الخميس 5 شوّال 1438 هـ الموافق 29 يونيو 2017 م
من أقوال الثورة
الخميس 7 ربيع الآخر 1438 هـ الموافق 5 يناير 2017 م
عدد الزيارات : 122

 

من أقوال الثورة

 

"من أكبر المجرمين علماء دين يضعون الدين في خدمة الطاغوت، فيكونون شركاء الطغاة الظالمين المجرمين في كل ما يقترفونه من الجرائم والآثام".

عصام العطار


"الوحدة الحقيقية هي أن تسخر نفسك وفصيلك للنهوض بالأمة واجتماع كلمتها، لا أن تمتطي الأمة وتجعلها جسرا لعبور فصيلك تحت مسمى الوحدة والاعتصام.
والوحدة أفعال وليست أقوال، وهي جامعة شاملة لكل الأمة ومدارسها، فمن رأى الاعتصام بمنهجه وجماعته فقد أبعد النجعة، وضيّق واسعاً واحتكر الأمة".

أبو عيسى الشيخ


"أحث الخطباء على المنابر أن يحثوا الناس على التعاضد والتكاتف وعلى البذل وعلى الثبات، وأن يأخذوا بأيديهم حتى ننتصر بإذن الله، فالخطب المنبرية لها أهميتها في هذه الأيام، فالخطيب يستطيع أن يجعل من كل مستمعيه نارا ملتهبة تستطيع أن تقضي على روسيا حتى تعلم روسيا أنها لا تستطيع أن تحتل دمشق ولا أن تعيش فيها هادئة كما تشاء".

الشيخ كريّم راجح


"ألم يأن للأمة أن تلفظ الخوارج وتقطع الضئضئ الذي منه ينسلون؟ وتعيدهم جماعة شاذة منبوذة مقطوعاً قرنها؟! أما آن للتيار الجهادي أن يعود ملتصقا بأمته؟".

حسان عبود – رحمه الله


"الجيش الحر حامي الثورة؛ هو العطاء دون مقابل، ولأن الثورة سبب جهادنا وهي وطننا فمن يعطيها وينتظر مقابل فإنّه لم يعرف قدر سوريا الّتي يعيش عليها".

الرائد ياسر عبد الرحيم قائد غرفة عمليات فتح حلب

 

"على قوى الثورة أن تتعامل مع عددها وعتادها وقضيتها باعتبار أن الحصار والنضال طويل المدى هو الأصل لا الاستثناء، غزة وداريا والغوطة نماذج ملهمة".

أحمد أبازيد

 

"ما يؤلم المرء أن أغلب قادة الفصائل يدركون أن المشروع الدولي في سوريا يستمد قوته من بطئ المشروع الوطني الذي تعيقه الحسابات الفصائلية" .

خالد خوجة

 

"ما يحدث الآن في العالم هو العقاب العام الذي أخبر عنه الصادق المصدوق "إن الناس إذا رأوا الظالم فلم يأخذوا على يديه أوشك أن يعمهم الله بعقاب".

د. معن كوسا