أكثر من 800 مستفيدة من مشروع أم الكتاب خلال عام كامل ضمن الأنشطة الدعوية النسائية
الكاتب : القسم النسائي - هيئة الشام الإسلامية
الأحد 24 يناير 2016 م
عدد الزيارات : 13417

 


أكثر من 800 مستفيدة من مشروع أم الكتاب خلال عام كامل
ضمن الأنشطة الدعوية النسائية

 

انطلاقاً من حرص هيئة الشام الإسلامية على نشر العلم الشرعي بين النساء السوريات فقد أطلقت مشروع أم الكتاب ضمن أنشطتها الدعوية النسائية التي تشمل السوريات في الداخل السوري المحرر ومناطق اللجوء. وحقق المشروع نجاحاً كبيراً خلال مسيرة عام كامل إذ أقيم خلاله 37حلقة، استفاد منها 805 نساء في كل من سوريا والأردن وتركيا.
المشروع عبارة عن دورة شرعية تقيمها هيئة الشام الإسلامية لنشر العلم الشرعي بين العامة؛ تستهدف كبار السن والأميات ممّن لا يحسنّ قراءة سورة الفاتحة ويجهلن الأحكام العامة في الطهارة والصلاة، حيث يتم خلالها حفظ سورة الفاتحة مع القراءة الصحيحة بتدبر وحفظ وتلاوة قصار السور مع سورتي النبأ والفجر من جزء عم، وتعليمهنّ الأحكام العامة في الطهارة والصلاة التي يحتاجها المسلم في حياته اليومية،. وتصحيح المفاهيم والعادات الخاطئة في العبادات.
كما قُسّمت الدورة لتشمل ثلاثة مستويات؛ يضم كل مستوى ست محاضرات؛ بمعدل ثلاث محاضرات في الأسبوع الواحد، ويفصل بين المستوى والذي يليه فترة زمنية لا تقل عن أسبوع لتتمكن الأخوات الدارسات من فهم محتوى الدورة واستيعابه.
أقيم المشروع في كل من الأردن وتركيا والداخل السوري المحرر.
ففي الأردن: أقيم المشروع في محافظتي الزرقاء والمفرق، وقد نُفِّذ في الزرقاء على ثلاثة مراحل:
المرحلة الأولى من تاريخ جمادى الأولى إلى نهاية شعبان، أقيمت خلاله خمس حلقات استفادت منها 100 امرأة، وذلك في المركز التابع لوزارة الأوقاف-الشؤون النسائية، وفي المرحلة الثانية أقيمت حلقتان في كل من مسجد الأمير حسن ومسجد الأمير عبد الله التابعين لوزارة الأوقاف في الزرقاء، استفادت منها 50 امرأة، فيما انطلقت المرحلة الثالثة مع بداية محرم 1437 على وأقيمت خلالها خمس حلقات في المساجد التابعة لوزارة الأوقاف واستهدفت 100 امرأة.
أما في المفرق فقد أقيمت خمس حلقات في شهر جمادى الأولى استمرت قرابة الشهرين، كما أقيمت خمس حلقات أخرى بالتعاون مع دار الصديق، استفادت منها 130 امرأة، وقد بدأت حلقة جديدة مع بداية محرم، بلغ عدد المستفيدات منها 30 امرأة.
وفي تركيا: اختتمت خمس حلقات في نهاية شعبان 1436 في مخيم أورفا استفادت منها 100 امرأة، وفي الريحانية أيضاً أقيمت في المركز الثقافي حلقة ضمت 25 امرأة، اختتمت في شعبان 1436 وأكملت المشتركات دورة في القاعدة النورانية.
أما في الداخل السوري المحرر: فقد نُفِّذ المشروع في حمص على مرحلتين: المرحلة الأولى ضمت خمس حلقات استفادت منها 90 امرأة، أما المرحلة الثانية فقد بدأت بشوال وانتهت مع بداية محرم 1437، وأقيمت خلالها ثلاث حلقات في مراكز الإيواء استفادت منها 80 امرأة.
وفي دوما توقف تنفيذ المشروع نظراً للقصف الذي شهدته المدينة خلال عام 1436، واستؤنف المشروع مع بداية محرم من عام 1437، وقد بلغ عدد الحلقات 5 حلقات استفادت 215  امرأة.

 


http://islamicsham.org