الأنشطة والبرامج النسائية خلال عام 2015
الكاتب : القسم النسائي - هيئة الشام الإسلامية
الخميس 28 يناير 2016 م
عدد الزيارات : 15261

 

الأنشطة النسائية لهيئة الشام الإسلامية خلال عام 2015

 

أولت هيئة الشام الإسلامية المرأة اهتماماً كبيراً؛ إذ قدمت خلال عام 2015 عشرات المشاريع والأنشطة التي استهدفت شريحة واسعة من النساء والفتيات والأطفال في محافظات الداخل السوري المحرر ودول اللجوء.
فضمن الأنشطة الدعوية النسائية قدمت الهيئة عدداً من البرامج العلمية شملت دورات ودروساً شرعية وبرامج لإعداد الداعيات وتأهيلهن علمياً وتربوياً ومهارياً، استفاد منها 330 طالبة في كل من تركيا والأردن ولبنان إضافة إلى محافظات الداخل السوري المحرر.
وكان للقرآن الكريم والسنة النبوية حيزاً واسعاً من الأنشطة الدعوية النسائية، فقد أقامت عدة برامج شملت حفظ أجزاء من القرآن مع تفسيرها ومتون من الحديث النبوي الشريف، ومن تلك البرامج: الإتقان، عبودية قلب، حامل المسك، جوامع الكلم. أقيمت تلك البرامج في كل من الأردن وتركيا ومحافظات الدخل السوري المحرر، واستفاد  منها 850 طالبة.
كما أقامت الهيئة عدداً من البرامج الدعوية استهدفت من خلالها عامة النساء السوريات، كبرنامج بديننا نسمو وبرنامج أم الكتاب وبرنامج الظلال الوارفة والمجالس الرمضانية، استفاد منها 5,317 طالبة، وأقيمت في الغوطة الشرقية وحمص وتركيا ولبنان والأردن.

ولكي يعم النفع على أكبر شريحة ممكنة من النساء السوريات فقد أطلقت الهيئة مشروع حصن المسلمة عبر برنامج واتس أب، حيث يتضمن نشر رسائل دعوية في العلوم الشرعية، وقد بلغ عدد المشتركات 900 امرأة، كما قامت الهيئة بتوزيع عدد من الحقائب الدعوية في الأردن، بالإضافة إلى توزيع حجابات شرعية لـ 2800 امرأة ضمن مشروع عفتي في حجابي، كما أنشأت 3 مكتبات في مراكز تجمع السوريين في كل من مرعش والريحانية واسطنبول في تركيا، ووزعت 30 حقيبة دعوية في الأردن.
وفيما يتعلق ببرامج المرأة أقامت الهيئة عدداً من الأنشطة والمشاريع التي تهدف إلى رعايتها والارتقاء بها في كافة النواحي، حيث أطلقت مشروع "أمان" لتدريب اللاجئات على الحرف اليدوية النسائية في كل من الأردن وتركيا، وقد استفاد منه خلال العام 149 امرأة.
كما أطلقت مشروع (
حروف النور) في مخيم مرعش بتركيا، وذلك لتعليم النساء الأميات القراءة والكتابة والحساب، وقد استفاد منه 20 امرأة.
وسعياً لاستقرار الحياة الزوجية وبناء أسرة مسلمة متميزة، أطلقت الهيئة برنامج (
آدم وحواء) في مدينة الريحانية، حيث يشمل دورات تهتم بالإرشاد الأسري، حضر البرنامج 45 امرأة.
كما أقامت الهيئة برنامج "
بناء" وهو عبارة عن دورات تطويرية للمعلمات أقيمت في مخيمي أورفا ومرعش في تركيا، وحضرها 25 معلمة، ولتشجيع القراءة أطلقت الهيئة مشروع "خير جليس" في الريحانية، وهو عبارة عن مكتبة ثقافية للاستعارة، وقد ارتادها 30 طالبة.  كما نظمت الهيئة عدة احتفاليات في الأعياد، استفاد منها 500 امرأة.
وقد حظيت
الفتيات باهتمام كبير، ولذلك فقد أقامت الهيئة باقة من المشاريع والأنشطة التي تهتم بالفتاة السورية، فأقامت برامج: فتيات الإسلام - البنيان المرصوص - فتيات الشام - واحة فتيات الشام.  وهي دورات شرعية تربوية مهارية، استفاد منها 3,828  فتاة.
وأقامت الهيئة أيضاً دورة صيفية مهارية بعنوان "
نادي فتيات الشام " في الريحانية، حضرها    30 فتاة.  كما أطلقت مشروع الزي المدرسي حيث وزعت 1635 قطعة على الطالبات في تركيا. ووزعت 2,100 نسخة من العدد الأول من مطوية "فتيات الياسمين"، و1,600 نسخة من العدد الثاني في كل من الغوطة الشرقية وتركيا والأردن.
وضمن
أنشطة وبرامج الطفل، قدمت الهيئة مجموعة متنوعة من المشاريع والأنشطة، منها مشروع "ربيع الطفولة"، وهو برنامج تعليمي يهدف إلى تأهيل الطلاب المتأخرين عن المدراس بهدف إلحاقهم بالمدارس  في فترات لاحقة. وقد استفاد منه 221 طفلاً في كل من ريف حماة ومدينة مرعش في تركيا.
كما أطلقت الهيئة عدة ملتقيات للأطفال تضمنت برامج تربوية منوعة، شارك فيها 4,444 طفلاً وطفلة في كل من حلب وحمص وريف حماة والغوطة الشرقية إضافة إلى الأردن ولبنان وتركيا.
وحرصاً على الاستفادة من وقت الأطفال خلال العطلة الصيفية فقد أطلقت الهيئة نادي "واحة السعادة" في الريحانية وهو نشاط تربوي أسبوعي، شارك فيه 60 طفلاً.
كما أطلقت الهيئة عدداً من البرامج الثقافية للأطفال حيث أقامت اشتراكاً سنوياً للأطفال في مجلة أنس، وقد بلغ عدد المشتركين 2,000 طفل في كل من ريف حماة وتركيا، كما أنشأت 9 مكتبات خاصة بالأطفال ضمن نشاط "مكتبة الطفل المسلم"؛ في كل من (
ريف حماة، مخيم أطمة، مخيم مرعش، مخيم أورفا، مخيم الإصلاحية، أنطاكيا، اسطنبول، غازي عنتاب، الريحانية)، وقد استفاد من نشاطات المكتبات حوالي 14,400 طفل وطفلة.
ولتشجيع الأطفال على القراءة أقامت الهيئة نشاط "
أنا أقرأ " في الريحانية، شارك فيه 1,500 طفل وطفلة. وأطلقت سلسلة دورات في " مهارات التعليم المبكر " للمعلمات في الريحانية، حضرها 50 معلمة.
كما أصدرت خلال العام 7 أعداد من مجلة ألوان، ووزعت49,000  نسخة من المجلة على الأطفال في(ريف حماة، حلب، معرة النعمان، جبل الزاوية، مخيم أطمة، الريحانية).

 

 

 


http://islamicsham.org