ريف دمشق  - الزبداني
بسام عبد الكريم الآغا - ريف دمشق  - الزبداني
فواز إسماعيل - ريف دمشق  - الزبداني
نبيل علاء الدين - ريف دمشق  - الزبداني
جميلة علاء الدين - ريف دمشق  - الزبداني
عبد الحميد الطليوش - دير الزور  - قرية الحوايج
حمود عواد العباس-  دير الزور  - قرية الحوايج
خالد رجب المطلق - دير الزور  - قرية الحوايج
ناصر خلف الصالح - دير الزور  - قرية الحوايج
فايز عبود العليان - دير الزور  - قرية الحوايج
حمد حمود الحمادة-  دير الزور  - قرية الحوايج
عبد صالح الجلال - دير الزور  - قرية الحوايج
حمود فيصل الشايش - حلب  - السفيرة
جمال حمود فيصل الشايش - حلب  - السفيرة
جمعة حمود فيصل الشايش - حلب  - السفيرة
عبدو حمود فيصل الشايش - حلب  - السفيرة
محمد عدنان إبراهيم - حمص  - الحولة
عمار الخليل - حمص  - الحولة
عبد الاله أحمد إسماعيل - حمص  - الحولة
محمد محمود مبسبس - درعا  - طفس
سحر علي الندى - درعا  - طفس
سارا خالد الرحال - درعا  - طفس
هديل خالد الرحال - درعا  - طفس 
غسان الآغا - ريف دمشق  - الزبداني
عامر جمعة - ريف دمشق  - الزبداني
علي محمد عواد - ريف دمشق  - الزبداني
نور حسان خريطة - ريف دمشق  - الزبداني
هدى عبد الله - ريف دمشق  - الزبداني
لينا محمد يوسف - ريف دمشق  - الزبداني
ندى محمد عوني - إدلب  - سراقب
مجدي حجازي - حماة  - تيزين
أنور حسين البايرلي - حماة  - عقرب
أحمد موسى الترك - حماة  - عقرب
ناصر صادق (الدلول) - إدلب  - جسر الشغور: خربة الجوز
محمد دودان - حلب  - صلاح الدين
ملهم صابوني - حلب  - حندرات
أبو الوليد الديري - حلب 
دانا معروف رمضان - ريف دمشق  - الزبداني  
محمد شعلان الضيخ - حمص  - تلبيسة
أحمد عرابي محمود جمعة - دير الزور 
 

 

 

المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مسار برس
- الجبهة الإسلامية
- مرآة الشام
- الائتلاف الوطني لقوى الثورة
- الحكومة السورية المؤقتة
- حلب نيوز
- الدرر الشامية

- وكالة الأناضول

- فرنس برس
- الجزيرة نت
- العربية نت
- العرب اللندنية
- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا