السبت 26 ذو القعدة 1443 هـ الموافق 25 يونيو 2022 م
أخبار سوريا - صناديق الاقتراع على الحواجز وفي السجون وبرلمان الأسد يعلن فوزه - 3-6-2014م
الثلاثاء 5 شعبان 1435 هـ الموافق 3 يونيو 2014 م
عدد الزيارات : 18453
جرائم النظام الأسدي:
عمليات المجاهدين:
المعارضة السياسية:
نظام أسد:
الوضع الإنساني:
المواقف والتحركات الدولية:
آراء المفكرين والصحف:
أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

اكثر من مئة قتيل على أيدي قوات الأسد، والمجاهدين في بيان لهم ينفون استهدافهم دوائر الانتخابات، فيما تقدم المجاهدون في حماة و ريف حمص، ونظام أسد يضع صناديق الاقتراح على الحواجز العسكرية، ويصوت بهويات السجناء.

جرائم النظام الأسدي:

107 قتيلا: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)
قتلت قوات الأسد يومنا هذا الثلاثاء 107 أشخاص معظمهم حلب دمشق وريفها.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في حلب قتل 44 شخصا، وفي دمشق وريفها قتل 35 شخصا، وفي دير الزور قتل 9 أشخاص، وفي إدلب قتل 6 أشخاص، كذلك في حماة قتل 6 اشخاص، وفي حمص قتل 4 أشخاص، وفي درعا قتل 3 أشخاص.
مناطق القصف:
في دمشق وريفها ألقى الطيران الحربي الأسدي أكثر من 20 برميلا متفجرا على داريا، وشنت عدة غارات جوية على مدينة دوما ومستشفى ميدانيا في بلدة زبدين بريف دمشق الشرقي، واستهدف قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة مخيم اليرموك للاجئين وحي جوبر، بينما شهدت أحياء دُويلْعَة والقصاع وجَرَمانا والبرامكة والمَزة المالكي والعدوي والمزرعة وباب توما ومحيط ساحتي السبع بحرات والشهبندر سقوطا لقذائف الهاون مما أسفر عن أضرار مادية.
وفي حمص، شن الطيران الحربي الأسدي غارات جوية على مدينتي تلبيسة والرستن وقرية أم شرشوح، وقصفت قوات الأسد مدينة الحولة بالمدفعية.
وفي حماة، قصفت قوات الأسد بالمدفعية والصواريخ بلدة عقرب وبلدة طلف في ريف المدينة، وقامت قوات الأسد بحرق عدد من المنازل في قرية كرناز بريف حماة الشمالي الغربي، وطالت بيوت المدنيين الذين رفضوا المشاركة في الانتخابات الرئاسية التي يجريها نظام الأسد في المناطق الخاضعة لسيطرته في سورية اليوم الثلاثاء، وألقى الطيران المروحي براميل متفجرة على قرى الجبين والشيخ حديد والجلمة.
وفي درعا، استهدفت مروحيات الأسد منطقة درعا البلد ومدينتي نوى وجاسم في ريف درعا ببراميل متفجرة.
وفي إدلب، شن طيران الأسد أكثر من خمسين غارة جوية استهدفت مدن وبلدات ريف المدينة، وقصف الطيران أيضا بلدة سرمين.
وفي حلب، شن طيران الأسد الحربي غارات جوية وقصف بالبراميل المتفجرة والصواريخ على أحياء الكلاسة وطريق الباب والهلك وبستان القصر، بالتزامن مع غارات في الريف استهدفت مدينتي تل رفعت وعندان، في سياق متصل، سقطت فذيفة مدفعية في منطقة حارة الباشا بحلب القديمة، كما طالت قذائف الدبابات والفوز ديكا عدة أحياء في المدينة.
وفي دير الزور، قامت قوات الأسد بقصف الأحياء الواقعة تحت سيطرة الثوار في مدينة دير الزور بالطيران الحربي، ما تسبب بمقتل عائلة في حي الحميدية.

عمليات المجاهدين:

بيان للمجاهدين حول الانتخابات:
قال البيان : فنقول لأمتنا:
الانتخابات الرئاسية التي تجري بلادنا اليوم باطلة لا يجوز المشاركة فيها لا ترشحا ولا تصويتا ولا دعما ولا مساندة بإجماع الأمة، وتعد المشاركة فيها كبيرة من كبائر الذنوب، بل يُخشى أن تصل بصاحبها إلى الكفر عياذا بالله وبيان ذلك من عدة وجوه:
الأول: أن بشار الأسد ليس حاكما مسلما، بل هو مرتد زنديق يتظاهر بالإسلام وقد تواترت مظاهر عداوته لله ولرسوله ولدينه وإيذائه لأهل الإسلام، وانعقد اجماع علماء المسلمين على ذلك.
الثاني: أنها تتم في ظل نظام غير شرعي؛ لأنه يحكم بغير ما أنزل الله، بل هو نظام استبدل بشرع الله دستورا وقوانينَ مصادِمة للشرع الحنيف، إلا بعض مسائل الأحوال الشخصية، وأعلن عقائد الكفر في بلاد المسلمين، كعقائد حزب البعث، فضلا عن اغتصابه السلطة، وتسلطه على رقاب الشعب، ومحاربته للإسلام والمسلمين، ومناصرته لأعداء الله والدين.
الثالث: أنها إعانة على الظلم والبغي والعدوان، قال تعالى: {وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُوا عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ} [سُورَةُ الْمَائِدَةِ:2]، فالنظام السوري متمثلا برئيسه وحكومته وجيشه وأجهزته الأمنية وأعوانه استباحوا المقدسات والدماء والأعراض والأموال، وهذه الانتخابات تعد شكلا من أشكال الدعم له، بما فيها من تقوية سياسية وإعلامية، بل تتضمن الموافقة والرضا بما يقوم به من جرائم قتل واستباحة للحرمات.
كما أكد البيان أن مراكز الانتخاب ليست هدفاً
المراكز الانتخابية هي إحدى مراكز النظام التي يستغلها لتثبيت حكمه وتقوية أركانه، فهي كغيرها من الأهداف العسكرية التابعة له، وتنطبق عليها نفس الأحكام الفقهية، ولكنها تختلف اليوم بكونها تَجَمُّعَا للكثير من المعصومين- مسلمين وغير مسلمين، ونظرا لما ذكرناه في حكم الناخبين- مع ما ذكرناه من التحذير من تكفيرهم- فلا يجوز استهداف هذه المراكز استهدافا عاما، لما فيه من إراقة دماء المسلمين بغير وجه حق؛ إذ مجرد وجود صناديق الاقتراع بين الناخبين لايبيح دماءهم.
ثم لا نرى في هذا الاستهداف ما يحقق مصلحة راجحة في عمل السياسة أو الحرب؛ فإن النظام السوري وأولياءه سيقيمون الانتخابات مهما كان الثمن، ومهما ضربتم وفجّرتم، ومهما قتلتم من أوليائهم، وسيخرجون بالنتيجة التي يريدون، وربما استفادوا من حصول عمليات الاستهداف للمراكز في إضفاء مصداقية وشرعية موهومة واستثمار ذلك إعلامياً ودولياً في إنجاح مسرحيتهم الممجوجة.
(المجلس الشرعي في الجبهة الإسلامية)
تحرير عدة نقاط وتدمير آليات عسكرية في دمشق وريفها:
تمكن المجاهدون من تدمير آليتين عسكريتين وقتلوا عددا من قوات الأسد في اشتباكات معهم بمحيط المليحة، كما تمكنوا من السيطرة على نقاط عسكرية بمحيط قرية المشرفة بالقلمون وقتلوا 8 من قوات الأسد، كما قاموا بتدمير دبابة لقوات الأسد خلال اشتباكات دارت بين الطرفين في محيط كتيبة التسليح بالغوطة الغربية.
تقدم للمجاهدين في حمص وتكبيد قوات الأسد خسائر: 
سيطر المجاهدون على قرية أم شرشوح بريف حمص بالكامل، وقتلوا 34 عنصرا من قوات الأسد ودمروا حاجز الدرويش ومدفع 23 ضمن معركة "الآن نغزوهم" بعد اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفين، كما تمكنوا من السيطرة على قلعة أم شرشوح وأسروا 12 عنصرا من قوات الأسد.
استعادة السيطرة واستهداف وقتل قوات الأسد في حلب:
تمكن المجاهدون من استعادة السيطرة على قريتي المفلسة والمليحية في ريف حلب الجنوبي، كما تمكنوا من استهداف تجمعا لقوات الأسد في حي الميدان بالمدفعية وقتلوا عددا منهم، وقاموا بقتل عنصرين من قوات الأسد قنصا خلال اشتباكات معهم في محيط معبر كراج الحجز، واستهدفوا ميليشيات الأسد بالرشاشات المتوسطة في الشيخ نجار.
استعادة السيطرة على حاجزين وتدمير دبابتين واستهداف قوات الاسد في حماة:
تمكن المجاهدون من استعادة السيطرة على حاجزي الشيخ حديد وتل صلبا بريف حماة الغربي، ودمروا دبابتين وقتلوا 8 عناصر من قوات الأسد، أما في مدينة حماة فقتل المجاهدون 4 من عناصر الأمن العسكري في كمين بحي الأندلس، كما فجروا عددا من المواقع التي تتمركز فيها قوات الأسد بالمدينة، واستهدفوا تجمعات قوات الأسد في قرية الربيعة بصواريخ غراد، كما استهدفوا معاقل ميليشيات الأسد في قرية وتل الشيخ حديد بريف حماة، بقذائف الدبابات، والرشاشات الثقيلة.
تقدم للمجاهدين على عناصر البغدادي في دير الزور:
تمكن المجاهدون من السيطرة على دوار المعامل بالريف الشرقي، وقتلوا عددا من عناصر تنظيم الدولة، ويسعى المجاهدون إلى تضييق الخناق على تنظيم الدولة وقطع طرق إمداده من محافظة الحسكة، بعد قطع طريق الإمداد الخاص به من الرقة منذ يومين.
قنص واستهداف قوات الأسد في اللاذقية:
تمكن المجاهدون من قنص عددا من ميليشيا جيش الدفاع الوطني خلال اشتباكات معهم في محيط المرصد 45، واستهدفوا تجمعات جيش الدفاع الوطني في قرية البهلولية بصواريخ غراد.

المعارضة السياسية:

مخابرات النظام تستغل هويات السجناء للتصويت للأسد:
كشف نصر الحريري، عضو الهيئة السياسية للائتلاف الوطني السوري، حصوله على معلومات يقينية من داخل فرع مخابرات نظام الأسد 215، يفيد بأنّ نظام الأسد يقوم على أخذ هويات السجناء من أجل الإدلاء بأصواتهم لبشار دون علمهم بذلك، واعتبر "الحريري"، أن تفقد رئيس الأمن القومي الإيراني لصناديق الاقتراع اليوم في دمشق، أمر طبيعي في ظل الإباحية السياسية التي تعيشها سورية اليوم في ظل حكم نظام الأسد، وقال "الحريري": إن الانتخابات التي تُجرى في سوريا، هي انتخابات لشخصيات إيرانية ولكن على أرض سورية، احتلتها ميليشياتهم الإرهابية بقوة السلاح المقترن مع الصمت الدولي غير المسبوق!.
الانتخابات الحاصلة كومة ورق:
رفض عبد الحليم خدام اعتبار ما يقوم به نظام الأسد اليوم في سورية انتخابات رئاسية واصفا إياها بـ "كومة ورق"، مؤكدا "أن هذ ليست انتخابات والكل يعرف، لكن بشار الأسد حريص على إقامتها نكاية بالعالم"، وأكد خدام، الذي كان نائب حافظ الأسد وبعده بشار الأسد سابقا، أن إيران هي من أحضرت تنظيم دولة العراق والشام إلى سورية لدعم نظام بشار الأسد؛ لأن سقوطه "سيكون ضربة موجعة للنظام الإيراني بأكمله"، وقال: "إذا سقط نظام بشار انتهت إيران في العراق، وسيضعف دور "حزب الله" في لبنان، إذا لم يكن سيتلاشى، ومن ثم سيتقلص وجود ميليشيات إيران وأذرعها، وأردف خدام "سقوط الأسد يعني تراجع نفوذ إيران في المنطقة، ولهذا تجد الإيرانيين يمدون نظام الأسد بالأسلحة والحماية والمقاتلين".

نظام أسد:

بشار أسد يفوز بنسبة 88.7% :

 

أعلن اليوم الاربعاء رئيس البرلمان السوري لنظام أسد فوز بشار بنسبة 88.7% .

بدء التصويت بانتخابات الدم:
فتحت مراكز التصويت أبوابها في المناطق التي يسيطر عليها النظام السوري للمشاركة في الانتخابات الرئاسية، التي وصفتها المعارضة المسلحة بأنها "انتخابات الدم" واعتبرتها الولايات المتحدة ودول غربية "مهزلة"، في حين، تقول الأمم المتحدة إن هذه العملية ستحول دون التوصل إلى حل سياسي للأزمة المتصاعدة منذ أكثر من ثلاث سنوات.
وضع صناديق اقتراع على الحواجز وتهديد الموظفين:
قامت قوات الأسد قامت اليوم الثلاثاء مع بدء عملية الاقتراع في انتخابات الرئاسة بوضع صناديق اقتراع على الحواجز المحيطة بقرى وادي بردى وبلدات قدسيا والهامة وجمرايا بريف دمشق والتي تخضع لسيطرة كتائب الثوار، واشترطت على المواطنين المتوجهين إلى العاصمة أو القادمين منها الإدلاء بأصواتهم للسماح لهم بعبور الحواجز، ووجهت تهديدا لأهالي تلك القرى والبلدات وموظفي الدولة فيها بالاعتقال في حال لم يتوجهوا إلى أقرب صندوق اقتراع للانتخاب، مدعية أنها تملك قوائم بأسماء جميع سكان المنطقة.
أما في مدينة دمشق، فقامت قوات الأمن بإجبار جميع موظفي الدولة في مختلف الدوائر الحكومية على التوجه إلى مراكز الاقتراع مع توجيهات واضحة للتصويت لصالح الأسد، وكانت الجهات الرسمية حذرت موظفي الدولة في وقت سابق من التغيب عن العمل في يوم الانتخابات تحت طائلة الفصل من العمل، وشهدت مراكز الاقتراع في المناطق الخاضعة لنظام الأسد بدمشق وريفها صباح اليوم إقبالا ضعيفا على عملية التصويت، وسط مقاطعة نسبة كبيرة من الأهالي لها.

الوضع الإنساني:

تشوهات خلقية جراء الكيماوي:
لم تنته معاناة الشعب السوري بالحصار والموت والتشرد، بل بدأت تتكشف فصول قصة جديدة متمثلة بالتشوهات الخلقية لدى الأجنة وحديثي الولادة، ولا سيما في المناطق التي شهدت استخداما واسعا للسلاح الكيميائي من قبل قوات النظام بريفي دمشق الشرقي والغربي، فقد أفاد المكتب الطبي الموحد في دمشق والقلمون، بأن الأسابيع الأخيرة قد شهدت حالتي ولادة لطفلتين في حي جوبر شرقي العاصمة دمشق، إحداها بتشوهات جسدية والأخرى بتشوهات عصبية.
ويروي أحد مصادر المكتب أن الطفلة جنين قد أبصرت النور في أواخر أبريل/نيسان الماضي ولديها تشوهات خلقية في أصابع اليدين، حيث إنها ضامرة ولم يكتمل نموها، وأضاف أن والدة هذه الطفلة كانت في أيامها الأولى من الحمل عندما أصيبت بالقصف الكيميائي الذي أصاب جزءا من الحي الملاصق لمنطقة الغوطة الشرقية، وهي المنطقة التي تعرضت للقصف بالأسلحة الكيميائية في 21 أغسطس/آب 2013.
أما في حالة الطفلة الأخرى، واسمها أمل، وتعاني من اضطرابات عصبية، فيعود التشوه إلى أن المواد الكيميائية والمضادات أصابت الأم في أشهر متقدمة من الحمل، التي غالبا يكون الجنين فيها قد تكونت أعضاؤه باستثناء المخ، الذي يبقى يتكون حتى بعد الولادة، فأصيب الجهاز العصبي بحالة "تسمم عصبية".
ارتفاع أعداد اللاجئين المسجلين في الأردن إلى 641 ألفاً:
أكدت مصادر في المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في الأردن أن أعداد اللاجئين السوريين المسجلين رسمياً في المملكة بلغ 641 ألف لاجئ، وذلك حتى صباح أمس الاثنين, وكان دخل إلى الأردن في الـ24 ساعة الأخيرة التي سبقت الإحصائية 291 لاجئاً سورياً إضافياً، يذكر أن الأردن يضم أربعة مخيمات للاجئين السوريين أكبرها الزعتري, وكذلك "مريجب الفهود" و"الحديقة" و"سايبر سيتي".

المواقف والتحركات الدولية:

الانتخابات في سورية بين بشار وبشار:
استهزأ وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس اليوم من مسرحية الانتخابات قائلا "إن السوريين الذين يصوتون اليوم في الانتخابات الرئاسية يملكون الاختيار "بين بشار وبشار"، معبراً من جديد عن أسفه لهذه "المهزلة المأساوية"، وأضاف فابيوس: "الواقع هو أننا نعرف النتائج أصلاً قبل أن يبدأ التصويت"، موضحاً أن "هذا السيد الذي وصفه الأمين العام للأمم المتحدة بأنه مرتكب جرائم ضد الإنسانية لا يمكن أن يمثل مستقبل شعبه"، واصفاً بشار الأسد بأنه "شخصية مقيتة"، وقال فابيوس إن "هدف الذين يريدون ديموقراطية في سورية هو التوصل إلى اتفاق سياسي ـ وهذا أمر صعب جدا"، وأضاف إنه يجب التحدث إلى عناصر في نظام الأسد لكن ليس مع بشار "الحليف الموضوعي" للجماعات "الإرهابية".
الناتو يعلن عدم اعترافه بانتخابات الأسد:
أعلن أندرس فوغ راسموسن، الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "ناتو"، أن الحلف لن يعترف بالانتخابات الرئاسية في سوريا، واصفًا إياها بأنها "مسرحية هزلية"، وقال "راسموسن"، في تصريح للصحافيين قبيل اجتماع لوزراء دفاع حلف الأطلسي: إن الانتخابات الرئاسية السورية مسرحية هزلية، ولا تفي بالمعايير الدولية لانتخابات حرة ونزيهة وشفافة، وأشار الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، إلى أنه لا توجد دولة من أعضاء الحلف ستعترف بنتائج ما يطلق عليها اسم انتخابات.
موسكو تدعو إلى الإسراع في تعيين خلف للإبراهيمي:
أكدت روسيا، التي تترأس مجلس الأمن الدولي خلال هذا الشهر، أنها لن توفر جهدا لإيجاد حل سياسي للأزمة السورية، داعية إلى الإسراع في تعيين وسيط دولي جديد يخلف الأخضر الإبراهيمي، وردا على انتقادات زملائه الغربيين بعدما عرقلت موسكو محاولات لإقامة "ممرات إنسانية" في سوريا، أعلن السفير الروسي لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، أن بلاده تأمل بالتوصل إلى حل سياسي.

آراء المفكرين والصحف:

إيران والغرق في المستنقع السوري:
عبدالهادي الخلاقي
مع بداية الاحتجاجات السورية والتي خرج على ضوئها الشعب السوري مطالباً بإصلاح البيت السوري، قُوبلت بقوة السلاح من قبل نظام بشار الأسد الذي راء في نفسه أن نظامه ليس كنظام بن علي في تونس أو مبارك في مصر أو القذافي في ليبيا، فما كان منه إلا أن فرض مبدأ "القوة" لإسكات الشارع السوري بالقوة وقطع كل نفس يطالب بالإصلاح، كما فعل أبيه في مجزرة حماة سنة 1982 والتي سقط فيها قرابة 40 ألف مدني قتلوا إعداماً وتمثيلاً بوحشية لم يشهدها القرن العشرين من قبل، وهذا أمر متوارث من الآباء إلى الأبناء فمن شابه أباه سار على نهجه، ولكن بشار الأسد لم يدرك أن لكل مقام مقال.
إيران رات أن تدخلها بالتعاون مع روسيا في الشأن السوري سوف تحصل من ورائه على مكاسب كبيرة على الأرض السورية، كما حصلت عليها في العراق أو أقلها بقاء مصالحها مع النظام السوري كما هي عليه، ولكن حسابات النظام الإيراني لم تكن تتوقع أن الخسائر المالية والعسكرية والبشرية ستصبح بهذا الحجم المهول، وحتى الساعة ليس هناك من بوادر تنبئ بانتهاء هذا الكابوس الذي أصبح يجثم على النفس الإيراني بشكل مخيف. (بوابة الشرق)
تهريج مكشوف:
ميشيل كيلو
من غير المعقول وصف ما جرى في لبنان والأردن من إقبال على صناديق الانتخاب في السفارتين السوريتين بغير "التهريج المكشوف"، ليس فقط لأن من انتخبوا لا يتخطون 2% من السوريين الموجودين في لبنان، بل، أيضاً، لأن معظم هؤلاء اقتيدوا إلى السفارتين بالعصا والجزرة.
لو أخذنا لبنان مثالاً، حيث كان هناك تطبيل وتزمير لما سمّوه في دمشق "العرس الوطني"، لوجدنا أنفسنا أمام سوريين يعيشون في الضاحية والجنوب، كان من المحال أن ينجوا بأنفسهم من ضغوط حزب الله، بعد أن أحضر لهم السيارات ووضعها في أماكن قريبة من بيوتهم، وقام بزيارات مكثفة إلى منازلهم، وهددهم وتوعدهم.
لم يتعلم النظام شيئا في الأعوام الثلاثة ونصف الماضية، وبقي متمسكا بموقفه، الذي استهدف دوما إجبار شعب سورية على تغيير موقفه منه، والرضوخ له من دون قيد أو شرط، هذه المرة أيضا، يقول بشار الأسد بكل اختصار: على الشعب أن يغير موقفه مني، بعد أن هزمته، أما أنا فلماذا أغيّر، إن كنت أستمد شرعيتي الحقيقية وأهليتي للحكم من قدرتي على قتل السوريين، بلا حسيب أو رقيب؟   (العربي الجديد)
الحقيقة الوحيدة في الانتخابات السورية:
خير الله خير الله
يصرّ النظام السوري على إجراء انتخابات رئاسية، الحقيقة الوحيدة في الانتخابات التي تجري اليوم هي البراميل المتفجّرة التي تلقى على المدن وأهلها بديلاً من صناديق الاقتراع، يصرّ النظام على القراءة من كتاب قديم عفا عنه الزمن وأكل الدهر عليه وشرب، عنوان الكتاب أنّ الهرب إلى خارج، أي إلى لبنان خصوصاً، حيث كان التمهيد للانتخابات، ضمانة للنظام ولاستمراره.
يندرج "إقناع" "حزب الله" وتوابعه عشرات الآلاف من المواطنين السوريين، المقيمين في المناطق اللبنانية التي يسيطر عليها، بالتوجّه إلى مقر السفارة السورية من أجل الإدلاء بأصواتهم، في سياق الهرب إلى خارج بحثاً عن شرعية لا وجود لها في الداخل أصلاً.
نعم، النظام ما زال قويّاً في لبنان وليس في سوريا، إنّه قويّ في لبنان بفضل إيران، ولذلك ليس ما يمنع "حزب الله"، بصفة كونه أداة ايرانية، من تلبية ما يطلبه منه النظام السوري، هل هذا منطق على علاقة بأي شكل من المنطق؟ هل هذا ممكن بعد كلّ ما تشهده سوريا من مآس يقف خلفها النظام؟ هل يمكن لإيران توفير شرعية للنظام السوري؟. (المستقبل)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
أحمد إبراهيم الكدرو - إدلب - سهل الروج
محمد نور خليل درويش - ريف دمشق - المليحة
جهاد الطالب - درعا 
موسى الطالب - درعا 
حسن عبد المعين محمد - حماة - عطشان
عبد الله شحود الفجر- حماة - قرية الشيخ حديد
أيمن معين المحمد - دير الزور - حي العرفي
عبود العكلي - دير الزور - حي العرفي
عبد الله محمود الديك - حمص - الرستن
أحمد منصور - حمص - الرستن
نوال اليوسف - حمص - الرستن
رامز لاذقاني - حماة - جنوب الملعب
عمار كردي - حلب - كرم القاطرجي
محمد كردي - حلب - كرم القاطرجي
عيسى كردي - حلب - كرم القاطرجي
عيسى كردي - حلب - كرم القاطرجي
نور كردي - حلب - كرم القاطرجي
محمد أحمد كردي - حلب - كرم القاطرجي
نورا أحمد كردي - حلب - كرم القاطرجي
خالد كردي - حلب - كرم القاطرجي
خديجة كردي - حلب - كرم القاطرجي
آل كردي 1 - حلب - كرم القاطرجي
آل كردي 2 - حلب - كرم القاطرجي
فاطمة كردي - حلب - كرم القاطرجي
فاطمة كردي - حلب - كرم القاطرجي
مالك عنتابي - حلب - كرم القاطرجي
نور عنتابي - حلب - كرم القاطرجي
محمد براء عنتابي - حلب - كرم القاطرجي
براءة عنتابي - حلب - كرم القاطرجي
شريفة كردي - حلب - كرم القاطرجي
راما عنتابي - حلب - كرم القاطرجي
أحمد كردي - حلب - كرم القاطرجي
محمد غسان الأمين - حلب - الشعار
محمد بللو - حلب - الشعار
يحيى شويحنة - حلب-  الشعار
جاسم صالح زعترون - حلب - الهلك
فاطمة محمد حركل - حلب - الأشرفية
حسناء زمار- حلب - الأشرفية
ابن حسناء زمار 1- حلب - الأشرفية
ابن حسناء زمار 2- حلب - الأشرفية
أحلام شيخ العشرة - حلب - الكلاسة
محمد إبراهيم صوراني - حلب - الكلاسة
نادرة حمامي - حلب - الزبدية
حسان مقطفة - إدلب 
حسن شاهين - حماة 
منجد عز الدين - حماة 
عمران حموي - حماة 
عقبة الآغا - حمص 
حيدر علي الشيخ عبيد - حلب - عين العرب: تل غزال
إبراهيم عبد الكريم سلامة - حلب - عندان
فراس العبود - إدلب - الخواري
محمد خضر - إدلب - أبو الظهور
عبد الحميد مزراب - حلب - باب الحديد
رئى سواس - حلب - باب الحديد
المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مسار برس
- الجبهة الإسلامية
- مرآة الشام
- الائتلاف الوطني لقوى الثورة
- شبكة شام
- حلب نيوز
- الدرر الشامية
- الجزيرة نت
- العربية نت
- بوابة الشرق
- العربي الجديد
- المستقبل
- الشرق الأوسط
- مركز توثيق الانتهاكات في سوريا