2300 مشارك في المسابقة الرمضانية الثانية لحفظ الوحيين التي أقامتها هيئة الشام الإسلامية
الكاتب : المكتب الدعوي - هيئة الشام الإسلامية
الثلاثاء 16 سبتمبر 2014 م
عدد الزيارات : 2704

 

2300  مشارك في المسابقة الرمضانية الثانية لحفظ الوحيين
التي أقامتها هيئة الشام الإسلامية 
 
استكمالاً للنجاح الذي حققته المسابقة القرآنية الأولى العام الماضي، أقامت هيئة الشام الإسلامية عبر مكتبها الدعويّ في جميع المناطق السورية المحرّرة ودول اللجوء المسابقةَ الرمضانية الثانية في حفظ الكتاب والسُّنّة، وذلك بدعم من مؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية (راف).
تهدف المسابقة إلى تربية الجيل على هدي القرآن الكريم والسنّة النبوية، وجعلهما واقعاً في حياة الشباب، بهدف ملء أوقاتهم بمعالي الأمور والابتعاد عن سفسافها، ما يعيد للمسجد دورَه الريادي وخصوصاً في رمضان، كما تهدف المسابقة أيضاً إلى اكتشاف المواهب الشابّة المتقنة للحفظ والقراءة، لمزيد عنايةٍ بهم لتخريج أئمّة وحفَظَة معلّمين لكتاب الله.
 
ولكي تكون الفائدة أشمل وأعمّ فقد أتيحت الفرصة لكل من الطلاب والأهالي للمشاركة كي لا يحُرم من الأجر أحد. وقد قُسِّمت المسابقة إلى فروع ومستويات تناسب قدرات المتسابقين من جميع الأعمار. حيث خُصّص القسم الأول لطلاب وطالبات الحلقات القرآنية التابعة لهيئة الشام الإسلامية، وشمل فرعين:
الفرع الأول: مسابقة القرآن الكريم (اقرأ وارتقِ). وتضمنت أربعة مستويات:
المستوى الأول:  حفظ عشرة أجزاء، مع معاني كلمات جزء عمّ. 
المستوى الثاني: حفظ سبعة أجزاء، مع معاني كلمات جزء عمّ. 
المستوى الثالث: حفظ خمسة أجزاء، مع معاني كلمات الحزب الأخير.
المستوى الرابع: ويشمل حفظ ثلاثة أجزاء. 
الفرع الثاني: مسابقة حفظ السنة (على سنّتك نعيش)، وتضمنت مستويَين اثنين: 
المستوى الأول: حفظ الأربعين حديثاً النووية. 
المستوى الثاني: حفظ العشرين حديثاً الأولى من الأربعين النووية. 
أما القسم الثاني من المسابقة فقد خُصّص للأهالي داخل سوريا وفي دول اللجوء. وقد قُسّم أيضاً إلى فرعين، حيث تضمن الفرع الأول ثلاثة مستويات: 
المستوى الأول: ويشمل حفظ سورتي الكهف ويوسف.
المستوى الثاني: ويشمل حفظ سور: يس - ق – الحجرات.
المستوى الثالث: ويشمل حفظ ثلاثة أجزاء. 
كما تضمن الفرع الثاني مستويين اثنين، حيث شمل المستوى الأول حفظ الأربعين حديثاً النووية. أما الثاني فقد شمل حفظ العشرين حديثاً الأولى من الأربعين النووية. 
شهدت المسابقة تنافساً كبيراً وتفاعلاً ملحوظاً بين الطلبة في الحلقات، وبين الأهالي في ذات الوقت، حيث وصل عدد المتنافسين إلى أكثر من 2300 مشارك ومشاركة. 
 
وقد أقامت هيئة الشام الإسلامية حفلاً تكريمياً للفائزين في المسابقة، تقديراً لجهودهم، وترغيباً لهم في متابعة تفوقهم وارتباطهم بالقرآن الكريم. حضره وفد من مؤسسة "راف" وممثلون عن الحكومة التركية في الريحانية، وعدد من المشايخ والدعاة السوريين والأتراك.
الجدير بالذكر أنّ المكتب الدعوي بهيئة الشام الإسلامية أطلق مشروع حلقات تعليم القرآن بافتتاح أكثر من 500 حلقة للذكور والإناث حتى الآن، تضم أكثرَ من اثني عشر ألفَ طالبٍ وطالبة. موزّعةٍ على معظم محافظات سوريا، ومخيمات اللجوء في تركيا والأردن ولبنان.
 

https://islamicsham.org