أخبار سوريا - افشال اقتحام قوات أسد لليرموك، واستعادة حقل نفطي من تنظيم داعش - 9-6- 2014
الكاتب : المكتب الإعلامي بالتعاون مع موقع نور سورية
الاثنين 9 يونيو 2014 م
عدد الزيارات : 20341

 براميل متفجرة تحصد أرواح العشرات يومياً، ومحاولة فاشلة لقوات الأسد باقتحام مخيم اليرموك، فيما سيطر المجاهدون على عدد من الأبنية في حي جمعية الزهراء غربي حلب، وصمود للمجاهدين في دير الزور، وتحرير حقل نفطي من تنظيم البغدادي.

جرائم النظام الأسدي:

64 قتيلا: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)
قتلت قوات الأسد يومنا هذا الاثنين 64 شخصا معظمهم في دمشق وريفها.
وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في دمشق وريفها قتل 26 شخصا، وفي درعا قتل 11 شخصا، وفي حلب قتل 10 أشخاص، وفي دير الزور قتل 6 أشخاص، وفي إدلب قتل 5 أشخاص، وفي حمص قتل 4 أشخاص، وفي حماة قتل شخصان.
مناطق القصف:
في حلب، ألقى الطيران الحربي الأسدي براميل متفجرة على مباني السكن الشبابي في حي الأشرفية، والمنطقة الصناعية الثانية وأحياء بعيدين والحيدرية وبستان الباشا وبستان القصر، كما استهدف مناشر الحجر القديمة بمنطقة البريج ببرميل وصاروخ، بينما قصفت قوات الأسد طريق الجندول_ الكاستيلو بأكثر من خمسة صواريخ عنقودية إضافة للقصف المدفعي، وتعرضت قرية باشكوي إلى قصف من طيران الأسد بثلاثة براميل متفجرة و نحو خمسة عشر صاروخاً راجماً فيها، في نفس السياق، قصف طيران الأسد مدينتي دارة عزة ومارع وبلداتي الطامورة ورتيان بالصواريخ، كما قصف الطيران الحربي بالرشاشات الثقيلة منطقة خان العسل وبلدة أورم الكبرى وكافة المناطق الغربية من مدينة حلب.
وفي حماة، قصفت طائرات الأسد بصواريخ فراغية وبراميل متفجرة مدينة كفرزيتا والناصرية، وقصف الطيران منطقة الزوار في طيبة الإمام، وقريتي زور الحيصة وزور.
وفي دمشق وريفها، شنت طائرات الأسد غارات جوية على مدينة دوما وداريا في ريف دمشق، وقصفت قوات الأسد بالصواريخ بلدة جسرين بريف دمشق، كما قصفت قوات الأسد بلدة المقيليبة في الغوطة الغربية وحي جوبر بالمدفعية.
وفي درعا، شن طيران الأسد ثلاث غارات على مدينة نوى وبلدة صيدا في ريف درعا.
وفي حمص، قصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة مدينتي الرستن والحولة بريف حمص الشمالي.
في إدلب، قصف الطيران الحربي الأسدي المنطقة الصناعية بسراقب في ريف إدلب.
وفي القنيطرة، استهدفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة قرية ممتنة في ريف القنيطرة.

عمليات المجاهدين:

صمود للمجاهدين ونصب كمين لقوات الأسد واستهداف تجمعاتهم في دمشق وريفها:
تمكن المجاهدون من التصدي لمحاولة قوات الأسد اقتحام بلدة المليحة وتدمر آلية عسكرية، وتصدوا لمحاولة اقتحام قوات الأسد مخيم اليرموك، وقاموا بنصب كمين لقوات الأسد في محيط مدينة الضمير وقتلوا 3 عناصر منهم، كما قتلوا 5 عناصر من مليشيا أبو فضل العباس خلال اشتباكات معهم في منطقة المرج، واستهدفوا إدارة الدفاع الجوي في بلدة المليحة بقذائف الهاون.
استهداف وإلقاء القبض على عدد من قوات الأسد وتدمير آليات عسكرية في درعا:
استهدف المجاهدون تجمعا لقوات الأسد بحي المنشية في درعا البلد بالمدفعية، وتمكنوا من إلقاء القبض على عدد من عناصر الشبيحة في بلدة بصرى الشام، وتمكن المجاهدون من تدمير آلية عسكرية وقتلوا 6 عناصر من قوات الأسد خلال اشتباكات معهم بمحيط تل الجموع.
تقدم للمجاهدين في جمعية الزهراء واستهداف عناصر الأسد في حلب:
تمكن المجاهدون من السيطرة على عدد من الأبنية في حي جمعية الزهراء بمدينة حلب، بعد اشتباكات مع قوات الأسد أسفرت عن مقتل ضابط و4 عناصر منهم، واستهدف المجاهدون مواقع لقوات الأسد حي الشيخ نجار بالرشاشات الثقيلة والمدفعية.
تحرير حواجز في الرقة:
تمكن المجاهدون من السيطرة على حاجزي الصكورة والعدنانية غرب المدينة بعد اشتباكات مع تنظيم الدولة، ما أدى إلى سقوط قتلى من التنظيم وأسر آخرين وتدمير عدد من الآليات التابعة له.
صمود للمجاهدين واستعادة السيطرة على حقل الخراطة النفطي فقي دير الزور:
تمكن المجاهدون من التصدي لمحاولة تنظيم البغدادي التسلل إلى منطقة عياش شمال غرب المدينة عبر نهر الفرات، وتمكن المجاهدون من استعادة السيطرة على حقل الخراطة النفطي من يد التنظيم، وقد أسفرت الاشتباكات عن مقتل 11 من عناصر الأخيرة، وأسر اثنين آخرين، كما غنم المجاهدون آليات عسكرية.
تدمير دبابة وقتل واستهداف قوات الأسد في حماة:
تمكن المجاهدون من تدمير دبابة أثناء اشتباكات مع قوات الأسد على الجهة الشرقية من بلدة مورك، وتمكنوا من قتل عدد قوات الأسد في مدينة محردة إثر استهداف مقرا لها بصواريخ غراد، واستهدفوا حواجز لقوات الأسد في قريتي خنيفيس ودنيبة في ريف حماة المواليتين لقوات الأسد بصواريخ "غراد"، ما أدى إلى مقتل وجرح عدد من عناصرها، وقتل المجاهدون عددا من قوات الأسد بعد استهدافهم بالرشاشات الثقيلة في حاجز الحماميات في ريف حماة الشمالي.
قتل جنود الأسد واستهدافهم في اللاذقية:
تمكن المجاهدون من قتل عدد من عناصر مليشيا جيش الدفاع الوطني قنصا خلال اشتباكات معهم بقرية السمرا، واستهدفوا تجمعا لمليشيا جيش الدفاع الوطني في قرية السمرا بقذائف الهاون.
استهداف حاجز لقوات الأسد في إدلب:
تمنك المجاهدون من استهداف حاجز الضبعان في وادي الضيف بالمدفعية الثقيلة.

المعارضة السياسية:

الائتلاف يدعو لفك الحصار عن دير الزور:
بيان صحفي الائتلاف الوطني السوري
ترزح مدينة دير الزور تحت حصار خانق منذ نحو أسبوع، وذلك بعد سيطرة تنظيم ما يسمى بـ"الدولة الإسلامية في العراق والشام" على المعبر الشمالي المتبقي للأحياء التي تقع تحت قبضة الثوار، فيما تتحكم عصابات الأسد وميليشياته بالمنافذ الجنوبية والشرقية الأخرى للمدينة.
وبحسب ناشطين فإن دير الزور تعاني من شح في المواد الطبية والغذائية نتيجة قطع الطريق قبل نحو ستة أيام، وقيام التنظيم المذكور بمنع عبور المساعدات الإنسانية والطبية القادمة إلى المدينة بشكل كامل، وجرى ذلك بالتزامن مع انقطاع التيار الكهرباء والماء نتيجة هجوم تنظيم الدولة على معمل الغاز "كونيكو" وهو المغذي الرئيسي للمدينة بالكهرباء مما أدى إلى توقفه عن العمل.
يطالب الائتلاف الوطني السوري كافة دول أصدقاء الشعب السوري بتقديم دعم عسكري أكبر للجيش الحر يمكنه من توفير الحماية للشعب السوري الأعزل وفك الحصار عن دير الزور ومناطق أخرى محاصرة من قبل قوات النظام وتنظيمات مثل "الدولة الإسلامية في العراق والشام".
الرحمة للشهداء، والشفاء للجرحى، والحرية للمعتقلين،  عاشت سورية، وعاش شعبها حراً عزيزاً.
ما يحدث في سورية ليس حربا أهلية بل قتل من طرف واحد:
استهجن نائب رئيس الائتلاف الوطني السوري نورا الأمير مما وصفه المبعوث الأممي السابق الأخضر الإبراهيمي بـ" الحرب الأهلية في سورية والتي إذا لم تتوقف، سينتقل الصراع إلى كافة أنحاء المنطقة"، وقالت ردا على ذلك "من الغريب وصف ما يحدث في سورية بأنّه حرب أهلية!، والأغرب أن الإبراهيمي يحذر من امتداد الصراع في سورية إلى خارج المنطقة، في حين أن الواقع السياسي يقول: إنّ سورية لا تشهد صراعا بين أطراف، وما يحدث بها، هو صراع بين الشعب السوري ونظام الأسد وحلفائه، الذين يسعون لقمع إرادة السوريين بكافة الأسلحة الفتاكة بما فيها الكيماوي، دون أدنى تحرك مناسب من جانب المجتمع الدولي.
ورشة عمل في الشؤون الدبلوماسية:
ضمن نشاطاتها المختلفة، تنظم الأمانة العامة للائتلاف الوطني السوري، بالتعاون مع المنظمة الدنماركية Norwegina people Aid،  ورشة عمل في الشؤون الدبلوماسية لأعضاء الهيئة السياسية في الائتلاف، لمدة أربعة أيام بدءا من اليوم، يشرف عليها الدكتور بدر جاموس الأمين العام للائتلاف والدكتور حسام الحافظ ومجموعة من الدبلوماسيين المنشقين البارزين، وتحدث الدكتور حسام الحافظ عند بدء الورشة اليوم  عن القانون الدولي والسياسة الدولية وتطور النظام الدولي وعن القانون الدولي العام وعن قانون حقوق الإنسان الدولي، وسط نقاش حيوي بين المشاركين وسيكون اليوم الثاني مخصصاً بالعلاقات الدبلوماسية والقنصلية وإعطاء لمحة تاريخية عن نشوء العلاقات الدبلوماسية والقنصلية.
الائتلاف يستنكر خطاب نصر الله:
أﻛﺪ اﻻﺋﺘﻼف الوطني السوري في بيان له "أن اﻟﺸﻌﺐ اﻟﺴﻮري ﻣﺴﺘﻤﺮ ﻓﻲ ﺛﻮرﺗﻪ ﺣﺘﻰ اﻻﻧﺘﺼﺎر، وﻃﺮد ﻛﻞ الميليشيات الإجرامية اﻟﻤﻘﺎﺗﻠﺔ إﻟﻰ ﺟﺎﻧﺐ ﻧﻈﺎم اﻷﺳﺪ، واﻟﻌﻤﻞ ﻋﻠﻰ تحقيق أﻫﺪاف اﻟﺜﻮرة ﻓﻲ اﻟﺤﺮية واﻟﻌﺪاﻟﺔ واﻟﺪيمقراطية، وأضاف البيان "ﻻيمكن للمسرحية الهزلية اﻟﺘﻲ ﺟﺮت ﺧﻼل الأيام الماضية في سوريا واﻟﺘﻲ وﺻﻔﻬﺎ ﺣﺴﻦ ﻧﺼﺮ اﻟﻠﻪ ﺑﺄﻧﻬﺎ تعبير ﻋﻦ إرادة اﻟﺸﻌﺐ اﻟﺴﻮري، أن ﺗﺮﻗﻰ إﻟﻰ عملية ديمقراطية ﺑﺄي ﺣﺎل ﻣﻦ اﻷﺣﻮال.

نظام أسد:

الأسد يصدر عفوا عن مرتكبي الجرائم:
أصدر الرئيس السوري بشار الأسد، عفوا عاما عن مرتكبي "الجرائم" قبل تاريخ هذا اليوم حتى لو كان من غير السوريين، وذلك في إطار ما وصفه المرسوم بالتسامح الاجتماعي، وقال وزير العدل نجم الأحمد إن قرار العفو -الذي يسري العمل به اليوم الموافق للتاسع من يونيو/حزيران- يأتي في إطار ما دعاه التسامح الاجتماعي واللحمة الوطنية ومتطلبات العيش المشترك وعلى خلفية الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري في الميادين كافة، وفق تعبيره.
وجاء في القرار أن من دخل سوريا من غير السوريين بقصد الانضمام إلى ما وصفها بالمنظمات الإرهابية أو ارتكاب أعمال إرهابية يعفى من العقاب إذا بادر بتسليم نفسه للسلطات المختصة خلال شهر من تاريخ صدور المرسوم، ونص القرار أيضا على استبدال عقوبة الإعدام إلى عقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة أو الاعتقال المؤبد، وتستبدل عقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة إلى عقوبة الأشغال الشاقة المؤقتة لمدة عشرين عاما، كما تستبدل عقوبة الاعتقال المؤبد إلى عقوبة الاعتقال المؤقت لمدة عشرين عاما.
كما يمنح القرار العفو عن كامل العقوبة إذا بادر الخاطف بتحرير المخطوف بشكل آمن ودون أي مقابل، أو قام بتسليمه إلى أي جهة مختصة خلال شهر من تاريخ  صدور هذا القرار، وينص كذلك العفو عن جرائم جنائية مختلفة إضافة إلى جرائم الفرار العسكري الداخلي والخارجي، ويمنح كذلك مهلا محددة لتسليم المطلوبين أنفسهم.

الوضع الإنساني:

دير الزور تستغيث:
أطلقت مجموعة من الإعلاميين والناشطين السوريين حملة باسم "دير الزور تستغيث" للفت انتباه العالم إلى الحصار الذي تعاني منه المحافظة، وتعاني دير الزور حصارا مزدوجا من قبل قوات النظام وتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام بعد إغلاق كل معابر المدينة، مما أدى لموجة نزوح واسعة عبر نهر الفرات في ظل نقص حاد في الإمدادات الغذائية، كما توقف خروج الجرحى والمرضى من المدينة إلى ريفها الشرقي.
وتعد مسألة تأمين ممرات إنسانية أبرز ما طالب به مطلقو حملة "دير الزور تستغيث" الذين أكدوا العمل على إيجاد شخصيات مدنية تتواصل مع الأطراف المتنازعة بهدف تحييد المدنيين عن الصراع الدائر في المحافظة.
مساعدات تصل إلى أحياء تحت سيطرة المعارضة في حلب:
أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر السوري، أنهما تمكنا بالاتفاق مع الحكومة السورية من تسليم مساعدات إلى مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في محافظة حلب، وقال المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر رالف الحاج "تمكنا مع الهلال الأحمر السوري من تسليم مساعدات غذائية وأغراض أخرى أساسية مثل معدات طبخ وأدوات تنظيف وأغطية وفرش في منطقة أروم في غرب حلب الواقعة تحت سيطرة المعارضة، وحملت سبع شاحنات مساعدات كافية لنحو ثلاثين ألف شخص الا أن الحاج شدد على "إن هذه المساعدة بسيطة مقارنة بحاجات هذه المنطقة".

المواقف والتحركات الدولية:

قطر تدعو لوقف إطلاق النار في سوريا حفاظا على وحدة البلاد:
دعا رئيس الوزراء القطري الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة ال ثاني الاثنين مجلس الأمن إلى فرض وقف لإطلاق النار في سوريا ووضع حد للنزاع الذي قال انه يشكل "خطرا حقيقيا" على وحدة سوريا، وقال الشيخ عبدالله في افتتاح المنتدى الحادي عشر للولايات المتحدة والعالم الإسلامي في الدوحة أنه بات لزاما على المجتمع الدولي، خاصة مجلس الأمن، واجب التحرك العاجل والحاسم بإصدار قرار بوقف إطلاق النار للحفاظ على أمن وحماية الشعب السوري واستقرار المنطقة باسرها، واعتبر الشيخ عبدالله أن "الأزمة السورية تشكل خطرا حقيقيا على وحدة سوريا الشقيقة، وشدد رئيس الوزراء القطري على أن الوضع في سوريا يتطلب تضافر جهود المجتمع الدولي؛ للعمل على وقف إراقة الدماء وتشريد السوريين وتحقيق التطلعات المشروعة للشعب السوري.
قرار حزب الله الإرهابي بدعم بشار خاطئ تاريخياً وأخلاقياً:
هاجم رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي اللبناني وليد جنبلاط حزب الله الإرهابي، ووصف قراره بدخول سورية وقتاله إلى جانب بشار الأسد بأنه: "قرار خاطئ تاريخيا وأخلاقيا تجاه الشعب السوري"، وقال جنبلاط إن: "حزب الله الإرهابي تدخل في سورية دون أن يضع اعتبارا للرأي العام اللبناني"، وأضاف إن: "القتال في هذا البلد سيستمر طويلا، وكان يجب على هذا الحزب بدلا من التدخل في سورية أن يركز على عدوه الرئيسي إسرائيل"، وأوضح أن:" من شأن ما يجري في سورية أن يعيد رسم خارطة الشرق الأوسط"، معتبراً أن إيران هي الرابح الأكبر في النهاية من الأوضاع هناك".

آراء المفكرين والصحف:

واشنطن وخيار تسليح المعارضة السورية:
فهد الخيطان
إذا صحت التقارير الإعلامية عن توجه جديد في الإدارة الأميركية لتسليح المعارضة السورية بأسلحة فتاكة، وتدريب مقاتليها من المعتدلين لخوض مواجهات "أعنف" مع قوات النظام السوري، فإن إدارة باراك أوباما تكون قد خطت خطوة إلى الأمام، لكنها متأخرة وبلا معنى، بعد أن تجاوز الصراع في سورية قدرة المجتمع الدولي على حسمه عسكريا.
أعتقد أن الحديث الأميركي عن تسليح المعارضة السورية ليس جديا بالكامل، ولا يعدو أكثر من رد دبلوماسي خشن على الانتخابات السورية التي نصّبت الأسد رئيسا من جديد، ومحاولة من إدارة أوباما للتخفيف من حدة الانتقادات بالتقصير والعجز التي توجّه لإدارته سواء من طرف مسؤولين سابقين في الإدارة أمثال السفير الأميركي السابق في سورية روبرت فورد، أو من وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، ومن جانب دول حليفة لواشنطن في المنطقة والعالم.
لقد أهدرت الإدارة الأميركية فرص الحل في سورية مبكرا، وعندما حان موعد مؤتمر جنيف 2، كان النظام السوري في وضع قوي يسمح له بالمناورة وإجهاض المؤتمر، وهذا ما كان، ولم يترك خيارا للعالم سوى القبول بالأمر الواقع. (الغد)
الفضائية السورية أو.. عفواً الإيرانية!!
محمد الرشيدي
تابعت مؤخراً الفضائية السورية لأتابع دروساً جديدة في الأساليب الإعلامية الغوغائية لمرحلة ما بعد مسرحية انتخاب بشار الاسد الأخيرة، تفاجأت في أحد البرامج السياسية أن الحديث مركز على إيران والدور الإيراني بالمنطقة، توقعت أنني أمام بث لقناة العالم الإيرانية أو الميادين أو حتى قناة المنار التابعة لحزب الله.
كان المتخصص بالعلوم السياسية يتحدث بنشوة في تعليقه على زيارة امير الكويت لإيران مؤخراً، كان يقول أنها ليست زيارة لمسؤول كويتي فقط وإنما هي بالنيابة عن دول الخليج والدول العربية الأخرى التي كانت ضد إيران، تحدث عن إيران أكثر من بلاده سورية، اعتبر أن الصمود ونجاح الانتخابات وانتصارات الجيش السوري كانت بفعل الحضور الإيراني القوي بالمنطقة.
أي خزي كانت عليه الفضائية السورية الرسمية وهي تطبل للجانب الإيراني أكثر من الإيرانيين أنفسهم على قنواتهم وخصوصاً الموجهة للعالم العربي، قناة العالم، من المؤسف أن نشاهد غوغائية إعلامية بليدة بهذه الصورة، التي أضحى ومازال الإعلام السوري فضائياً ينتهجها منذ بداية الثورة على النظام الحاكم. (الرياض)
نصر الله ومهزلة إعادة انتخاب الأسد:
طارق الحميد
يحاول حسن نصر الله قراءة مهزلة الانتخابات الرئاسية في سوريا من منظور المنتصر الذي يريد فرض أمر واقع ملخصه أن بشار الأسد انتصر، وكذلك «حزب الله»، وعليه فإن على العالم أجمع الآن، وقبلهم المعارضة السورية، التفاهم مع الأسد.
واللافت في حديث نصر الله عن سوريا، وقوله إنه لا حلول سياسية من دون الأسد، هو أن نصر الله يتحدث عن الانتصار، لكنه يعود للحديث مرة أخرى عن الحلول السياسية، مما يعني أن نصر الله نفسه غير مقتنع بما يقول، وإلا فإذا كان مؤمنا بأن الأسد قد انتصر فلماذا الحديث عن الحلول السياسية؟ فالمفروض أن يتحدث عن الحلول السياسية الآن من يشعر بالهزيمة، وليس من يعلن الانتصار! فإذا كان نصر الله يقول إن الأسد قد انتصر فلماذا يطرح الآن ضرورة أن يكون الأسد جزءا من الحل، ويدعو إلى حلول سياسية؟ (الشرق الأوسط)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
عبد الكافي عبد المنعم عباس  - حمص - الرستن
حميد هلال المعشي - حمص - تدمر
عبد الرحمن عبد الغفار جوخدار  - حمص - تيرمعلة
أحمد هلال معشي  - حمص - السخنة
محمد مسلم العمر  - إدلب - تفتناز
آل كنعان  - درعا - تل شهاب
نجاح لكش  - درعا - تل شهاب
فارس محمد المحاميد  - درعا - حي طريق السد
أحمد - درعا - حي المطار
عصمت محمد المحاميد  - درعا - كحيل
عبدو رحمو هارون بناوي  - حلب - الأشرفية
بدر حسين بريج  - حلب - الأشرفية
غصون خالد بريج  - حلب - الأشرفية
زكي شريف عبد الفتاح - حلب - حلب القديمة
عبد الله محمد مدلل - حلب - تل رفعت
يوسف حمزة هزاز - حلب - تل رفعت  
مصعب أحمد بكور الشلو  - حلب - الأتارب
جنين غصون خالد بريج  - حلب - الأشرفية
زكي عبد الفتاح - حلب - حلب القديمة
محمد متعب دوش العداد  - دير الزور - الشحيل
بكر عودة الخالد العداد  - دير الزور - الشحيل
محمد رجب خالد العداد  - دير الزور - الشحيل
لمار الناطور - دمشق 
عزيزة عبد القادر رجب - ريف دمشق - دوما
سمير أحمد سريول  - ريف دمشق - دوما
عمران محمد جوهر - ريف دمشق - دوما
رنيم رونس ثنيان البركات  - درعا - صيدا
أمير رونس ثنيان البركات  - درعا - صيدا
روزالين رونس ثنيان البركات  - درعا - صيدا
عمر محمد عيفان  - درعا - اللجاة: صور
غياث أحمد كنعور  - حماة - طيبة الإمام
هدى المرعي  - حماة - حلفايا
أحمد خليل  - حماة 
محمد خالد كحلاوي  - حماة - قلعة المضيق
عبد الرؤوف أبو طوق  - حماة - مدينة حماة
إبراهيم خوندي  - ريف دمشق - بيت سحم
جاسم محمد المصحب  - دير الزور - بلدة خشام
محمد أحمد خضير  - ريف دمشق - دوما
خالد هاشم صمود - ريف دمشق - دوما
عبدو شاكر  - ريف دمشق - دوما
أحمد حمد الفياض  - دير الزور - الشحيل
أسامة داوود الفياض  - دير الزور - الشحيل
أسامة داوود الفياض  - دير الزور - الشحيل
عبود العزو الدوش  - دير الزور - الشحيل
ياسر العليوي  - ريف دمشق - دوما
عبد الله زكي سكاف  - ريف دمشق - دوما
 

 

المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مسار برس
- الجبهة الإسلامية
- مرآة الشام
- الشبكة السورية لحقوق الإنسان
- الائتلاف الوطني لقوى الثورة
- حلب نيوز
- الدرر الشامية
- الجزيرة نت
- الشرق الأوسط
- الرياض
- الغد
- الراية
- مركز توثيق الانتهاكات في سوريا


http://islamicsham.org